أهداف التعليم في المرحلة الابتدائية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٠٠ ، ٢٦ يناير ٢٠١٦
أهداف التعليم في المرحلة الابتدائية

المرحلة الابتدائية

تعدّ المرحلة الابتدائية الخطوة الأولى في طريق الطالب للعلم والمعرفة، وبقدر الاهتمام بهذه المرحلة يصبح الفرد قادراً على الإسهام في تقدم المجتمع والنهوض به، وتشكل هذه المرحلة من التعليم البيئة الثانية للطالب بعد الأسرة التي تسهم في تكوينه الشخصي.


وفي هذه المرحلة يكوّن المعلم والطالب معاً طرفيْ العملية التعليمية، وعلى قدر اهتمام كل منهما يصلان إلى النتائج المرجوة من التعليم وما يحقق تطلعات المجتمع ومتطلباته، وتعد هذه المرحلة القاعدة الأساسية التي يرتكز عليها إعداد الطلاب للمراحل التالية، وهي مرحلة عامة تشمل أبناء الأمة جميعاً.


أهداف التعليم في المرحلة الابتدائية

  • تثبيت العقيدة الإسلامية وتربية الطالب تربية إسلاميةً قوامها القرآن نصاً وروحاً في خلقه وجسمه وعقله، وإكسابه المهارات الحركية المرتبطة بالوضوء وإقامة الصلاة وأخذه بآداب السلوك والفضائل، وأن تتكون للتلاميذ الجوانب الوجدانية المصاحبة للعبادات مثل الخشوع والتعاون.
  • تنمية المهارات الأساسية المختلفة وخاصة المهارات اللغوية، والتعرف على أصول الأبجدية، وإكساب التلاميذ مهارات رسم الحروف والكتابة الصحيحة بخطٍّ جيد، وحب القراءة والكتابة، وتعويد التلاميذ على المحادثة والتعبير عما يشاهدونه من رسوم وصور؛ لإطلاق المخزون اللغوي الموجود لديهم .
  • تزويد الطالب بالقدر المناسب من المعلومات في مختلف الموضوعات، وتنمية المهارات العددية بمعرفة الجمع والطرح والقسمة والضرب والمهارا ت الحركية.
  • تعريف الطالب بنعم الله على نفسه وبدنه وبيئته الجغرافية والاجتماعية، وذلك ليحسّن الطالب علاقته بمن حوله، ويستغل نعم الله التي خلقها من نباتات وحيوانات، وغير ذلك فيما يرضي الله سبحانه وتعالى وبما ينفع نفسه وبيئته.
  • تنمية العمل اليدوي له ورفع شأنه بما يقدمه لنفسه والآخرين، ليكون ممن يقدم النشاطات والإبداعات المتوافره له للجميع.
  • تعريف الطالب ما عليه من حقوق وواجبات وفق سنّه وغرس حب الوالدين وما حوله في نفسه، وكذلك حب الوطن والانتماء إليه.
  • توليد الرغبة لديه في حب العلم والعمل الصالح، والاستعداد للمراحل القادمة في حياته.


طرق تطوير المرحلة الابتدائية

حتى نحقق أهداف المرحلة الابتدائية لا بدّ من العمل على تطوير هذه المرحلة، ويمكن ذلك عن طريق ما يلي:

  • المعلم: أن يكون على قدر المسؤولية، وأن تقدم له برامج تطويرية ليساهم في تطوير المرحلة الابتدائية، وأن يتوفر في الجامعات قسم للصفوف الأولية من الأول الابتدائي إلى الثالث الابتدائي يدرس المعلم كيف يتعامل مع الطلاب في هذه المرحلة، وكيف يشرح المنهاج ويوصل المعلومة، وأن يعرف ما هي الصعوبات في هذه المرحلة، ويعرف كيف يتجاوز أي مشكلة.
  • وكذلك المناهج: لا بدّ من توافر المناهج التي تركز على هذه المرحلة بكل تفاصيلها، وأن يكون الطالب طوال دراسته في هذه المرحلة يعيش جو التعليم الابتدائي.