تعريف لحم الجزور

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٧ ، ٢٨ نوفمبر ٢٠١٦
تعريف لحم الجزور

لحم الجزور

لحم الجزور هو لحم الإبل، أو لحم الجمال، أو لحم الحاشي، وهو من أنواع اللحوم المفيدة جداً، ويُستخدَم كغذاء ودواء في الوقت نفسه، ويتميّز بأنّه يحتوي على تركيبةٍ غذائيةٍ فريدةٍ؛ نظراً لاحتوائه على العديد من العناصر بنسبٍ معيّنةٍ تميّزه عن باقي أنواع اللحوم؛ إذ إنّ نسبة الدّهون فيه منخفضةٌ، وترتبط ألياف اللحم فيه مع بعضها البعض دون دّهون، كما أنّ طعمه مُستساغ ويشبهطعم لحوم الأبقار كثيراً، ويشبهها أيضاً في المظهر، غير أنّ لحم الجزور لونه أحمر يميل إلى البنيّ الغامق، وهو معروف لدى أهالي الخليج العربيّ وخصوصاً السعودية.


القيمة الغذائية للحم الجزور

يحتوي لحم الجزور على العديد من الأملاح المعدنيّة، مثل: الحديد، والبوتاسيوم، كما يحتوي على العديد من الفيتامينات، مثل: فيتامين ج، وهـ، ود، وب المركّب، بالإضافة إلى البروتينات والأحماض الأمينيّة المهمّة للجسم، والكولاجين، والقليل من الدّهون، ونسبة قليلة من الكولسترول، والأحماض الدهنيّة غير المشبعة، مثل: حمض اللينولييك، ومضادّات الأكسدة، وحمض الفوليك، وجزيئات الطاقة، والسكريّات، والسعرات الحراريّة.


فوائد لحم الجزور

  • يخفّف حموضة المعدة، مما يقلل من احتمالية الإصابة بالقرحة.
  • يخفض ضغط الدم المرتفع.
  • يعالج أمراض الجهاز التنفسيّ، مثل: مرض الرّبو التحسسيّ، خصوصاً إذ تم تناوله مع العسل.
  • يمنح القوّة لعضلات الجسم، ويمنع إصابتها بالترهل، ويساعد على بناء القوّة العضليّة؛ لذلك يُعدّ هذا اللحم غذاءً مفيداً لمن يرغبون ببناء عضلاتهم، مثل الأشخاص الذين يمارسون رياضة كمال الأجسام.
  • يحافظ على صحّة القلب والأوعية الدموية، ويمنع الإصابة بتصلّب الشرايين.
  • يفيد صحّة الأم الحامل والجنين.
  • يكافح نموّ الأورام السرطانية وانتشارها؛ وذلك لقدرته في القضاء على الجذور الحرّة للخلايا.
  • يقوّي جهاز المناعة، ويقي من الإصابة بالالتهابات والأمراض المُعدية.
  • يقلّل احتماليّة الإصابة بالسكتات القلبيّة والدماغيّة.
  • يقوّي الأعصاب والجهاز العصبيّ، ويحفّز الدماغ على العمل، ويخفّف الاكتئاب، والإحباط، والقلق، وينشّط خلايا الجهاز العصبيّ.
  • يعالج الحمّى، ويخفّف من آثارها على الجسم.
  • يعالج العديد من الأمراض، مثل: البواسير، ويكون ذلك بوضع قطعةٍ منه على البواسير؛ ليخفّف من آلامها، ويعالج أيضاً عرق النسا، ويطرد ديدان الأمعاء.
  • يقوّي النظر، ويحافظ على صحّة العينين، ويمنع إعتام عدسة العين.
  • يعالج النمش، ويجعل البشرة نضرة، وذلك بتسخين قطعة منه، ووضعها على الجلد مباشرةً.
  • يساعد على تخسيس وزن الجسم، حيث يُعدّ غذاءً مثالياً للأشخاص الذين يتّبعون نظاماً غذائياً للحصول على وزنٍ مثالي.
  • يقوي الدّم، ويقي من الإصابة بفقر الدم (الأنيميا).
  • يعالج آلام المفاصل والعظام، وآلام الظهر.
  • يمنح الجسم الطاقة والحيوية.