أين تقع جزر الهاواي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٥ ، ٢٣ مايو ٢٠١٧
أين تقع جزر الهاواي

جزر الهاواي

تقدر مساحة جزر الهاواي بـ 166.642 كيلو متر مربّع، أمّا عدد سكّان هذا الأرخبيل، فإنّه يزيد عن 1.211.537 مليون نسمة، وتعدّ مدينة (هونولولو هي عاصمة جزر هاواي، وهي أكبر المدن فيها بالنسبة لعدد سكّانها، وتأتي هاواي على شكل مجموعة جزر متتالية، عددها هو ثلاثة وعشرون جزيرة، أمّا الجزر الرئيسيّة منها فهي تسعة عشر جزيرة.


أين تقع جزر الهاواي

تقع (جزر هاواي في الولايات المتّحدة الأمريكيّة، وهي تعدّ ولاية من ولاياتها، وتأتي هاواي بشكل جزر متعدّدة تدعى (أرخبيل، موجودة في المحيط الهادي الذي تطلّ عليه أغلب الولايات، تبعد هاواي عن القسم الجنوبي من أمريكا الشماليّة ما يقارب الـ 3.200 كيلو متر مربّع، وتعتبر هي واقعة بالنسبة للولايات المتّحدة في أقصى جنوبها، والجدير ذكره بأنّ هاواي إضافة إلى ولاية آلاسكا، هما فقط من لا يتربطان بحدود مع أيّ من الولايات الأخرى، وهاواي أيضاً هي الولاية الوحيدة الأمريكيّة التي لا تعتبر في التقسيم الجغرافي بأنّها ضمن أمريكا الشماليّة، إذ أنّها محاطة بشكل كامل بالماء ومن جهاتها الأربعة.


اكتشاف جزر الهاواي

لقد تمّ اكتشاف جزر الهاواي عام 1778 م من قِبل الكابتن كوك، وظلّت لوقت طويل هي تابعة في حكمها للتاج والكرسي الملكي البريطاني، وبعد أن كان يحكم هذه الجزر 4 ملوك، تمّ توحيد الحكم فيها من قِبل الملكة ليليوكالاتي، وكان المساعي لأن تنضمّ وتصبح ولاية تابعة للولايات المتّحدة إلاّ أنّه تمّ الرفض الأمريكي، حتى كان عام 1898 م حيث أعلنت كجمهوريّة، ونالت استقلالها، إلاّ أنّ كان عام 1900 م حيث تمّ التصويت على ضمّها للولايات من قِبل الكونجرس الأمريكي، واعتمدت هاواي ولاية أمريكيّة.


قمم جزر الهاواي

تعتبر أرض هاواي قمماً لسلال جبلية، من أصل بركاني، غارقة في المحيط الهادي، ويعدّ طرفها الغربي هو الأقدم، وإنّ فيها العديد من البراكين، وتوجد فيها قمم عالية جداً، إلاّ أنّ أعلى قممها هي ماونالوا، حيث تصل إلى ارتفاع يساوي 13 ألف قدمٍ عن مستوى سطح البحر، وهذه القمة هي في الأصل بركانيّة، وبركانها يثور بين وقت وآخر.


مناخ جزر الهاواي

يتّصف مناخ هذه الولاية بأنّه مناخ مداري، وأيضاً جزري، إلاّ أنه ليس مستقراً في كل الأماكن فيها، فهو يخضع للتضاريس في هذه الجزر، أيضاً الموقع، ناهيك عن وجهة الرياح فيها، إلاّ أنّ وفرة الأمطار فيها هي السمة التي تبدو في أغلب الجزر، حيث إنّها تتساقط في أغلب الشهور والفصول في السّنة، ولكن الهطولات الكبرى تكون في شهر تشرين الثّاني، وأيضاً في شهر نيسان، ونظراً لأنّ ولاية هاواي واقع في القسم الجنوبي من الولايات المتّحدة الأمريكيّة، فإنّها وبكامل جزرها واقعة في خطّ الاستواء، وتعتبر هي الولاية الوحيدة التي تقع ضمن خط الاستواء.