الفرق بين الملاحظة والاستنتاج

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٢ ، ١٠ يناير ٢٠١٦
الفرق بين الملاحظة والاستنتاج

الملاحظة والاستنتاج

إن الملاحظة والاستنتاج من أشهر الأدوات والأساليب العلمية لجمع البيانات والمعلومات التي عرفها الإنسان ومال زال يستخدمها في الحصول على بياناته وتجميع المعلومات اللازمة حول كل ما يحيط به في البيئة والمجتمع الذي يعيش فيه على مر الزمن حتى وقتنا الحاضر، حيث كانت وما زالت أساساً لإدراك وفهم الظواهر الطبيعية، والبشرية، والاجتماعية، والنفسية سواء بشكل مقصود أو غير مقصود، إلا أن هناك لبس وخلط لدى عديد من الناس بين مفهوم كل من الملاحظة والاستنتاج وكثيراً منا من يعتقد أنّهما مترادفان، إلا أنّ هذا الاعتقاد خاطئ وهذا ما سنتحدث عنه في مقالنا، حيث سنوضح الفرق بين المفهومين.


الملاحظة

تدل على نشاط ومجهود حسي وعقلاني ذا خطوات منظمة يقوم به الباحث بصورة غير مقصودة أي بمحض الصدفة أو بشكل مقصود بهدف إدراك وفهم والتعرّف على الظواهر التي يعيش في ظلها، من حيث ما هو ظاهر وواضح وصريح للعيان إلى جانب ما هو خفي وغير مبين لهم في وقت وموقف محدد، كما أنها واحدة من أدوات وطرق جمع البيانات والمعلومات والحقائق، ويعتبر استخدامها أساساً في الأبحاث العلمية وخاصة الميدانية منها، بحيث يساعد هذا الجمع على تحديد دقيقة لمشكلة البحث وتحديد عناصرها، وصياغة الفرضيات ذات العلاقة، واختبار مدى صحتها ويرى المتخصّص في علم أساليب جمع البيانات وتبويبها ديوبولد ب. فان دالين أنّ "الملاحظة هي جمع الحقائق التي تساعد الباحث على بيان المشكلة عن طريق استخدامه لحواس السمع، والبصر، والشم، والشعور والتذوق، وكذلك تمكنه من اكتشاف الدلائل أو العلامات التي تمكنه من بناء حل نظري لمشكلة البحث التي يتصدى لها، وعندما يجري الباحث تجربة ينشد منها تحديد ما إذا كان ثمة دليل يؤيد هذا الحل، فإنه يقوم بملاحظات دقيقة وفطنة مرة أخرى".


الاستنتاج

يطلق عليه أيضاً مسمى الاستدلال، ويتمثل في النشاط العقلي الاستدلالي الذي يبحث عن سبل للتعرف على الأسباب التي تقف وراء حدوث الأشياء، ويسعى لإيجاد تفسيرات علمية ومنطقية واضحة ومقنعة وتحاكي العقل البشري لكافة الظواهر المحيطة به، أي أنّه العملية الذهنية التي يستخلص من خلالها نظرية قابلة للتصديق وتقنع العقل الإنساني حول قضية ما، وتتوافق مع قواعد المنطق، ويأتي هذا الاستنتاج من خلال دراسة جزيئيات هذه القضية للوصول إلى الاستنتاج النهائي الذي يتمثل في القاعدة العامة أو المسبب الرئيسي للحدث، ويختلف عن الملاحظة أنها تأتي من ملاحظة ومشاهدة النتيحة النهائية والتعرف على أسبابها منطقياً.