أين تذهب في سنغافورة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣١ ، ٦ ديسمبر ٢٠١٥
أين تذهب في سنغافورة

سنغافورة

تقع دولة سنغافورة في الجنوب الشرقي من قارة آسيا، عند طرف جزيرة الملايو الجنوبي. وتحاط دولة سنغافورة بعدد من المضائق البحرية منها مضيق جوهور الذي يفصلها عن دولة ماليزيا، ومضيق سنغافورة الذي يفصلها عن جزر رياو الإندونيسية.


تقدر مساحة البلاد بحوالي سبعمئة وعشرة كيلومترات مربعة، أما عدد سكانها فيزيد على خمسة ملايين نسمة بناءً على توقعات عام ألفين وأحد عشر. عاصمة سنغافورة هي مدينة سنغافورة، أما اللغات الرسمية فيها فهي: الإنجليزية، والصينية، والملايو، والتاميلية. في حين يعتبر الدولار السنغافوري العملة الرسمية للبلاد، وقد حظيت سنغافورة بأهمية كبيرة، حيث استطاعت أن تحتل المركز المالي الرابع عالمياً، عدا عن الدور الكبير الذي تلعبه في الاقتصاد العالمي. بالإضافة إلى ذلك، فإن سنغافورة تمتلك خامس أنشط مرفأ على مستوى العالم.


تعتبر دولة سنغافورة مقصداً سياحياً هاماً ورئيسياً على مستوى القارة الآسيوية، حيث تحتوي هذه الدولة على العديد من المعالم السياحية الجميلة والمميزة، وفيما يلي بعض أبرز المعالم التي يمكن زيارتها عند الذهاب إلى سنغافورة.


أهم المعالم السياحية

حديقة المرليون

تقع هذه الحديقة المميزة قرب خليج مارينا، وتعتبر من أهم المعالم السياحية السنغافورية. من أبرز ما يميز هذه الحديقة ذلك التمثال الذي يتكون من جسم سمكة، ورأس أسد، حيث صمم هذا التمثال لتخرج المياه من فمه.


مسجد السلطان

يعتبر هذا المسجد من أهم المساجد الموجودة في سنغافورة، حيث يعود تاريخ بنائه إلى عام ألف وثمانمئة وأربعة وعشرين ميلادي، في منطقة كامنونج. يعتبر هذا المسجد تحفة معمارية فنية حقيقية، إذ يتكون من الأرابيسك، ويتضمن القباب الذهبية، ويقصده الزوار من أجل رؤية هذا الجمال المعماري الأخاذ.


نافورة الثورات

في عام ألف وتسعمئة وثمانية وتسعين لُقّبت هذه النافورة بأكبر نافورة حول العالم، حيث سجلت في ذلك العام في موسوعة جينيس للأرقام القياسية كأكبر نافورة، ومنذ ذلك العام إلى يومنا هذا تعتبر النافورة من أكثر المعالم السنغافورية جذباً للسياح. ومن العوامل التي زادت من أهمية هذا المعلم وقوعها بالقرب من مراكز التسوق، حيث ساعدها ذلك على زيادة أعداد الزوار الذين يقصدونها للاستمتاع بمنظرها.


الحديقة السماوية

ترتفع هذه الحديقة عن سطح الأرض قرابة المئتي متر تقريباً، كما تربط بين ناطحات السحاب الثلاثة. تقدر مساحتها بحوالي اثني عشر ألف متر مربع تقريباً، كما تحتوي على أنواع عديدة من النباتات المميزة التي زرعت فيها لإضفاء الجمال عليها.


جسر هندرسون المموج

يعتبر هذا الجسر واحداً من أجمل المواقع السنغافورية، حيث يقع على ارتفاع يصل إلى قرابة ستة وثلاثين متراً تقريباً، كما يربط بين كل من جبل فابر بارك، وتيلوك بلانجا.