بحث عن الزلزال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٢ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠١٥
بحث عن الزلزال

الزلزال

هو ظاهرة تنتج عن اهتزاز يصيب طبقات الأرض الداخلية، وينتقل تأثيره إلى سطح الأرض، ويحدث بسبب تكسر الصخور؛ نتيجة لضغط داخل الأرض يعتمد على عوامل جيولوجية، ومنها انزلاق الصفائح الأرضية التي تسبب تشققات بأحجام مختلفة، وقد تؤدي إلى نتائج كارثية.


هذه الانزلاقات تشكل خطراً كبيراً على حياة الناس، وخصوصاً عند وقوع الزلازل التي تقاس بدرجات تأثير كبيرة، قد تصل لعشر درجات على مقياس ريختر، مقارنة بالتي تصل إلى أربع درجات، وقد لا يشعر أغلب الأشخاص بحدوثها، ولا تنتج عنها أية تأثيرات تذكر.


أسباب حدوث الزلزال

توجد مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الزلزال، وهي:

  • تأثير درجة حرارة الأرض، والتي تحرك الصفائح الأرضية الداخلية.
  • دور البراكين، ومكوناتها في دفع الصخور داخل الأرض للتحرك.
  • التفاعلات الكهربائية التي تحدث داخل الأرض.
  • الانبعاث الشعاعي الأرضي، والناتج عن التفاعل بين المركبات الكيميائية داخل الأرض.
  • حدوث انهيارات داخل الأرض؛ بسبب تأثير عوامل خارجية كالحفر بشكل متكرر وعميق.


التأثيرات الناتجة عن الزلازل

تنتج عند حدوث الزلازل مجموعة من التأثيرات السلبية، ومنها:

  • صدور أصوات زلزالية نتيجة لتشقق الأرض.
  • خروج الغازات المحبوسة في طبقات الأرض الداخلية، كغاز ثاني أكسيد الكربون.
  • حدوث دمار في الأماكن ذات الأساسات الضعيفة.
  • ظهور حفر بأحجام مختلفة على سطح الأرض.


أنواع الزلازل

للزلازل ثلاثة أنواع، وهي:

الزلزال التكتوني

هو أكثر أنواع الزلازل تدميراً، والذي يحدث بسبب تغير في طبقات الأرض التي تتكون من اثنتي عشرة طبقة، وتتأثر بوقوع ضغط كبير عليها؛ نتيجة لحدوث انزلاقات، تؤدي إلى تكون الزلزال التكتوني المدمر، وتسمى النقطة التي ينتج من خلالها، (دائرة النار).


قد يحدث هذا النوع من الزلازل خارج نقطة حدوثها، ويتواجد الزلزال التكتوني في منطقة المحيط الهادئ، والبحر المتوسط، وأدى هذا الزلزال إلى تدمير أجزاء من بعض دول العالم، كالبرتغال، وإيطاليا، وغيرها.


الزلزال غير التكتوني

يسمى أيضاً (الزلزال البركاني)، وهو الذي يحدث بسبب وجود نشاط بركاني، وفي الغالب ينتج قبل انفجار البركان بفترة زمنية قصيرة، فعندما تبدأ المواد البركانية بالتحرك السريع للخروج من باطن الأرض، تعمل على تكسير الصخور المحيطة بها، حتى تبدأ بتكوين الشكل المخروطي للبركان، مما ينتج عنه العديد من الهزات الزلزالية، ذات التأثيرات المختلفة.


الزلزال الصناعي

هو الزلزال الذي يحدث بسبب التدخل البشري المباشر؛ نتيجة للتأثيرات الإنسانية على سطح الأرض، وخصوصاً عند القيام بتجارب للانفجارات النووية، أو القيام بحفر الآبار العميقة، وتؤثر هذه الزلازل على مناطق حدوثها، وقد يمتد تأثيرها لباقي الأماكن المحيطة فيها.


قياس درجة تأثير الزلزال

قام العديد من العلماء المهتمين بالتغيرات الجيولوجية، والزلازل، بمحاولة الوصول لنتائج قياس درجة تأثير الزلزال عند وقوعه، وبعد مجموعة من التجارب، والاختراعات، تمكن العالم تشارليز فرانسيس ريختر، من اختراع مقياس للزلازل سمي على اسمه (مقياس ريختر)، ويقوم هذا الجهاز بقياس الطاقة الزلزالية الناتجة من مركز الزلزال، ومع التطور العلمي عمل العلماء على تطوير مقياس ريختر، واختراع العديد من المقاييس الخاصة بالزلازل، والتي تمكن من تحديد درجة تأثيرها بشكل دقيق.


نصائح عند حدوث الزلزال

عند حدوث الزلزال من المهم التقيد بالنصائح التالية:

  • في حال التواجد في المنزل، ينصح بالنزول تحت طاولة ذات خشب قوي.
  • عند الوجود في الطريق العام، يجب الابتعاد عن أعمدة الكهرباء، والأشجار، والمباني.
  • التقليل من القلق، والتوتر قدر المستطاع.