تأثير القمر على الإنسان

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٠ ، ٢٨ يناير ٢٠١٦
تأثير القمر على الإنسان

قمر الأرض

يعد القمر واحداً من الأجرام السماوية، حيث يحتل المركز الخامس بين أقمار المجموعة الشمسية من حيث الحجم، حيث يبلغ طول قطره ربع قطر الأرض، كما أن كتلته تصل إلى حوالي 1 من 81 من كتلة كوكب الأرض، ويعتبر القمر جسماً معتماً في الأصل، ولكنه يظهر مضيئاً في الليل؛ لأنه يعكس أشعة الشمس التي تسقط عليه، ويدور القمر بشكل متزامن مع كوكب الأرض، فهو ينهي دورته حول الأرض في نفس اللحظة التي ينهي فيها دورانه حول محوره، حيث تستغرقه هذه العملية مدة 27 يوماً، وهذا يعني بأننا دائماً ما نرى نفس الوجه من القمر وهو ما يسمى بالوجه القريب، وقد يظهر القمر لنا على عدة أشكال فقد يكون على شكل بدر أو هلال وقد يكون محاقاً.


كان القمر محط أنظار البشر منذ القدم، فقد كان يشكل لدى بعض الحضارات إلهاً للعبادة، كالحضارة الفرعونية التي أطلقت على القمر اسم خونسو، بالإضافة إلى الصينيين الذين أطلقوا عليه اسم تشانغ، ومع تقدّم الحضارات، والتطوّر الكبير في المجالات العلمية والصناعية، أصبح هناك رغبة أكبر لدى الإنسان لاكتشاف القمر ودراسته، ولذلك فقد قاموا بالعديد من الرحلات الفضائيّة باتجاهه، وقد أصبح الجرم السماوي الأول الذي هبط رواد الفضاء على أرضه.


كما تجدر الإشارة إلى أنّ هناك بعض العلماء الفلكيين منذ القدم وحتى يومنا هذا يعتمدون على موقع القمر في التنبؤ ببعض الأحداث والتوقعات الخاصة بالأبراج، كما تم الاعتماد عليه في ابتكار التقويم القمري، 


تأثير القمر على الإنسان

هناك بعض الاعتقادات الشائعة بين الناس ومفادها أن للقمر تأثير كبير على سلوكيات الإنسان وعلاقاته مع محيطة بالإضافة إلى تأثيرها على صحته العامة، هذا عدا عن مواعيد الإنجاب وغيرها، حيث لم يتم إثبات أي من هذه الاعتقادات بشكل علمي قاطع لغاية الآن، ولكن نتيجة لمراقبة سلوكيات الإنسان في الأيام التي يكون فيها القمر مكتملاً (بدراً)، وجد أنّ معدلات الجرائم والطلاق والمشاكل بشكل عام ترتفع، وقد قام البعض بتفسير هذه الظاهرة لدى الإنسان وربطها بظاهرة المد والجزر في الطبيعة، فكما ترتفع مستويات الماء في الطبيعة، ترتفع مستويات السوائل والهرمونات في الجسم والتي من شأنها أن تؤثر على ضغط الدم والحالة النفسية له.


ظواهر طبيعية مرتبطة بالقمر

هناك ظواهر طبيعية نشهدها على الأرض والتي لها ارتباط مباشر مع القمر، وهي:

  • ظاهرة خسوف القمر: يختفي كل أو جزء من القمر عن سكان الأرض بسبب وقوع الأرض بين الشمس والقمر.
  • ظاهرة كسوف الشمس: هي الحالة التي يكون القمر بين الأرض والشمس.
  • ظواهر المد والجزر للمياه على الأرض: والتي ينتج عنها ارتفاع لمستويات المياه في البحار والمحيطات، حيث ترتبط هذه الظاهرة بمدى جاذبية القمر والتي تؤثر على جانبي الكرة الأرضية بشكل متفاوت، فيرتفع منسوب المياه باتجاه الجهة ذات الجاذبية الأعلى.
  • بالإضافة إلى الظواهر التي تؤثر على سلوكيات الإنسان، وهو ما سنتحدث عنه في هذا المقال.