تقرير عن البكتيريا

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٠ ، ١٢ يناير ٢٠١٦
تقرير عن البكتيريا

البكتيريا

من الكائنات الدقيقة التي تتكوّن من خلية واحدة، والتي ترتبط مع بعضها البعض مكوّنةً عدة أشكال كالعقد، أو السبح، أو الكرة، أو العصا، أو العناقيد، أمّا حجمها فلا يتعدى من 5 إلى 5 ميكرومترات، حيث صنفت البكتيريا كواحدة من أوائل مظاهر الحياة التي وجدت على الأرض، والتي انتشرت لتشمل جميع مناطق الكرة الأرضية بما في ذلك الماء الحرّ والمتجمّد والحمضي، كما تنتشر بشكل واسع في التربة والغلاف الجوّي، مع قدرتها على التأقلم والعيش في المناطق التي تكثر فيها المخلفات الإشعاعية وفي طبقات عميقة من الأرض، بالإضافة إلى نموّها وتكاثرها في المركبات الفضائية خلال وجودها في الفضاء.


سلوك البكتيريا

البكتيريا من الكائنات النشطة في البيئة الموجودة فيها مهما كان نوعها أو ظروفها، حيث تبدأ حال وصولها إلى بيئة جديدة بالقيام بمجموعة من السلوكيات والنشاطات، أهمّها:

  • الإفراز: تقوم البكتيريا بشكل دائم بإفراز مجموعة من المواد الكيميائية التي تعمل على تهيئة البيئة وتعديلها بما يناسب البكتيريا وطريقة معيشتها، وغالباً ما تكون هذه المادة الكيميائية مجموعة من البروتينات التي تمتلك خصائص الإنزيمات في قدرتها على تحليل وهضم عدد من الأغذية المتوفرة حولها.
  • التلألؤ البيولوجي: تمتاز بعض أنواع البكتيريا التي تعيش في الماء بسلوك التلألؤ البيولوجي، الذي يقوم على إنتاج البكتيريا ضوءاً تجذب به الكائنات البحرية المختلفة نحوها.
  • السلوك الاجتماعي: غالباً ما توجد البكتيريا مجتمعةً مع بعضها البعض ككائنات متعددة الخلايا، بحيث تقوم بوظائفها المختلفة ضمن سلوك اجتماعي تعاوني، الأمر الذي يساعدها في تحقيق الانقسام الخلوي، وتحقيق بعض الموارد التي تعجز البكتيريا بخليتها الواحدة عن تحقيقها، بالإضافة إلى تكوين خطّ دفاعي رادع ضدّ مهدّدات وجودها، وزيادة قدرتها على تكوين أنواع جديدة من البكتيريا.
  • الحركة: تتحرك البكتيريا بأساليب مختلفة حسب أنواعها، فمنها من تمتلك الأسواط التي تمكّنها من التحرّك في البيئة السائلة، ومنها من تعتمد على الحركة المنزلقة والحركة عن طريق الارتعاش.


مسببات الأمراض من البكتيريا

تنشئ بعض أنواع البكتيريا علاقة طفيليّة مع الأحياء التي ترتبط بها، وتصنّف هذه الأنواع من البكتيريا بمسبّبات الأمراض المعدية، والتي تحتل المرتبة الأولى ضمن قائمة مسببات الأمراض وحالات الوفاة لدى الإنسان، ومن أهمّ الأمراض التي تسببها البكتيريا الممرضة الكزاز والدفتيريا، والكوليرا، والجذام، والسل، كما تهاجم النباتات متسبّبةً في إصابتها بالأمراض كبقع الأوراق وغيرها من الأمراض التي تؤدي إلى ذبول النباتات وموتها، بالإضافة إلى انتشارها بين حيوانات المزارع متسببةً في إصابتها ببعض الأمراض الخطيرة كالجمرة الخبيثة والتهاب الثدي.