أين تقع الخبر

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٦ ، ٢٢ مايو ٢٠١٧
أين تقع الخبر

الخبر

محافظة الخبر السعودية التي تبلغ مساحتها إلى حوالي 750 كم2، ويصل عدد سكّانها إلى حوالي 800 ألف نسمة. يعود سبب تسميتها بهذا الاسم إلى كلمة خُبرة والذي يعني مكان تجمّع مياه الأمطار ومياه السيول، والرأي الآخر يرى أنّ أصل التسمية هو خُبر كون أنّ الكلمة تعني شجرة السدر وشجرة الأراك، وبسبب كثرة هذه الأشجار فيها وعلى ساحلها سمّيت بذلك.


موقع الخبر

تقع الخُبر في المملكة العربيّة السعوديّة، وهي واحدة من المدن الموجودة في المنطقة الشرقيّة، وكما تقع إلى الجهة الجنوبيّة من الدمّام، وقد كان لاكتشاف النفط في المناطق الشرقيّة ومنها الخبر الأثر الأكبر في ازدهارها؛ حيث إنّ هذه المناطق هي من أهم وأكثر المناطق المنتجة لنفط المملكة، وساعد النفط على النهوض بالصناعة والتجارة فيها، ففيها أكبر مدينة صناعيّة في المملكة العربيّة السعوديّة في الجبيل.


سكان الخبر

كانت الخُبر عبارة عن قرية ومنفذ صغير على الخليج، وكان سكّانها ينتمون لقبيلة الدواسر، وعندما بدأت أعمال التنقيب عن النفط في منطقة الظهران القريبة من مدينة الخُبر، كان يتمّ تصدير النفط المُكتشف فيها، وبالرغم من أنّ التصدير أصبح من خلال ميناء رأس تنورة إلا أنّ الخُبر استمرّت بالنمو والازدهار، لقربها من المركز الرئيسيّ لشركة أرامكو السعوديّة وكونها تقع في منتصف عدد من المدن والجهات الكبرى. أمّا عن تركيبتها السكانيّة فتُعتبر الخبر المدينة السعوديّة الوحيدة التي يكون فيها عدد المقيمين من غير السعوديين أكثر من السعوديين، بسبب الحاجة إلى العمالة من الأطباء والمهندسين وغيرهم من الخارج. يُعتبر مناخ الخبر حاراً في فصل الصيف ومعتدلاً في فصل الشتاء.


اقتصاد الخبر

يعتبر نشاط الخبر الاقتصاديّ مترابط مع النشاط الاقتصاديّ لمدينة الظهران ومدينة الدمّام، وذلك لوجود أكبر منطقتين صناعيّتين، واحدة في مدينة الظهران والأخرى في الخبر والدمّام. تُعتبر التجارة من أهم الأنشطة الاقتصاديّة التي تعتمد عليها الخبر، فيوجد فيها عدد من الفنادق ومراكز التسوّق والمصارف. وبالنسبة لمجال الزراعة فتوجد هناك بعض البساتين والمزارع في الأجزاء الشماليّة و الغربيّة للخضار والفواكه وتربية الدواجن، وتشتمل الصناعة فيها على صناعة الملابس ومواد البناء والألبان والمياه الغازيّة. وبسبب موقع وجمال الخبر فهي تعتبر عاملاً جاذباً للسيّاح في المملكة العربيّة السعوديّة، ففيها العديد من المتنزّهات والحدائق والشواطئ الجميلة كشاطئ الغروب والعزيزيّة، وهناك مدينة الملك فهد السياحيّة، وهناك عدّة معالم سياحيّة أخرى هناك مثل: كورنيش الخبر، والواجهة البحريّة، ومنتجع شاطئ الغروب.