أين تقع قارة آسيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٨ ، ٢٨ مايو ٢٠١٧
أين تقع قارة آسيا

قارة آسيا

القارة الآسيويّة هي واحدة من قارات الكرة الأرضيّة كلها، وهي القارة الأكبر من قارات العالم، تقع القارة الآسيوية في الجزئين الشمالي والشرقي من الكرة الأرضيّة، وهي التي تغطي ما يقترب من 9% تقريباً من إجمالي مساحة الكرة الأرضيّة حيث تقدّر تقريباً مساحتها بحوالي 44 مليون و580 الف نسمة تقريباً.


أين تقع قارة آسيا

تقع قارة آسيا في الجزئين الشمالي والشرقي من الكرة الأرضيّة. ويعتبر السويس هو المنطقة الفاصلة بين كلا القارتين الأفريقيّة والآسيويّة، وليس السويس وحده بل أيضاً البحر الأحمر. أمّا المنطقة التي تفصل بين كلا القارتين الأوروبيّة والآسيويّة فهي الدردنزيلز، والبسفور، ومرمرة، والبحر الأسود، وبحر قزوين، والقوقاز، ونهر الأورال، وجبال الأورال أيضاً. على الحدود الجنوبيّة للقارة الآسيويّة هناك المحيط الهندي، والذي يرتبط مع كل من خليج البنغال وخليج عدن، بالإضافة إلى بحر العرب، أمّا من الجانب الشرقي من القارّة الآسيويّة فهناك يقع المحيط الهادئ ومن ضمنه كل من البحر الأصفر، وبحر الصين الجنوبي، وبحر اليابان، وبحر الصين الشرقي، وبحر برينفومن، وبحر أوخوتسك. من شمال القارة الآسيويّة فهناك المحيط القطبي الشمالي، ومن الجهة الجنوبيّة الشرقية فهناك تقع أوقيانوسيا. 


أقسام قارة آسيا

تقسّم القارّة الآسيويّة إلى العديد من المناطق المختلفة، منها شرق آسيا، جنوب آسيا، وسط آسيا، غرب آسيا، جنوب شرق آسيا، سيبيريا. أمّا عدد الدول التي تقع ضمن أراضي القارة الآسيويّة فتبلغ 48 دولة. اللغات المنتشرة في القارة الآسيويّة هي العربية، والهندية، والصينية، والعبرية، والفارسية، والفيتنامية، واليابانية، والكورية، والجاوية، والبنغالية، والتيلوغوية، والملايوية، والبنجابية، والتركية، والبورمية،والعديد من اللغات الأخرى المتنوعة. من أبرز وأهم المدن في القارة الآسيوية هي بومباي، وطوكيو، وجاكارتا، وسيول، وشنغهاي وغيرها العديد من المدن.


حضارات قارة آسيا

تعتبر القارة الآسيويّة مهد الحضارة الإنسانيّة ومهبط الأديان جميعها، ومن أبرز المناطق الآسيوية الهامة من الناحيّة الحضاريّة المنطقة العربيّة، بلاد الشام، والعراق، وشبه الجزيرة العربيّة، بالإضافة إلى الهند والصين والعديد من المناطق الأخرى المتعدّدة. فأصل الأديان التي تنتشر اليوم في العالم كلّه هي القارة الآسيوية، فالإسلام ونبيه محمد – صلى الله عليه وسلم – خرج من مكة المكرمة إحدى أهم المدن في شبه الجزيرة العربيّة وفي العالم الإسلامي كلّه، كما خرجت المسيحيّة من هذه الأرض، من فلسطين تحديداً، وكانت آسيا هي الأصل لأنبياء كثر من أنبياء الله تعالى. لهذا السبب فإنّ لمناطق القارة الآسيويّة قدسيةّ كبيرة جداً عند أهل الأرض كلهم، نظراً للارتباط الوثيق الذي ترتبط به هذه الشعوب مع هذه الأرض.