أجمل شواطئ شرم الشيخ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٢٣ ، ١٤ مايو ٢٠١٦
أجمل شواطئ شرم الشيخ

شرم الشيخ

تُعرف منطقة شرم الشيخ بأنّها أكبر المدن التابعة لمحافظة جنوب سيناء الموجودة في جمهوريّة مصر العربيّة، وتُعتبر من أهمّ المراكز السياحيّة على مستوى العالم ككلّ، حيث تشتهرُ بمنتجعاتها السياحيّة الراقية، إضافة إلى شواطئها الجميلة المثيرة للدّهشة، إضافةً إلى الغوص الممتع في مياه البحر الأحمر، وبذلك فهي مدينة سياحيّة بامتياز.


شرم الشيخ قديماً

كانت هذه المدينة فيما مضى عبارة عن قرية ذات حجم صغير، ويعمل سكّانها في صيد الأسماك، وعلى هذه الحرفة يعتاشون ويؤمّنون قوت يومهم ولوازمَ بيوتهم، وتفتقرُ نوعاً ما إلى كافّة الخدمات والمرافق، حيث كانت مهمَلة لسنين عديدة، إلاَّ ما ندر من خدماتٍ قليلة، كالمستوصف الطبيّ، ومركز الشرطة، ومدرسة.


شرم الشيخ حديثاً

تحوّلت منطقة شرم الشيخ في غضون خمس عشرة سنة الأخيرة من قرية نائية صغيرة تُطلّ على البحر إلى مدينة سياحيّة، بل تُعتبر مركزاً سياحيّاً عالميّاً، حيث يقصدُها الزوّار من أصقاع الأرض، حيث اشتهرت بشواطئها الفريدة والمتميّزة، التي صُمّمت وفق أفضل التصاميم العالميّة، وبُنيت فيها منتجعات عديدة تتنافس فيما بينها لتقديم أجمل العروض فيها، بما في ذلك تأمين أوقات راحة واستجمام لا مثيل لها.


شواطئ شرم الشيخ

لعلّ في منطقة شرم الشيخ العديدَ من الشواطئ المثيرة والتي تعمّ بالسيّاح، إلاَّ أنّ أشهرها وأجملها على الإطلاق ما يلي:

شاطئ تراسينا

يُعتبر من أهمّ الشواطئ في شرم الشيخ، وهو مقصد عشّاق ممارسة رياضة الغوص في عمق البحر، ويبعدُ عن منتجع هيلتوم شرم الشلالات مدّة خمس دقائق فقط، يقصده السوّاح؛ كونه يُعتبر مركزاً للغوص في الشرم، وإضافة إلى الغوص فإنّه يُقامُ على الشاطئ أمسية في يوم الجمعة من كلّ أسبوع لعرض موسيقيّ راقص، وسط موسيقا مثيرة، من خلال أغانٍ يُديرها DJ دوليّ.


شاطئ شاركش باي

وهو شاطئ صناعيّ تابعٌ لمنتجع شاركش باي، فيقصدُه على الأغلب نُزلاء هذا المنتجع، ولا يفصل بينهما إلاَّ ممشى قصير، وهو مكانٌ مناسب لطالبي الرّاحة والاسترخاء، ويحوي على حمّامات للسباحة، إضافة إلى مطاعم تُقدّم أشهى المأكولات العالميّة، وفيه عدد كبير من البارات الضخمة، إضافة إلى عددٍ من وسائل الرفاهية.


شاطئ الفنار

هو شاطئ طبيعيّ، وتُحيط به الشُّعب المرجانيّة، ومياهه غنيّة بشتّى أنواع الأسماك، لذلك يُعتبر مقصداً مثاليّاً لما يُعرف بالغوص السّطحي، هو مكانٌ مناسب أيضاً للاسترخاء، حيث يمكن الاستلقاء على الشاطئ وسماع الموسيقا الهادئة التي تقوم بعض الفرق بعزفها، ولذلك يغلب عليه الطّابع الرومانسيّ، إذ تكونُ الأمسيات فيه هادئة، وفيه مطعم إيطالي يقدّمُ الأطباق الإيطاليّة اللذيذة.


الجدير بذكره أنّ منطقة شرم الشيخ تحوي على أكثر من مئة وخمسين فندقاً ومنتجعاً، تُقدّم فيه كلَّ الخدمات التي تهمّ السّائح، لتُشعره بالسّعادة والأمان، ولذلك فإنّ عدداً كبيراً من رجال الأعمال والسياسيين والمشاهير في العالم قاموا بزيارة شرم الشيخ وقضاء أجمل الأوقات فيها، والقيام برحلة في إحدى الزوارق الزجاجيّة المسيّرة فوق المياه، والتي يمكن من خلالها مشاهدة كنوز البحر وسحره.