السفر إلى روسيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ٢٠ ديسمبر ٢٠١٥
السفر إلى روسيا

روسيا

تُعدّ روسيا واحدةً من الدّولِ العابرة للقارّات؛ حيث يقعُ جزءٌ منها في القارّةِ الآسيويّة، والجزء الآخر ضمنَ القارّة الأوروبيّة، وهي واحدةٌ من الدّولِ دائمةِ التّطورِ في كافّة المجالاتِ والأصعدةِ، ولهذا السبب فهي تجذبُ الكثيرَ من المسافرين لغاياتٍ كثيرةٍ ومُتعدّدةٍ.


السّفر إلى روسيا

تشهدُ روسيا نموّاً سريعاً في تعداد الزّائرين إلى البلاد، وتنقسمُ أسبابُ الزّائرين إلى عدّة أقسامٍ، هي:

  • الرّعاية الطّبية: إذ تُعد واحدةً من الدّول المتقدّمة في مجال الصّحةِ والطّبِ؛ لأنّها تحوي كوادرَ طبيّة مؤهّلة للعمل، مع وجودِ بُنيةٍ تحتيّة (مستشفياتٍ ومراكزَ صحيّة)، ومَعدّاتٍ طبيّة ذات جودةٍ عاليةٍ، وهذا يُساهم في ارتفاعِ عددِ الزّائرين الذين يُعانون من أمراضٍ تستدعي العلاجَ.
  • الجامعات: يسعى الكثيرُ من الطلّابِ الموجودين في شتّى بِقاع الأرض إلى إكمالِ مسيرتِهم التّعليميّة الجامعيّة بمراحلها الثلاث: البكالوريوس، والماجستير، والدكتوراة في جامعاتٍ تحتلُّ مكانةً مرموقةً على الصّعيد العالميّ، خصوصاً أنّ هذه الجامعاتِ تؤهّل الطّلبة إلى سوقِ العملِ بشكلٍ جيّدٍ.
  • الزّيارات السّياحيّة: تهتمُّ روسيا بقطاعِ السياحة باعتبارِه أحدِ أهمِّ القطاعاتِ الاقتصاديّة؛ حيث تحتلُّ البلادُ المرتبةَ التّاسعةَ على دولِ العالمِ من حيث تِعداد الزّيارة، بواقع تسعةٍ وعشرين مليون سائحٍ على مدار السّنة، ويعودُ الفضلُ في ذلك إلى أنَّ البلادَ تمتلكُ ثلاثةً وعشرين موقعاً سياحيّاً تابعاً لمُنظّمة اليونسكو للتّراث العالمي، مع توفير شبكةٍ من الطّرق السياحيّة الرئيسة لتُسهّل بذلك عمليّة الانتقالِ من موقعٍ لآخرَ، ومن أشهرِ المواقع السياحيّة في البلاد هي:
    • كاتدرائية المسيح المُخلِّص: توجد على الضّفة الشّمالية من نهر موسكفا، ويعودُ تاريخ بنائها إلى القرن التّاسعِ عشر، واستغرق بناؤها أربعين عاماً. دُمّرت عام 1931م بأمرٍ من القائد السّوفيتي جوزيف ستالين. وتم ترميم الكاتدرائيّة في فبراير 1990م من قِبَل الكنيسة الأرثوذكسيّة الرّوسية.
    • قلعة بطرس وبولس: كان اسمُ القلعةِ في السّابق القدّيس بطرسبرح، أُسّست عام 1703م من قِبَل بطرس الأكبر، ومع بدايةِ القرنِ العشرين استُخدِمَت لتكونَ سجناً من قِبَل الحكومة القيصريّة.
    • كرملين موسكو:هو مُجمّع مُحصّن يوجد في قلب موسكو، ويُطلّ جنوباً على نهر موسكفا، وشرقاً على كاتدرائيّة سانت باسيل والسّاحة الحمراء، وحديقة ألكسندر من الجهة الغربيّة.
    • مركز موسكو الدّولي: هو حيٌّ تجاريٌّ يقعُ بالقربِ من الطّريق الثّالث الدّرائريّ لمنطقةِ بريسن سكاي، وهي أوّل منطقة في البلادِ تجمعُ بين النّشاط التّجاري والتّرفيه، وتحوي أطولَ مبنىً في القارّة الأوروبيّة (برج الاتّحاد) مع ثاني، وثالث، وخامس، وسادس، وسابع أطولِ المباني الأوروبيّة.
    • مُنتجعات التّزلج: تمتلئُ البلاد بالكثير من منتجعاتِ التّزلج الخاصّة بممارسة الرّياضات الشّتويّة، وتحوي هذه المنتجعات على الكثير من الخدمات المُساندة كالفنادقِ، والمطاعمِ، ومحال تأجيرِ المَعدّات، ومصاعدٍ للتّزلّج.