أين تقع جزر القمر وما هي عاصمتها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٩ ، ١٤ سبتمبر ٢٠١٥
أين تقع جزر القمر وما هي عاصمتها

موقع جزر القمر

يوجد الأرخبيل المكوّن من الجزر البركانيّة للبلاد في المحيط الهنديّ وتحديداً قبالة الساحل الجنوبي الشرقي للقارة الافريقيّة، ويحدّ البلاد من الجهة الشرقيّة موزامبيق، ومن الجهة الشماليّة والغربيّة مدغشقر، ومن الجهة الشماليّة الغربيّة تنزانيا، ومن الجهة الشماليّة الشرقيّة السيشل، وتصل مساحتها الإجماليّة إلى ألفين وأربعة وثلاثين كيلومتراً مربعاً.


عاصمة جزر القمر

تعدّ مدينة موروني عاصمةً للبلاد، وهي أكبر مدينة فيها، وتعدّ مقراً للحكومة الاتحاديّة، وتوجد على الساحل الغربيّ للبلاد، وتقع عند سفح جبل كارتالا. تبعد هذه المدينة مسافة عشر كيلومترات من الجهة الشماليّة الغربيّة لفوهة بركان الجبل، وتنحصر إحداثياتها بين 11.699° باتجاه الشمال، و43.256° باتجاه الشرق، وتمتلك المدينة خطاً ساحلياً صخريّاً بركانيّاً، ويصل تعدادها السكّاني إلى أكثر من ستين ألف نسمة يعيشون على مسطح إجماليّ مساحته ثلاثين كيلومتراً مربعاً، وتعدّ من أكثر المناطق تطوّراً في البلاد. تحتوي العاصمة على العديد من المرافق والمؤسسات كمبنى البرلمان، ومعظم الوزارات، والمؤسسات الدوليّة، والبنك المركزي، وتعدّ واحدة من المدن السياحيّة في البلاد؛ وذلك لما توفره من مجموعة من الخدمات كالفنادق، ووسائل النقل العام.


معلومات متنوعة

  • الجغرافية: تتألف البلاد من ثلاثة جزر رئيسة وهي؛ نجازيجيا وهي جزر القمر الكبرى، وأنزواني وهي أنجوان، وماهوري وهي مايوت، وتعد نجازيجا أكبر هذه الجزر، وتتميز بتربتها الصخريّة، وتحتوي على اثنين من البراكين في كارتالا وهو نشط، ولوس أنجليس والذي ما زال غير نشط.
  • المناخ: يعدّ المناخ الاستوائي المعتدل البحريّ هو السائد في البلاد، وتمتلك موسمين أحدهما رطب، والآخر حار، وتكون درجات الحرارة معتدلة خلال شهر مارس لتصل إلى أعلى مستوياتها بمقدار ثلاثين درجة مئويّة، ويتراوح معدل سقوط الأمطار في السنة الواحدة من ألف إلى ستة آلاف ملم.
  • الاقتصاد: تعدّ البلاد واحدةً من أفقر دول العالم، حيث تُعاني من صعوبة في النموّ الاقتصاديّ، وارتفاع معدل البطالة بنسبة تصل إلى 14.3%، وتعتمد على الصيد والزراعة في اقتصادها، ويعمل 38.4% من السكّان في قطاع الصيد، ويساهم قطاع الزراعة بنسبة 40% من الناتج الإجماليّ للبلاد.
  • الدين: يوجد ما يقارب 98% من إجماليّ السكّان من المسلمين السنيين، ويوجد أقليات من المايوتيين الذين هاجروا من البلاد الفرنسيّة.
  • وسائل الاعلام: تحتوي البلاد على صحيفة حكوميّة وطنيّة، وراديو تحت اسم جزر القمر، وتلفزيون وطنيّ.
  • التعليم: يعتبر التعليم القرآني في البلاد هو الأساس القائم، وحالياً يوجد 75% من إجماليّ السكّان يمتلكون مهارات القراءة والكتابة بالأبجديّة اللاتينيّة، و90% يمتلكون مهارات القراءة والكتابة باللغة العربيّة، ويُعتبر التعليم الابتدائيّ في البلاد إلزاميّاً حتى سن الرابع عشر، وتُعاني من نقص كبير في الكوادر، والمرافق، والمعدات، والمعلمين المؤهلين، والكتب المدرسيّة.
  • الصحة: تمتلك البلاد خمسة عشر طبيباً لكل مئة ألف شخص، وهذا يعني بأنّ البلاد تُعاني من مشاكل صحيّة كثيرة.