أنواع البن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٠ ، ١٥ ديسمبر ٢٠١٥
أنواع البن

البن

البن هو أحد أجناس نباتات الفوية، ويعّد أحد رتب الجنطيانيات، وتمتاز شجرة البن بخضرتها الدائمة وثمارها ذات اللون الأحمر في حالة النضج، وشجرة البن تنمو في المناطق التي تمتاز بارتفاع درجة حرارتها ورطوبتها العالية أيضاً، وفي العادة يسمى مطحون البن بالقهوة، والقهوة تعّد من المشروبات التي تحظى بشعبية واسعة بين الناس، والبن بشكل عام ينقسم إلى قسمين، ولكن يوجد هناك العديد من أنواع القهوة.


أقسام البن

البن بشكل عام ينقسم إلى نوعين أساسين، والذي يميز هذين النوعين من البن عن بعضها المذاق، والسعر وأيضاً مكان الزراعة، والقسمان هما:

  • أرابيكا وإنتاج هذا النوع من البن يحتل حوالي سبعين بالمئة من إنتاج العالم، وهذا النوع من البن يتمتاز بمذاقه الحامض بشكل حاد، وكذلك نكهته المائلة للأزهار أو الكرز، وهذا النوع من البن يزرع في المناطق المرتفعة، وتحديداً في كل من نيكاراغوا، وأثيوبيا، والبرازيل، وأيضاً المكسيك.
  • الروبوستا، وهذا القسم من البن ينتج حوالي ثلاثين بالمئة من إنتاج العالم للبن، وهذا النوع من البن يمتاز بصغر حجم ثماره، وشكلها الدائرية، كما أن هذا النوع من البن يزرع في المناطق ذات الطابع السهلي، وتحديداً في البرازيل وفيتنام، وأندونيسيا، والهند، كما أن مذاق هذا النوع من البندق ذو مرارة عالية، وأيضاً قوامه سميك وكثيف، كما أنه يحتوي على نسب عالية من مادة الكافيين.


أنواع القهوة

  • قهوة الاسبرسو، وهذا النوع من القهوة يمتاز بلونه الداكن وتركيزه العالي، وذلك لأن هذا النوع من القهوة يتكون من كمية كبيرة من مطحون القهوة وكمية صغيرة من الماء المغلي، كما قهوة الاسبرسو تحضر في ماكينات خاصة، وذلك لتتمكن من عصر مطحون القهوة تحت ضغط عالٍ، وقهوة الاسبرسيو الجيدة يكون قوامها سميكاً، كما أن رغوتها تكون ذات لون داكن مائل للون الذهبي، ومن الأفضل تقديم الاسبرسو في فناجين صغيرة.
  • القهوة الأمريكية، وهذه القهوة عبارة عن قهوة اسبرسو مخففة بالماء الساخن، ولكن من المؤكد أن طعم هذه القهوة يختلف عن قهوة الاسبرسو، وتجدر الإشارة إلى أن تسمية هذه القهوة بهذا الاسم لأن الجنود الأمريكين كانوا يخففون قهوة الاسبرسو بالماء الساخن في الحرب العالمية الثانية.
  • القهوة العربية، وتعّد هذه القهوة من أقدم أنواع القهوة المقدمة للناس، وهذه القهوة انتقلت من اليمن إلى الجزيرة العربية، ومن هذه القهوة بدأت الأنواع الأخرى بالظهور، حيث إنها بعد انتقالها لشبه الجزيرة العربية انتقلت لتركيا ومن ثم إيطاليا وبعدها إلى إنجلترا، والقهوة العربية بشكل عام خفيفة، وتعّد بإضافة مزيج من القهوة ولزعفران والهيل وأعشاب عطرة أخرى إلى كمية مناسبة من الماء، وتترك على الغاز تغلي فترة من الزمن، وتقدم باستخدام فناجين صغيرة.
  • القهوة التركية، وتحضر بإضافة ملعقة من مطحون القهوة إلى الماء المغلي، ومن الممكن تحليتها بالسكر.