أهم فوائد حبة البركة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٥ ، ٢٠ يونيو ٢٠١٧
أهم فوائد حبة البركة

حبة البركة

حبة البركة أو ما تُعرف أيضاً بالحبة السوداء، أو الكمون الأسود، هي عبارة عن نوع نباتي ينتمي إلى جنس الشونيز وتحديداً الفصيلة الحوذانية، حيث إنّها عبارة عن حبة صغيرة الحجم وعظيمة المفعول؛ نظراً لاحتوائها على العديد من الفوائد الصحية التي تعود بالنفع على الجسم.


فوائد حبة البركة

  • علاج ارتفاع ضغط الدم، حيث نشرت مجلة أساسيات علم الأدوية السريرية أنّ الباحثين قد أثبتوا مساعدتها على خفض نسبة الكولسترول LDL وكذلك ضغط الدم بصورة واضحة، وبالتالي فهي تعتبر العلاج الأمثل لمرضى الضغط والكولسترول.
  • علاج الربو، حيث أثبتت الدراسات الحديثة أنّها تعتبر العلاج الامثل لمرض الربو، حيث يعتقد بعض الأطباء إمكانية توقف المريض تماماً عن تناول أية أدوية أو عقاقير خلال فترة العلاج بهذه الحبة.
  • علاج التهاب الحلق، حيث إنّ لها القدرة على محاربة البكتيريا وكذلك الفيروسات؛ نظراً لاحتوائها على بعض المواد الفعالة والمركبات التي تخفض من التهابات الحلق.
  • تقليل أضرار الأشعة والإلكترونات السالبة؛ نظراً لاحتوائها على مركب يُعرف باسم thymoquinone، وهو عبارة عن مركب نشط يساهم في حماية أنسجة المخ من التلف الناجم عن تلك الأشعة.
  • الوقاية من إدمان المورفين والحد من التسمم به، وهو أحد صور الإدمان المنتشرة في الوطن العربي إلى جانب زهرة الخشاش، والترامادول وكذلك الأفيون.
  • الحماية من الأسلحة الكيميائية، حيث وجد باحثون من جامعة مشهد للعلوم الطبية أنّ الصبغة الموجودة في الحبة السوداء تساعد على الحد من الأعراض التي تصيب الإنسان عند التعرض للأسلحة الكيميائية، كما أنّها تقاوم الأضرار التي تصيب الجهاز التنفسي.
  • منع تكون الندبات التي تكون بعد العمليات الجراحية؛ نظراً لقدرتها على حماية السطح البريتوني فى البشرة من تكوين الندبات، وبالتالي فهي تدخل في كريمات المعالجة للجروح والحروق.
  • علاج الصدفية، كما أنّها تحد من انتشارها، وكذلك تحد من الالتهابات؛ نظراً لقدرتها على زيادة سماكة وقوة البشرة فى الأماكن التي توضع عليها.
  • علاج مرض باركنسون أو ما يُعرف بالخرف؛ نظراً لقدرتها على حماية الخلايا العصبية من السمية المرتبطة بهذا المرض.
  • الحد من انتشار سرطان عنق الرحم؛ نظراً لاحتوائها على العديد من المركبات التي تقلل انتشار الخلايا السرطانية وتقلتها في كثيرٍ من الأحيان خاصةً إذا ما تم استخدامها بشكلٍ منتظم.
  • خفض مستوى السكري خاصة النوع الثاني، بالإضافة إلى مقاومة الإنسولين، حيث إنّه يزيد وظيفة خلايا بيتا في البنكرياس.
  • علاح كلّ من الصرع والتشنج خاصةً عند الأطفال، حيث وجد الباحثون أنّ الأطفال الذين يعانون من الصرع استجابت أجسامهم للعلاج بهذه الحبة مما ساهم في شفائهم بشكل كبير.