اسباب الهجرة


نبذة

تعد الهجرة من أسوء الأمور التي تبتلي بها الدول المصدرة للبشر والمستقبلة لهم على حد سواء، فالدول التي تصدر العقول والطاقات والكوادر البشرية لدول أخرى تستفيد من هذه الثروة وتبنى أسسها بالاستفادة منها بينما الدول المصدرة تفتقر لهذه الكوادر، وفي الوقت ذاته تعاني الدول التي تطلب الكوادر البشرية

وتستقبلهم وترحب بهم من مشاكل اجتماعية ومن ذهاب الكثير من عملتها الصعبة إلى دول أخرى كون هذه الكوادر تعمل على تحويل أموالها التي جنتها إلى بلادها حيث الأهل والعائلة، وربما المستقبل.

وأخطر أنواع الهجرات هي هجرة العقول البشرية، لان أصحابها هم من خيرة أبناء المجتمع وأكثرهم علما وتحضرا، إلا أنهم لا يجدون تحفيزا ومردودا مساوي لما يقدمونه وحتى في بعض الأحيان لا يجدون إنصافا من شعوبهم ومن حكوماتهم فيضرون للهجرة تاركين ورائهم بلادهم تعاني من فقر في العلم والمعرفة والتقدم، وقد يكون جهل المجتمع ورجعيته سبب في هجرة هذه العقول.

بعض الدول تعاني من المهاجرين إليها وخاصة الهجرة الغير شرعية، فتجد أنها مضطرة لللتعامل مع هؤلاء المهاجرين الذين لا ترغب بوجودهم على أراضيها إلا أنه ولاعتبارات انسانية وقانونية إما لا تستطيع الامساك بهم وإما يصعب عليها ترحيلهم فتجدها تتعامل معهم بازدراء وعلى أنهم بالفعل عبء كبير عليها، وخاصة إذا ما افتعل هؤلاء المهاجرين مشاكل وفتن في البلد التي استقبلتهم بإرادتها أو رغما عنها، وقد تعاني من تذمر سكانها الأصليين من المغتربين لأنهم يأخذون فرص عملهم ويساهمون في رفع الأسعار وتقليص حصص الأفراد من السكن والموارد، فمثلا عانت ألمانيا كثيرا من المهاجرين الأتراك واحتج الشعب الألماني خاصة العمال على المهاجرين الاتراك الذين أخذوا فرص عملهم، وعندما يكون المهاجرين يختلفون عن السكان الأصليين باختلافات قد تؤجج صراع عنصري فإن هذه البلاد سوف تعاني الأمرين وكذلك المهاجرين أنفسهم قد يجدوا أنفسهم مقموعين ومكروهين ويتلقوا معاملة عنصرية فمثلا منعت فرنسا الحجاب في بلادها مما جعل الكثير من سكانها المسلمين يشعرون بالاستياء وأن هذا القرار عنصري، وإن أعظم كارثة ومصيبة حصلت بسبب الهجرة هي مشكلة بورما فقد عانى المهاجرين الذين يدنون بالدين الاسلامي من الاضهاد وصل لدرجة ارتكاب أبشع الجرائم في حقه بحيث قام أهالي مينمار والذين يتبعون الديانة البوذية بحرق الكثير من المسلمين على شكل جماعات دون رحمة في الوقت الذي صمت العالم عن هذه الجرائم ولم يعمل أحد على حل مشكلتهم.

تلخيص أسباب الهجرة 1- أسباب مادية

2- أسباب اجتماعية تطور الأفراد وتقدمهم بصورة أسرع من مجتمعاتهم بحيث يجدون

مجتمعاتهم تضيق عليهم

3- لأيجاد فرص عمل مناسبة لطموحاتهم ورغباتهم ومؤهلاتهم

4- هرب من اضهاد سياسي أو اجتماعي أو ديني أو عرقي

5- أسباب خاصة قد تتنوع من حب إلى طبيعة محبة لأجواء وطقس غير الموجود فيبلادهم