أسباب هبوط الكيك بعد خروجه من الفرن

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥١ ، ١٩ مايو ٢٠١٦
أسباب هبوط الكيك بعد خروجه من الفرن

الجاتوه

تسعى ربة البيت إلى البحث عن أنجع وصفات الجاتوه التي تضمن الحصول على طعمٍ شهيّ، ومنظر حلو يُحبّب من يتناول قطعة منه على تناول المزيد، ولكن قد يحدث في بعض الأحيان أن تحصل على النتيجة التي لا تريدها؛ إذ يفشل الجاتوه لديها لأسباب متعددة، فتارةً تلاحظ هبوطه، وتارةً تلاحظ تشقّقاً في سطحه، وغيرها الكثير من المشاكل التي يُسبّبها وجود خللٍ مُعيّن في التطبيق، وهو ما نحن بصدد توضيحه في هذه المقالة.


أسباب فشل الجاتوه

هبوط الجاتوه

لتحديد سبب الهبوط في الجاتوه علينا أن نأخذ بعين الاعتبار أولاً إن كان الجاتوه بالزبدة أو دونها؛ فإن كان بالزبدة فإن هبوطها يعود إلى كثرة السكر، السوائل، الدهن، أو زبدة المارجرين -الزبدة الخاصة بعمل الحلويات-، أما إن كان الجاتوه دون زبدة، فسبب هبوطه يعود إلى: كثرة السكر أو كثرة خفق بياض البيض، أو خلط المزيج بطريقة غير صحيحة.


تشقّق سطح الجاتوه وتحدّبه

يعود ذلك إما لكثرة كمية الطحين المستخدمة، أو إلى قلة في كمية السوائل، أو كثرة في الخفق، أو مد خليط الجاتوه في الصينية بشكل غير مستوٍ، أو لارتفاع حرارة الفرن في بعض الأحيان، ولكن إذا ما كان الجاتوه -الذي نحن بصدد معرفة مشكلته- دون زبدة عندئذ يكون الخلل مقتصراً على كثرة الطحين أو السكر، أو لارتفاع حرارة الفرن الذي تم خبزه فيه.


رطوبة طبقة الجاتوه السفليّة أو تبلّلها

في حال كان الجاتوه بالزبدة؛ فإن ذلك يُعزى إلى كثرة السوائل المستخدمة، أو ليونة الزبدة أكثر مما يجب، أو قلة خفق البيض، أو قلة خفق الخليط كله، أو أن مدة خبز الكيك أقل مما يجب، ولكن في حال كان الجاتوه دون زبدة عندها نرجع الخلل إلى أحد ما يأتي: كثرة البيض، أو قلة خفق صفار البيض، أو الإقلال في مدة الخفق، أو عدم خبز الجاتوه فور الانتهاء من تحضيره.


علوّ جزء من الجاتوه أكثر من الجزء الآخر

إذا ما كان الجاتوه بالزبدة فتعود هذه المشكلة إمّا إلى مدّ المزيج بشكل غير مستو، أو أن الصينية التي تم خبز الجاتوه فيها غير صالحة للفرن، وربما كان سطح الفرن غير مستوٍ، أو لقرب الصينية من جدران الفرن، أو لعدم انتظام حرارة الفرن، ولكن ظهور هذه المشكلة في الجاتوه الخالي من الزبدة يكون سببها إما عدم استواء سطح الفرن، أو أن صينية خبز الجاتوه لا تصلح للفرن.