أمراض القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٤ ، ٣١ يوليو ٢٠١٧
أمراض القلب

أمراض القلب

يعدّ القلب عضلة مجوّفة في جسم الإنسان والحيوان، وهو يضخّ الدم إلى جميع أنحاء الجسم عبر الأوعية الدموية. ويقع القلب وسط الصدر مائلاً إلى اليسار. أمّا أمراض القلب أو اعتلال القلب؛ فهي مفاهيم تُشير إلى مجموعة واسعة ومتنوّعة من الأمراض التي تُصيب عضلة القلب، وسنتحدّث عنها في هذا المقال إن شاء الله.


ما هي أمراض القلب

أمراض القلب الشريانية

أمراض القلب الشريانية هي الأمراض التي تنتج عن ضيق أو انسداد أو تصلّب شرايين القلب؛ حيث تقلّ كمية الأكسجين الواصلة إلى القلب عن المعدّل الطبيعيّ، وتحدث عملية تراكم الدهون على الشرايين خلال سنوات، وعند الإصابة بتصلّب أو انسداد الشرايين يشعر المريض بآلام في الصدر أو ذبحة صدرية تتمثّل أعراضها في آلام في الكتفين والذراعين، والعنق، أمّا مضاعفات أمراض القلب الشريانية إلى جانب ما تم ذكره: جلطة القلب أو ضعف عضلة القلب أو عند انتظام دقّات القلب.


أمراض صمامات القلب

في أمراض صمامات القلب لا تتمكّن صمّامات القلب بالعمل بكفاءة؛ حيث لا تغلق وتفتح بالشكل الطبيعيّ، وتحدث نتيجة عدّة أسباب، منها: التقدّم في العمر، والحمّى الروماتيزمية، والتهاب عضلة القلب، والأمراض الخلقية للقلب، وتتمثّل أعراض أمراض صمّامات القلب في ضيق في التنفّس، والشعور بالدوخة، والشعور بثقل في الصدر، وعدم انتظام دقّات القلب، والتعرّق خصوصاً في البطن، والكعبين والقدمين.


عدم انتظام ضربات القلب

معدّل ضربات القلب عند الإنسان الطبيعيّ من 60-100 دقّة في الدقيقة، وقد يُصيب القلب أحياناً عدم انتظام في هذا المعدّل؛ بحيث ينبض بشكلٍ أعلى أو أقلّ من الطبيعيّ، فيما يُعرف بتسارع ضربات القلب للحالة الأولى أو بطء ضربات القلب للحالة الثانية، وينتج عدم انتظام ضربات القلب عن العديد من المشاكل الصحّية، ومنها: التقدّم في العمر، والإصابة بأمراض القلب التاجية، وأمراض صمّامات القلب، وارتفاع ضغط الدم، وضعف عضلة القلب أو التهاباتها، أمّا أعراض عدم انتظام ضربات القلب فتتثمل في: الشعور بخفقان الصدر، وزيادة أو بطء سرعة ضربات القلب، والشعور بالدوخة، وضيق في التنفس، وآلام في الصدر.


ضعف عضلة القلب

يسمّى ضعف عضلة القلب أيضاً بقصور القلب أو فشل القلب أو خيوط القلب أو ارتخاء عضلة القلب؛ وفيها لا يتمكّن القلب من ضخّ الدم بكفاءة إلى الجسم، ويتطوّر هذا المرض مع الوقت، ويُمكن أن يحدث هذا الضعف في الجزء الأيمن من القلب أو الجزء الأيسر أو كليهما؛ فإذا حصل الضعف في الجزء الأيمن؛ فإنّ الدم لن يصل إلى الرئتين بالشكل السليم، وإن حدث الضعف في الجزء الأيسر؛ فإنّ الدم لن يصل إلى باقي أجزاء الجسم بالشكل السليم، ومن أسباب ضعف عضلة القلب: أمراض القلب التاجية، وارتفاع ضغط الدم، والسكر، وأسلوب الحياة غير الصحّيّ، أمّا أعراض ضعف عضلة القلب فتتمثل في: ضيق في التنفّس، والإرهاق، والتعرّق خصوصاً في الكعبين، والقدمين، والساقين، والبطن والعنق.


أمراض القلب الخلقية

أمراض القلب الخلقية هي أمراض تحدث أثناء بناء القلب أو الأوعية الدموية قبل ولادة الطفل، وتظهر أعراضها في مرحلة الطفولة، وقد لا تظهر إلّا عند البلو،. ورغم عدم وجود عوامل محدّدة تتسبب في هذه الأمراض، إلّا أنّ أكثر الأسباب التي ذكرها العلماء، هي: الالتهابات الفيروسية، وتناول المواد الكحولية والمخدّرات خلال فترة الحمل.