أحلى الأماكن في تركيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ٢٣ يونيو ٢٠١٥
أحلى الأماكن في تركيا

تركيا

تقع دولة تركيا بين القارتين الآسيوية والأوروبيّة؛ حيث تقع إلى الشمال من منطقة بلاد الشام العربية، وإلى الشرق من اليونان، وإلى الغرب من إيران وأرمينيا، وإلى الجنوب من البحر الأسود وجورجيا، ومن هنا فإنّ موقع هذه الدولة استراتيجي إلى أبعد الحدود؛ فهي تعتبر المدخل البري من القارة الأوروبيّة إلى العالم العربي الذي يعتبر واحداً من أهم البقاع في العالم على الإطلاق.


تشتهر تركيا بأنها مقصد سياحي هام لعدد كبير جداً من سكان العالم؛ حيث تعتبر السياحة واحدةً من ركائز الاقتصاد في هذه الدولة، فعدد السياح في تركيا آخذ بالازدياد عاماً بعد عام، فقد وصل في عام ألفين وعشرة ميلادية إلى نحو ثمانية وعشرين مليوناً وستمئة ألف نسمة تقريباً. وهذا العدد الكبير لم يأت من فراغ؛ بل بسبب تعدّد الأماكن والمعالم السياحيّة الهامة في هذه الدولة، وسنذكر هنا أشهر معالم الدولة التركيّة التي تتميز بجمالها، وروعتها.


أجمل الأماكن والمعالم في تركيا

  • متحف آيا صوفيا: يقع هذا المتحف في مدينة إسطنبول التركية، وقد تمّ تشييد هذا البناء في عام ثلاثمئة وتسعة وخمسين للميلاد، وقد كان يعتبر الكنيسة الرئيسية للطائفة الأثوذكسية، وعندما أُنشأت في تركيا الدولة العثمانية، تم تحويل هذا البناء إلى مسجد، وعندما انتهت الدولة العثمانية وبدأ عصر الجمهورية التركية صار هذا البناء متحفاً، ولا زال كذلك إلى يومنا هذا.
  • جسر البسفور: ما يُميّز هذا الجسر أنّه حلقة الوصل ما بين القارتين الأوروبية والآسيوية في الأراضي التركية، وهو جسر طويل؛ إذ يصل طوله إلى حوالي ألف وخمسمئة متر، ويصل عرضه إلى حوالي تسعة وثلاثين متراً.
  • جزر الأميرات: هي عدّة جزر تقع في بحر مرمرة، ويصل عددها إلى ثمانية جزر، بحيث يفصلها عن مدينة إسطنبول التركية حوالي الستين دقيقة تقريباً؛ إذ إنّ هناك العديد من الرحلات البحرية التي تذهب يومياً إلى هذه المنطقة التركية الرائعة، وبسبب أهمية هذه المنطقة السياحية فقد أقيم فيها عدد كبير من المرافق السياحية الهامة والحيوية كالفنادق، والمطاعم، والمقاهي، وغير ذلك.
  • مدينة بورصا: تمتاز هذه المدينة بجمالها الأخّاذ، وكثرة معالمها السياحية، ولعلَّ أشهر المعالم التي تمتاز بها هذه المدينة الجامع العظيم، وجبل أولداغ، ولونا بارك، والشلالان الصغير والكبير، وعيون المياه الحارة، ومغارة أويلات، والعديد من المعالم الأخرى، ولهذه المدينة أهميّة تاريخية؛ فقد كانت في يومٍ ما العاصمة الأولى لدولة العثمانيين.
  • متحف أنطاليا: يقع هذا المتحف الهام في كونيا، وقد تم إنشاؤه في عام ألف وتسعمئة وثمانيةٍ وثمانين، وهو متحف مكوّن من ثلاث عشرة غرفة عرض إلى جانب حديقة كبيرة؛ حيث تُقدّر مساحة هذا البناء بنحو سبعة آلاف متر مربعاً، والأهم أنّه يحتوي على ما يزيد على خمس آلاف قطعةٍ أثريّة هامة.