خطوات اداء مناسك العمرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٣ ، ٢٨ ديسمبر ٢٠١٤
خطوات اداء مناسك العمرة

العمرة : هي زيارة المسجد الحرام في مكة لاداء مناسك خاصة كالطواف والسعي بالكعبة المشرفة والحلق والتقصير مرتبة حسبما ورد عن الخلف الصالح ، تقرباً لله عزوجل، وهناك عدد من المذاهب ترى أن اداء العمرة واجب بينما ترى المذاهب الأخرى أنها سنة مؤكدة ، وعلى كل حال فإنها تشترط توافر شروط بالمعتمر بأن يكون مسلماً بالغاً عاقلاً حراً " ليس عبداً " مستطيعاً فلا تجوز على المريض ولا على المجنون ولا على العبد ولا على غير البالغ .


خطوات أداء مناسك العمرة " بالترتيب "  :

  • الإغتسال ووضع الطيب للرجال فقط وارتداء الملابس الخاصة بالعمرة ، أما النساء فيغتسلن دون تطيب ويلبسن عباءة فضفاضة غير مزركشة دون ان ترتدي غطاء الوجه " النقاب " أو الكفين " الكفوف" .
  • الوضوء : وأداء صلاة الفريضة التي تحين في ذلك الوقت ، أو صلاة ركعتين سنة الوضوء.
  • نية الإحرام بالعمرة : بأن يقول في مكان الإحرام " لبيك اللهم عمرة .. فغن حبسني حابس فمحلي حيث حبستني " بمعنى إذا حصل معه شيء عارض كالمرض ولم يستطع اتمام العمرة فإنه يتحلل منها .
  • يبدأ بعدها بالتلبية حتى يصل الكعبة فإن رآها أوقف التلبية أي قول " لبيك اللهم لبيك ..لبيك لا شريك لك لبيك .. إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك .
  • عندما يدخل الحرم المكي يولج بقدمه اليمنى فيقول : " بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، اللهم اغفر لي ذنوبي، وافتح لي أبواب رحمتك " ثم يعيد التلبية حتى يرى الكعبة يقطع التلبية ويدعو بما يشاء فإنها تتحقق بإذن الله .
  • يضطبع الرجال قبل البدء بالطواف "أي يكشف عن كتفه الأيمن طوال الطواف بالأشواط السبعة . ثم يبدا الطواف منطلقاً من عند الحجر الأسود فإنه يقبله وإن لم يستطع فيلمسه وإن لم يستطع فيشير إليه باليد اليمنى ويكررها في كل شوط ويقول " بسم الله، والله أكبر " وعند الوصول للركن اليماني فإنه يقول " رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ " يكررها كلما مر في الركن اليماني .
  • بعد إنهاء الطواف يصلي ركعتين عند مقام إبراهيم يقرأ في الأولى بعد الفاتحة سورة الكافرون وفي الركعة الثانية سورة الصمد .
  • ينتقل بعدها للسعي بين الصفا والمروة : وهي سبعة أشواط أيضاً تبدأ بالصفا وتنتهي بالمروة ويقول عندما يراها  : "إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْراً فَإِنَّ اللَّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ) في كل شوط ، ثم يقول : اللهُ أكبر ، اللهُ أكبر، اللهُ أكبر ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملكُ، وله الحمدُ، وهو على كلِّ شيء قدير، لا إله إلا الله وحده، أنـجز وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده " 3 مرات وهكذا في كل شوط .
  • عندما ينهي السبع أشواط ينهي عمرته بالحلق أو التقصير للرجل إما بجزء أو بكامل شعره والمرأة بقص جزء من نهاية شعرها من قبل أحد النسوة او احد محارمها .
  • وقبل مغادرة مكة يطوف المعتمر بالكعبة " طواف الوداع " إن أراد فهو ليس واجباً وأمره متروك للمعتمر ويجوز له ان يطوفها بملابسه العادية .