استثمارات خالد بن الوليد بن طلال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠١ ، ١١ يوليو ٢٠١٧
استثمارات خالد بن الوليد بن طلال

خالد بن الوليد بن طلال

يُعدّ سمو الأمير خالد بن الوليد بن طلال أحد أفرادِ العائلة المالكة في المَملكة العربية السعودية، ولد في كاليفورنيا، وهو أحد روّاد الأعمال التجاريّة، وكان من أوائل المُشجّعين لأصحاب المشاريع في الشرق الأوسط. استثمر خالد بن الوليد بن طلال باعتباره مؤسساً لشركة KBW ورئيساً لمجلس إدارتها في العديد من المشاريع الاستثمارية، وعقدَ مجموعةً كبيرةً من الاتّفاقيات التي نالت استحساناً مع عددٍ كبيرٍ من الدول.[١]


استثمارات خالد بن الوليد بن طلال

الاستثمارات العامّة

استثمر خالد بن الوليد بن طلال في مجموعةٍ من الاستثمارات، منها:

  • إنشاء رافعات برجية؛ وهذه الرافعات هي من أحد المشاريع التي قام بها الأمير مع دول التعاون الخليجي، وهي كانت تحت إشراف كبير الموظّفين الماليين في شركة KBW (شيمي ماثيو)؛ الذي يتمتّع بمنظورٍ ماليّ فريد من نوعه في هذا القطاع.[٢]
  • توقيع شركة KBW اتّفاقيّة مهمّة في مايو من عام 2016م؛ وهذه الاتّفاقية هي أوّل شراكةٍ بين القطاعين العام والخاص في دبي وذلك بموجب قانون رقم 22 مع محاكم دبي، وتنص على بناء وتشغيل ونقل نظام وقوف السيّارات الآلي الجديد للمَحاكم العليا، وتهدف لإنجاز هذا المشروع في عام 2018م لتوفير مساحةٍ كافيةٍ لوقوف سيّارات الزوار وموظّفي محاكم دبي.[٣]
  • توقيع صفقة شراكة في دبي بتاريخ 29 يونيو لعام 2016م مع شركة الهندسة والاستشارات اليونانيّة سالفو التي يعدّ ليوانيس فوتينوس هو الرئيس التنفيذي لها، وسيكون محور العمل لهذه الصفقة هو مجموعة من عمليّات التصميم والاستشارات واسعة النطاق في جميع دول مجلس التعاون الخليجي؛ حيث وَضَعت شركة سالفو قائمةً واسعةً من مشاريع البنية التحتية والبناء في العَديد من السّاحات بما في ذلك السكك الحديدية، والنقل، والمطارات، والجسور، والأنفاق، فضلاً عن الفنادق، والمجمّعات الرياضيّة، والمَباني العامّة.[٤][٥]
  • توقيع اتفاقية بين سمو الأمير خالد بن الوليد بن طلال والدكتور غاري فاستاج المؤسّس والمدير الإداري لشركة غرايسكيل إنتيريورس التي يقع مقرها في الإمارات العربية المتحدة، وهي متخصّصة في مجال التصميم الداخلي، وتمتلك الخبرة في مجال البناء الأسترالي، ولديها مشاريع عديدة في الإمارات العربية المتحدة، وقطر، والمملكة العربية السعودية؛ حيث وقّعت هذه الاتفاقية خلال حفل أقيم في دبي، وهدفها زيادة القدرة على معالجة المَشاريع من مرحلة التخطيط المبكر إلى مرحلة إدارتها وتنفيذها، وتطوير الأعمال، وسلامة الصناعة، وإعطاء جودة عالية للمنتج النهائي، وذلك أدّى إلى أن تمتلك شركة KBW استثمارات عديدة مع مجموعة من الشركات مثل شركات البناء والتشييد.[٦][٧]
  • توقيع شركة KBW مع مجموعة بسمة الشارقة اتّفاقيّة مشتركة تهدف إلى تأسيس شَركة أراد؛ وهي شركة مهمّتها بناء مشاريع سكنية على مستوى عالٍ في السوق العقاري الإماراتي، وتطوير المَشاريع وتسليمها في الوقت المتفق عليه؛ حيث تتّخذ شركة أراد الإمارات العربية مَقرّاً لها، وتمّ توقيع العقد من قبل سموّ الأمير خالد بن الوليد بن طلال والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجموعة شركة بسمة في ديسمبر لعام 2016م.[٨]



الاستثمار في الأردن

وقّع رئيس مجلس إدارة شركة KBW للاستثمار الأمير خالد بن الوليد بن طلال اتفاقيتين تاريخيتين للشراكة بين القطاعين العام والخاص مع الجهات الحكوميّة في المملكة الأردنية الهاشمية؛ وذلك من أجل تنفيذ تَطبيق إضاءات ليد وتوسيع نطاقها على مستوى المملكة من خلال بناء مصنع لإنشائها، وقد شجّع صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين على هذه الفكرة وذلك لضرورة اعتماد الأردن على مصادر الطاقة البديلة، وبالتالي تعزيز الحد من استهلاك الطاقة.[٩]


الاتفاقية الأولى

وقّع الأمير خالد اتفاقيتي شراكة منفصلتين بين القطاع العام والخاص في عام 2015م؛ حيث وُقّعت الاتّفاقية الأولى مع الرئيس السابق لهيئة الاستثمار الأردنية مُنتصر عقلة الزعبي في مايو لعام 2015م في المنتدى الاقتصادي العالمي في البحر الميت، وتمّ تعزيز هذه الاتفاقية لتنفيذ المرحلة الأولى في تاريخ 27 يوليو لعام 2016م من خلال عمل 100.000 وحدة ليد عبر الريف الأردني وضواحي المدينة، وذلك بحضور رئيس الوزراء الأردني هاني فوزي الملقي، وسيتمّ إنتاج الوحدات من قبل مصنع ليد الجديد الذي يعمل فيه حوالي 80 شخصاً، 95٪ منهم أردنيون.[٩]


الاتفاقية الثانية

وقّعت الاتّفاقية الثانية من قبل الأمير خالد مع أمانة عمان الكبرى بحضور أمين عمان السابق عقل بلتاجي ومجموعة من مسؤولي المدينة وأعضائها في 28 يوليو لعام 2016م، وتؤكد هذه الاتفاقية على بدء شركة KBW بتنفيذ حلول للبنية التحتية للمُدن الذكية في عمان، واستخدام إضاءات ليد، واستبدال 115.000 وحدة أخرى ضمن حدود أمانة عمان الكبرى، وإنشاء محطّة توليد الطاقة الشمسية لتوفير الطاقة في المستقبل.[٩]


كانت هنالك تحديات عديدة لتنفيذ الاتّفاقيتين من أهمّها إدخال التكنولوجيا لتنفيذ المشروع، وكذلك وجود طرق كثيرة تحتاج إلى إنارة خاصّة بها، ولكن إذا أجريت مقارنةٌ للبنية التحتية في الأردن فإنّ توفير الطاقة المُتوقّع من إضاءات ليد سيبلغ حوالي 50 - 70%، وهذا بمجرّد إنشاء 100.000 ضوء ليد، وبالتالي سيؤدّي إلى ادّخار 20 مليون دولار سنويّاً.[٩]


المراجع

  1. "Khaled bin Alwaleed bin Talal Founding Chairman, KBW Investments", khaledbinalwaleed, Retrieved 5-7-2017، Edited.
  2. "PMV Middle East: A look at the market for tower cranes in the GCC", kbw-investments,13-12-2016، Retrieved 10-7-2017، edited.
  3. "KBW Investments and Dubai Courts sign first PPP project concession agreement in Dubai", kbw-investments,4-5-2016، Retrieved 10-7-2017، edited.
  4. "Arabian Business: KBW Investments ties up with Salfo and Associates SA", kbw-investments,29-6-2016، Retrieved 10-7-2017، edited.
  5. "الأمير خالد بن الوليد بن طلال يوقع اتفاقية أعمال جديدة مع سالفو اليونانية "، entrepreneuralarabiya، 29-6-2016، اطّلع عليه بتاريخ 10-7-2017، بتصرف.
  6. "ME Construction News: KBW Investments announces the signing of a majority acquisition of Grayscale Interiors", kbw-investments,12-6-2016، Retrieved 10-7-2017،edited.
  7. Davina Munro (12-6-2016), "CONSTRUCTION Dubai’s KBW Investments buys Grayscale Interiors"، meconstructionnews, Retrieved 11-7-2017، edited.
  8. "«كي بي دبليو» و«بسمة الشارقة» تؤسسان شركة عقارية"، زاوية، 24-1-2017، اطّلع عليه بتاريخ 10-7-2017، بتصرف.
  9. ^ أ ب ت ث "KBW Investments sign two historic PPP and BOT agreements in Jordan", kbw-investments,3-8-2016، Retrieved 10-7-2017، edited.