بحث عن الحشرات النافعة للإنسان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٣ ، ٧ نوفمبر ٢٠١٦
بحث عن الحشرات النافعة للإنسان

الحشرات

تُعتبر الحشرات من أكثر الحيوانات تنوعاً وانتشاراً؛ إذ يوجد أكثر من مليون نوعٍ من الحشرات تنتشر في البيئات المُختلفة، فمنها ما يعيش على اليابسة، ومنها ما ينتشر في الجوّ، وهناك ما يعيش في الماء العذب، وعددٌ قليلٌ جداً يعيش في الماء المالح.


هناك عددٌ من الحشرات يُمكن تصنيفُها على أنّها نافعة للإنسان؛ لكونها تقدّم منفعةً للإنسان؛ كأن تقضي على الآفات التي تُهاجم المحاصيل الزراعيّة، ومع ذلك توجد حشرات تُصنّف على أنّها ضارّة للإنسان، مع العلم أنّه يُمكن الاستفادة منها في مجالات مُعيّنة تفيد البشريّة، كالاستفادة من سمّ العقرب في مُعالجة بعض الأمراض، لذا فإنّ حصر أعداد الحشرات المُفيدة للإنسان وماهيّتها هو أمرٌ غير ممكن، ولكننا سنستعرض بعضاً منها في هذه المقالة.


الحشرات النافعة

دودة القز

تفيد دودة القزّ في صنع خيوطِ الحرير الطبيعيّة التي تدخل في صناعة الألبسة والأقمشة، وقد قلّ الاعتماد عليها في وقتنا الحاضر مُقارنة بمدى الاعتماد عليها في الماضي؛ بسبب ظهور الحرير الصناعيّ، ولكن ما زالت دول جنوب شرق آسيا تُعطي هذه الحشرةَ أهميّةً كبيرة باعتبارها المصدر الأساسيّ لإنتاج الحرير الطبيعيّ.


النحل

يُعتبر النحل من أكثر الحشرات أهميةً للإنسان؛ فهو ينتج العسل الذي يحمل فوائد عظيمة للصحّة، كما يُساهم النحل في نقل حبوب اللقاح من زهرة نبتةٍ إلى أخرى، وبالتالي إنتاج الثمار، كما يدخل العسل في تحضير العديد من المُستحضرات والوصفات الطبيّة؛ كوصفات العناية بالبشرة والشعر، وتجدر الإشارة إلى أنّ هناك أكثر من عشرين ألف نوعٍ من النّحل موزّعٍ في مُختلف قارّات العالم ما عدا القطب الجنوبيّ.


الدعسوقة

تتعدّد المُسمّيات التي تعرف بها الدعسوقة منها: ذات الرداء الأحمر، وخنافس أبو العيد، وتمتاز بحجمها الصغير، وتعيش في الحقول، وتزداد في مواسم الحصاد؛ لوجود نسبةٍ كبيرةٍ من النباتات اليابسة، وتنبع أهمية هذه الحشرة في مُهاجمتها للعديد من الحشرات الضارّة للمحاصيل مثل: حشرات البقّ، والعثّ، والمنّ.


أسد المنّ

تمتاز هذه الحشرة بأجنحتها الكبيرة التي تجذب حشرات المنّ الضارة فتفترسها، ومن المُمكن تكثير أعداد حشرة أسد المنّ في الحقول الزراعيّة من خلال زراعة نباتات جاذبة لها مثل: نبتة الشبت، ولسان الثور.


الخنافس

تتعدّد الفوائد المُستفادة من الخنافس؛ فبعضها يُفيد في تهوية التربة، وتغذيتها من خلال تحليل المواد العضويّة لمركبات بسيطة تصبح سهلة الامتصاص، كما تُهاجم بعض أنواع الخنافس الحلزونات، وبيوض ذبابة الجذور.


بعض أنواع العناكب

تُفيد العناكب بشكل إجماليّ في القضاء على الحشرات الضارّة؛ مثل: الذباب والبعوض، وهناك أنواع من العناكب تُكثَّرُ لاستخدامها في المزارع العضويّة من أجل عمليّة المُكافحة الحيويّة.


الذبابة الطنانة

تفيد الذبابة الطنانة في القضاء على حشرة المنّ وحشرات أخرى، وتعيش الذبابة الطنّانة في الحفر الصغيرة الموجودة في الجدران الطينيّة أو في الأرض، ويُشار إلى أنّ عدداً من المناطق تسمّي هذه الحشرة بنحلة الصيف؛ لأنها تشبه النحلة، ولأنها تظهر في فصل الصيف.