تخطيط القلب الكهربائي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠١ ، ١٥ يونيو ٢٠١٧

تخطيط القلب الكهربائي

ينتج القلب نبضات كهربائية صغيرة تنتقل من خلال عضلة القلب لتحدث انقباضات، ويتم فحص هذه الانقباضات من خلال فحص الكتروكارديوجرام أو ما يعرف أيضاً بتخطيط القلب الكهربائي (ECG)، وهو طريقة يتم من خلالها التعرّف إلى كيفية تقدّم الموجة الكهربائية التي تنظم عمل عضلة القلب، فيتم خلق هذه الموجة الكهربائية في ناظم نبضات القلب الطبيعي، والتي تمر في الأذينين وتؤدي إلى انقباضهما، وبالتالي تدفق الدم من الأذينين إلى البطينين، ثمّ تمر هذه الموجة بألياف التوصيل الخاصة بحجرات القلب مسببةً انقباضها، وزيادة اندفاق الدم من البطين الأيسر إلى أنسجة الجسم من خلال الشريان الأبهر، وإلى تدفق الدم من البطين الأيمن إلى الرئتين.


أسباب إجراء تخطيط القلب الكهربائي

  • تحديد سبب الشعور بخفقان في القلب أو أوجاع في الصدر.
  • تعليل سبب ضيق التنفس.
  • الشعور الدائم بالتعب والاجهاد.
  • تغيير في نبضات القلب.
  • اجراء روتين قبل القيام بعمليات جراحية.


مشاكل تظهر في تخطيط القلب الكهربائي

يساعد فحص تخطيط القلب الكهربائي (ECG) على اكتشاف وجود مشاكل أو اضطرابات في إنتاج الموجة الكهربائية وطريقة توصيلها، التي تكون نتيجة الكثير من الأسباب منها:

  • وجود احتشاءات في عضلة القلب.
  • زيادة حجم البطينين أو الأذينين.
  • الإصابة بالتهاب التامور (pericarditis).
  • وجود اضطرابات ناتجة عن وجود خلل في مستوى الأملاح في الجسم.


طريقة عمل تخطيط القلب الكهربائي

يتم إجراء تخطيط القلب والمريض مستلقي على ظهره على طاولة مريحة وبحالة استرخاء، ويتم وضع أقطاب كهربائية على أجزاء مختلفة من الجسم، وتظهر نتيجة التخطيط على ورق مخطط، لتعكس النبضات الكهربائية القادمة من الاتجاهات المختلف في القلب وأقسامه.


أنواع تخطيط القلب الكهربائي

  • رسم القلب المحمول هولتر: هو جهاز محمول مزود بشاشة صغيرة، يتم تعليقه على الجسم لمدة أربع وعشرين ساعة من أجل فحص ضربات القلب، وتسجيل نشاط كهرباء القلب أثناء يوم كامل.
  • رسم القلب بالمجهود: يتم عمل تخطيط القلب الكهربائي أثناء القيام بمجهود ما، مثل ركوب دراجة أو المشي على ألية رياضية كهربائية لتحديد نشاط عضلة القلب خلال بذل مجهود بدني.


تحذيرات عند تخطيط القلب الكهربائي

  • يفضل أن يحمل الأشخاص معهم الذين سبق وعملوا تخطيط القلب الكهربائي وأصيبوا بذبحة قلبية فحوصاتهم لمقارنتها مع الفحوصات الجديدة وتحديد وجود التغيرات ومدى خطورتها.
  • يمكن أن يؤثر إجراء الفحص خلال الحمل على نتائج التخطيط.
  • يختلف تخطيط الأطفال والرضع عن تخطيط الأشخاص البالغين بسبب سرعة معدل ضربات قلبهم عن البالغين، إلا أنّ هذا لا يعتبر مؤشراً على وجود مشكلة مرضية.
  • يمكن أن يؤثر تناول أدوية في علاج اضطرابات عمل القلب على نتائج التخطيط الكهربائي.
  • على الرغم من دقة التخطيط، إلا أنّه لا يستطيع تحديد وتوقع حدوث الذبحة الصدرية.