أعراض مرض السكري

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٧ ، ٢٣ يوليو ٢٠١٥
أعراض مرض السكري

مرض السكر

مرض السكر من الأمراض التي عرفت منذ قدم التاريخ حيث عرفه الطبيب الأغريقي إيرتاوس وكان ذلك عام 200 قبل الميلاد، حيث لاحظ أعرض تظهر على بعض المرضى مثل العطش وكثرة التبول، وهو من سمى هذه الظاهرة البوال وباللغة اللاتينية Diabetes، وقد أكد هذه الظاهرة الطبيب والعالم توماس ويليس في عام 1675م حيث لاحظ أنّ بول ودم المصاب له طعم فيه حلاوة وسمّي على إثرها هذا المرض ديابيتس ميلتوس ومعناه مرض السكر، وفي عام 1889م واكتشف العالم جوزيف فون علاقة البنكرياس بمرض السكر.


يعتبر مرض السكر في الوقت الحالي من أكثر الأمراض المزمنة انتشاراً في العالم سواء كان عالماً متقدماً أو عالماً نامياً، وهذا المرض يصيب جميع فئات المجتمع سواء كان غنياً أو فقيراً، رجل أو امرأة، طفل أو كهل.


تعريف مرض السكر

هو عبارة عن اختلال في عملية الحرق التي تحدث للسكر في الجسم والتي تسمى أيض السكر ويؤدي هذا الأمر الى ارتفاع مستوى الجلوكوز في الدم وتحدث هذه العملية نتيجة حدوث خلل في عمل غدة البنكرياس وإفراز الإنسولين منها، والإنسولين هو عبارة عن هرمون تفرزه خلايا موجودة في البنكرياس تسمى خلايا بيتا وهي منتشرة في جميع أرجاء البنكرياس على شكل جزر تسمى جزر لانجرهانز، وظيفة الإنسولين هو حرق السكر وتحويله الى طاقة تعمل على قيام الجسم بجميع واجباته.


طريقة تشخيص مرض السكر

  • عن طريق قياس نسبة السكر في الدم وهي على النحو التالي:
    • تكون نسبة سكر الجلوكوز في الدم بعد صيام من 8 الى 12 ساعة أكثر من 126 ملغرام/دل.
    • تكون نسبة سكر الجلوكوز بعد ساعتين من تناول 75 غرام أكثر من 200ملغرام/دل.
    • إذا كانت نسبة السكر في الدم (قياس عشوائيّ) أكثر من 200 ملغرام/ دل، مع وجود أعراض.
    • عن طريق قياس نسبة السكر التراكميّ في الجسم يكون في المختبر، إذا كان أكثر من 6.5% يكون هنا إصابة بمرض السكر.


أنواع مرض السكر

السكري النوع الأول

وهذا النوع يعتمد على الإنسولين في العلاج (IDDM) وتظهر أعراض هذا النوع في سن مبكرة وهو في العادة يصيب الأطفال والبالغين لعمر ثلاثون فما دون، سبب هذا النوع من مرض السكر هو نقص وإنعدام الإنسولين بسبب تلف في معظم وجميع خلايا بيتا، وهذا النوع لايستجيب إلا الى حقن الإنسولين.


أسباب النوع الأول:

  • مهاجمة جهاز المناعة في الجسم لهذه الخلايا والمقصود هنا خلايا بيتا وتدميرها ولغاية الأن لم يتم معرفة السبب في ذلك.
  • العامل الوراثيّ من طرف الأب أو الأم يكون سبب في ظهور هذا النوع من المرض.
  • الأصابة بنوع معين من الفيروسات مثل فايروس الحصبة الألمانية أو فايروس كوكس ساكي، وتكون هذه الفيروسات سبب بتدمير خلايا بيتا.
  • نوع الجنس والسلالة، له دور كبير في الأصابة بهذا النوع حيث أن جنس شمال أوربا يصاب أكثر من غيره.


أعراض النوع الأول:

  • عطش كبير.
  • تبول كثير ومتكرر.
  • فقدان كبير للوزن.
  • انفتاح غير طبيعي للشهية.
  • ظهور عدم وضوح وتشوّش في الرؤية.
  • إعياء عام وتعب في جميع أنحاء الجسم.
  • بطء شديد في شفاء الجروح والتقرّحات.

ملاحظة: أعراض هذا النوع تظهر فجأة وبصورة متلاحقة خلال فترة زمنية بسيطة.


السكري النوع الثاني

هو مرض السكر الذي لايعتمد على الإنسولين (NIDDM) وهو يعتبر مرض سكري الكبار حيث عادة ما يصيب المريض بعد سن الأربعين سنة، وهو النوع الأكثر انتشاراً بين مرضى السكر وتقدر نسبة انتشاره بين جميع مرضى السكر حوالي 90%. ينتج عن نقص بنسبة بسيطة ونسبية من الإنسولين في غدة البنكرياس وهي الكمية التي لا تتناسب مع كمية النشويات اليت تكون بحاجة الى نسبة أكبر من النسولين لحرقها وبالتالي تحدث زيادة في نسبة السكر في الدم، يعتمد هذا النوع على الحبوب الخاصة بإنزال مستوى السكر في الدم وعلى الحمية الغذائية.


أسباب النوع الثاني:

  • عامل الوراثة سواء كان من جهة الأب أو جهة الأم.
  • عامل السن والعمر، حيث عادة ما يصيب هذا المرض من هم فوق الأربعين سنة.
  • عامل السمنة المفرطه وخصوصاً لمن لديهم دهون كبيرة حول البطن.
  • قلّة الحركة وعدم ممارسة الرياضة والنشاط والخمول.


أعراض النوع الثاني:

  • التعب العام والشديد الذي يصيب الجسم.
  • غثيان متكرر ومستمر.
  • العطش الشديد والغير طبيعي.
  • كثرة التبول وتكرار عملية التبول في فترات قصيرة.
  • الجفاف في منطقة الفم وخصوصاً الشفاه.
  • الوزن ينخفض ولكن ببطيء شديد.
  • تشوش الرؤية وخصوصاً عند عملية القراءة.
  • حدوث التهابات وتلوثات عدة خصوصاً في المثانة عند الرجال والمهبل عند النساء.
  • ظهور الأعراض في هذا النوع تكون بشكل بطيء وتدريجي.


السكري النوع الثالث

يقال له مرض السكر الثانوي، ويحدث هذا النوع لوجود علة ما في الجسم ويزول مع زوالها.


أسباب النوع الثالث:

  • التهاب يحدث في غدة البنكرياس سواء كان مزمن أم عابر.
  • بعض الأورام التي قد تصيب الغدة فوق الكلوية.
  • وجود روم خبيث في البنكرياس يؤدي الى استئصال كامل للبنكرياس.
  • بعض الأمراض التي قد تصيب الغدد الصماء مثل متلازمة كوتشينغ.
  • يحدث هذا المرض ايضاً نتيجة تناول بعض الأدوية مثل الكورتيزون.


النوع الرابع وهو سكر الحمل

وهذا النوع يصيب بعض النساء الحوامل وخصوصاً النساء اللواتي من أصول أفريقية وأميركا اللاتينية وفي العادة يتمّ شفاء المرأة منه بمجرد الولادة.


أسباب النوع الرابع سكر الحمل:

  • السمنة وخصوصاص المفرطة منها.
  • إذا كان هناك إصابة سابقه به.
  • العامل الوراثي والعائلي بهذا النوع من السكري.