شبه الجزيرة العربية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٠ ، ١٥ مارس ٢٠١٦
شبه الجزيرة العربية

شبه الجزيرة العربية

تشتهر أيضاً باسم جزيرة العرب وشبه القارة العربية، وهي منطقة جغرافية توجد في الجهة الجنوبية الغربية لقارة آسيا في نقطة التقاء قارتي آسيا وأفريقيا، وتعرف بكونها أكبر شبه قارة على الأرض بمساحة تصل إلى 3.237.500 كم2، وساعد موقع شبه الجزيرة العربية والمساحة الكبيرة التي تشغلها من قارة آسيا على اتخاذها دوراً جيوسياسياً مهماً في منطقة الشرق الأوسط والوطن العربي، وذلك لما تحتويه من ثروة نفطية ضخمة وغيرها من آبار الغاز الطبيعيّ.


جغرافية شبه الجزيرة العربية

يرجح علماء الأرض أن سبب تكون شبه الجزيرة العربية هو حدوث صدع ضخم في البحر الأحمر قبل ما يزيد عن خمسين مليون سنة، وساعد هذا الصدع على إحاطتها بالمسطحات المائية من ثلاث من جهاتها وهي البحر الأحمر من الجهة الغربية، والمحيط الهندي من الجهة الجنوبية، ومضيق باب المندب من الجهة الجنوبية الغربية، بالإضافة إلى الخليج العربي من الجهة الشمالية الشرقية، وخليج عمان من الجهة الشرقية، وبحر العرب من الجهة الجنوبية والجنوبية الشرقية وخليج عدن من الجهة الجنوبية، أمّا الجهة الشمالية لشبه الجزيرة العربية فتتداخل بشكل كبير مع اليابسة، وبالأخص في مناطق صحراء العراق وصحراء الشام.


التعداد السكاني في شبه الجزيرة العربية

يسكن البلاد المختلفة التي تتكون منها شبه الجزيرة العربية ما يقارب 72.611.897 فرداً بحسب الإحصائيات التي حدثت في عام 2014م، ويشكل ما يزيد عن 27 مليون فرد سكانها من الأجانب الوافدين إليها من البلاد العربية المجاورة وغيرها من بلاد العالم، وتعتبر اليمن من أكثر الدول الواقعة في شبه الجزيرة العربية نمواً للسكان، حيث وصل التعداد السكاني فيها إلى 26.5 مليون فرد بحسب إحصائيات عام 2014م، بينما تحتل السعودية المرتبة الثانية مع تعداد سكاني تجاوزن 27 مليون نسمة بحسب إحصائيات نفس العام، أمّا باقي دول شبه الجزيرة العربية فيقتصر التعداد السكاني لها مجتمعةً على 19 مليون نسمة.


مناخ شبه الجزيرة العربية

يسود شبه الجزيرة العربية مناخ بطابع قاري حيث تكون أجواء الصيف حارة جداً، مع انتشار حالات الجفاف في بعض المناطق ووجود استثناءات أخرى في المناطق المرتفعة والتي تشهد درجات حرارة منخفضة نسبياً، أما المناطق الساحلية فتشهد أجواءً لطيفة مع هبات من الهواء خلال فصل الصيف وذلك لقربها من مياه البحر التي تعمل على تلطيف الجو، أمّا أجواء الشتاء فتكون باردة في معظم مناطق شبه الجزيرة العربية كما يصل معدل تساقط الأمطار فيها إلى 23 سم2 في كلّ سنة.