الغازات في البطن و طرق طردها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٣ ، ٢٧ يوليو ٢٠١٥
الغازات في البطن و طرق طردها

الغازات في البطن

الكثير من الأشخاص يعانون من تواجد الغازات في البطن وتسبّب لهم إحراجاً وضيقاً، وتحدث هذه الغازات نتيجة تخمّر الأغذية غير المهضومة في الأمعاء الدّقيقة بواسطة بكتيريا القولون، وتنطلق هذه الغازات باتّجاه فتحة الشّرج محاولةً الخروج من الجسم، وهناك سببان لتجمّع الغازات في البطن،الأوّل هو ابتلاع الهواء أثناء أكل الطّعام وشرب الشّراب ثمّ تجمّعه في مكوّنات الجهاز الهضميّ، والسّبب الثّاني هو تجمّع الغازات أثناء تفاعل الطّعام مع البكتيريا الموجودة في الأمعاء، وينتج عنها غازات تتجمّع في أروقة الجهاز الهضميّ.


أسباب غازات البطن

  • ابتلاع الهواء أثناء تناول الطّعام والشّراب بكميّات كبيرة تؤدّي إلى امتلاء المعدة والأمعاء.
  • الإصابة باضطراب معويّ وخصوصاً في القولون.
  • التهاب في القولون ويسمّى الالتهاب التّقرّحيّ أو داء كرون.
  • أخذ مضادّات حيويّة تبطل عمل بكتيريا الأمعاء.
  • استخدام أدوية المليّنات للمعدة والأمعاء.
  • الإمساك العاديّ والمزمن يؤدّي إلى حدوث الغازات.
  • حساسيّة وعدم احتمال مادّتيّ اللّاكتوز و الغلوتين.
  • اعتماد النّظام الغذائيّ على الخضروات والفاكهة يؤدّي إلى ظهور الغازات.
  • عدم احتمال بهارات الطّعام المضافة إلى الطّعام.
  • تغيّرات في الهرمونات تحدث للمرأة قبل الدّورة الشّهريّة تسبّب وجود غازات في البطن.
  • الإكثار من شرب المشروبات الغازيّة.
  • من الممكن أن تكون عارضاً لحالة مرضيّة في البطن مثل التهاب المعدة الحادّ، وتقرّح المعدة أو وجود جرثومة المعدة.


أعراض وجود الغازات في البطن

  • محاولة التّخلّص الإراديّ والتّخلّص الّلاإراديّ للغازات من خلال عمليّة التّجشّؤ المزعجة ومن خلال فتحة الشّرج.
  • ألم حادّ في البطن متغيّر من مكان إلى آخر.
  • انتفاخ حاد وشدّ في منطقة البطن.
  • صعود الغازات إلى الحجاب الحاجز يؤدّي إلى ضغط على منطقة القلب والرّئتَين.
  • ظهور وسماع الكثير من الأصوات داخل البطن.


طرق التّخلّص من غازات البطن

  • تناول الكثير من المأكولات التي تحتوي على مادّتي البوتاسيوم والصّوديوم لأنّها تخفّف من غازات البطن مثل الموز والطّماطم والبطّيخ.
  • عدم الخمول وعمل بعض النّشاطات الرّياضيّة التي تحرّك الأمعاء لطرد الغازات.
  • شرب كميّة من الماء تعادل ثمانية أكواب يوميّاً للتّخلّص من سموم الجسم، ومنع احتباس السّوائل، وتليين الأمعاء الغليظة.
  • شرب شاي النّعنع كونه مفيداً في التّخفيف من ألم البطن والأمعاء، ويخفّف من اضطراب المعدة.
  • تجنّب تناول الأطعمة النّيّئة وتقشير الخضار قبل أكلها مثل الطّماطم والخيار.
  • تجنّب الأطعمة التي تزيد من الغازات مثل القرنبيط والكرنب والتّفّاح والحمّص.
  • الابتعاد عن التّدخين لأنّه يدخل كميّة كبيرة من الهواء في المعدة.
  • عدم مضغ العلكة لأنّها تجلب الهواء إلى المعدة والأمعاء.
  • شرب بعض المشروبات التي تخفّف من الغازات مثل القرفة والكراوية وبذور الكرفس.


العلاج الطّبيّ والدّوائيّ

  • يكون عن طريق تشخيص الطّبيب للحالة المرضيّة إذا كانت تتعلّق بالمعدة أو القولون.
  • بعد التّشخيص قد يوصي الطّبيب بدواء سيميثيكون أو أقرص الفحم السّوداء التي تمنع الغازات في البطن.