ارتفاع ضغط الدم أسبابه وعلاجه والوقاية منه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٣ ، ١٤ مارس ٢٠١٧
ارتفاع ضغط الدم أسبابه وعلاجه والوقاية منه

ارتفاع ضغط الدم

يعتبر ارتفاع ضغط الدّم من أنواع الأمراض التي تُصيب عضلة القلب، ومن الأمراض الخطيرة التي تعرّض الإنسان لخطر الموت؛ وذلك بسبب عدم تمكّن المريض من معرفة أعراضه، لذلك يجب مراقبته والتأكد من بقائه ضمن المستويات الطبيعيّة، ومعرفة أسبابه، ومعالجته بشكل مباشر.


أسباب ارتفاع ضغط الدم

  • التاريخ المرضي في العائلة؛ أي العوامل الوراثيّة.
  • تناول بعض العقاقير الطبيّة؛ كالعقاقير المحتوية على الكورتيزون أو أدوية منع الحمل.
  • فترة الحمل عند المرأة.
  • ضيق في المنطقة الخلفية للشريان الأورطي.
  • الإصابة بأمراض واضطرابات الغدّة الكظرية، والعلقمة.
  • الإصابة بمرض الكلى والسكّري.
  • الإصابة بمتلازمة مقاومة الإنسولين.
  • التعرّض للتوتّر والقلق بشكلٍ مستمر.
  • احتواء الغذاء المتناول يوميّاً أو بشكلٍ دائم على كميّة كبيرة من الصوديم.
  • زيادة الوزن.
  • الإدمان على تناول المشروبات الكحوليّة.
  • التقدّم بالسن.
  • تناول الكافيين بشكلٍ مستمر.
  • ممارسة التدخين.
  • الابتعاد عن التوتّر والقلق والضغط النفسي.


الوقاية من ارتفاع ضغط الدم

هناك طريقتان لمعالجة مرض ارتفاع ضغط الدم هما: العلاج باستخدام العقاقير الطبية، والطريقة الوقائيّة وحماية الإنسان من ارتفاع ضغط الدّم، وحماية المريض المُصاب مسبقاً من زيادة أعراض مرض ارتفاع الضغط كالآتي:

  • تقليل الوزن الزائد، وتجنّب تعريض الجسم للسمنة.
  • الالتزام بحمية غذائيّة مناسبة، وتناول الطعام الغني بالخضروات والفواكه، وتجنّب تناول الأطعمة الدهنية بشكل مستمر.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة بشكل مستمر، ولمدة نصف ساعة في اليوم على الأقل؛ فالتمارين الرياضيّة تحد من الإصابة بالأمراض.
  • الابتعاد عن التدخين والمشروبات الكحوليّة بشكل نهائي.
  • الالتزام باستخدام مقدار محدد من الملح في الطعام، فيجب ألا يزيد المعدّل العام للملح عن 6 غرامات في اليوم الواحد، و3 غرامات في حالة إصابة الشخص بداء السّكري.


العلاج الطبي لارتفاع ضغط الدم

يجب البدء في استخدام العقاقير الطبيّة بالحالات الآتية:

  • إذا كان ضغط المريض يُساوي 160 أو أكثر دائماً.
  • إذا كان ضغط المريض 110 دائماً.
  • إذا كان ضغط المريض 140-159.
  • إذا كان الشخص مصاباً مسبقاً ببعض الأمراض ومنها القلب والسكّري والكلى.


علاج ضغط الدم الخبيث

يعتبر ضغط الدم الخبيث من الحالات المرضيّة الخطيرة ويبلغ فيها ضغط الدّم إلى أكثر من (220/120)، ويشعر المريض بعدّة أعراض ومنها ألم شديد بالرأس، واضطراب في الرؤية، وتقيؤ شديد، وغيرها من الأعراض الشديدة، لذلك تعدّ هذه الحالات من الحالات الطارئة ويجب اتّخاذ الإجراءات المناسبة ونقل المصاب للمستشفى وتلقّي العلاج المناسب قبل تفاقم الأعراض وتعريض حياة المريض للخطر.