شعر شعبي عراقي حزين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٣ ، ٩ فبراير ٢٠١٦
شعر شعبي عراقي حزين

الشّعر الشّعبي العراقي

يتّصف الشّعر العراقي في الغالب بالشّعر الحزين، ولقد أُطلقت عليه هذه الصّفة لأنّه دائماً يشمل الكلمات الحزينة والآهات واللّوعة، وربما يكون السّبب في ذلك كثرة المآسي التي مرّ بها الشّعب العراقي من كثرة الحروب وظلم الحكّام سواء كان ذلك في الماضي البعيد أو الحاضر القريب، حيث جرت على أرض العراق ويلات عظيمة جعلت الحزن يُخيّم على هذا النّوع من الشّعر.


يُستعمل الشّعر الحزين كثيراً في الأغاني العراقيّة التي تُغنّى باللّهجة العاميّة، ويكثر ذلك في المواويل الحزينة التي تتحدّث عن فقدان الأهل مثلاً، أو عن الغربة، أو فراق الأحبّة، ولقد تناول هذا النّوع من الشّعر الحزين قصة مقتل أسباط النّبي في كربلاء، وقد أثّرت هذه القصّة كثيراً عليه وجعلته حزيناً جداً، فعندما تسمع هذه القصائد لا تتمالك نفسك من الإجهاش بالبكاء وهذا هو سرّ الشّعر الشّعبي الحزين. هذه بعض الأشعار العراقيّة الشّعبية الحزينة أقدّمها بين أيديكم.


أشعار شعبيّة عراقيّة حزينة

  • أنا اللّي عشت بالدّنيا اصارع غابة الأحزان

حزن هموم عذابي يبتسم فيهــــا


تعبت بدنيتي هايم وصرت بدنيتي حـــيران

تعبت وهذي الدّنيا دايم ألاقيهــــا


زانا في داخلي نغمة وجدها داخلي فــنان

وجدها نغمة حيّة وتبغى من يغنيها.


  • محبتنه جذب مو كالو تموت

ولتصدّكهم الكالو لك نسيتك


لأن أنت شراكة بالنّفس ويّاي

وما أتنفّس أني بغير ريتــــك


تدري أنت شكثر بيك أنّي محظوظ

وأحسّ بختي كعد لمن لكيتك


وإذا فكّرت أعوفك وأنسى ذكراك

ياخذني الكلب كوّة على بيتك


حجولي شكد عليك وكلت عذال

عاندت الحجو عنّك وجيتــــــك


كالو صعب دربه يتعبك هواي

ورغم هذا التّعب كله اعتنيتك


كالو بس أذيه وعوفه وأرتاح

عفت الرّاحة أنا وميّت آب ذيتك


  • يسقط سجن شوكك ولك مو ملّيت

ما مرّة رحمت بحال مسجونك

شفتني لوحدي وأنت جمالك جيش

واحتلّيت قلبي الماكدر دونك

راح أدخل حرب صبرك بدون سلاح

واشمّت بيك كلّ المايكدرونك

واجبرك تنسحب متعذّب ومكسور

وأشلع ضحكتك من لمعة سنونك

أنا نطيتك عمر شمعة عذاب وليل

بس كلّ الخذوك شراح ينطونك

ثواني بلا سبب كدرو يغيرونك


  • يا دنيتي ليه أنا حالي غريب؟

القلب يشكي جروح من دون أسباب

أجلس وفي قلبي طعون وتغريب

والعين كلّ الوقت تبكي‏ من الأحباب

يا دنيتي تكفين

لاصرت عايش طول عمري بتعذيب

فالموت أرحم

من زمن ما به أحباب


  • أنّه بخير شكراً، من سألت الحال؟

لتكرّر بعد ما بيه حيل ذنوب

يمكن جذبت لمّن كلت أنساك

مو يمكن

أكيد الشّوك بينه وماكدرنه نتوب

كتبت اسمك بورقه واشمرتها أبير

كلّي شبيك خايب ما تخاف الحوب؟

خايف حوبتك؟! لاوالله مو بس خوف

أنا بفكرت وداعك عقلي طب حروب

وي كلبي تعارك وخسرت الثّنين

هذا المايريد، وهذا بيك يذوب

وك عليمن جاي تسأل عن الأحوال؟

وتهيّج المواجع والأشواك تلوب

خليني بمكاني من بعيد أهواك

وإذا يهتزّ حنيني بوجهي سدّ البوب


  • راح أصبر بدونك وأرهم بلياك

وأذبح رمش عيني الجان يبجيلك

وأتحمل عذابك والبعد والشّوك

وما حط صورتك كدّامي وأشكيلك

ما أكلّك نسيتك بس جرح بالرّوح

يكسر واهسي وما يقبل أمشيلك

عيني الشّالتك كلتلها أشيلج راح

كالت شيلني وما قبلت تشيلك

وجرحي ألفاك صدره وما يريد خيّاط

واكف جنُّه واحد جاي يدعيلك

بس مجبور أدفنك يا عشك يا شوك

وأقرى الفاتحة وبالوحشه أصلّيلك

بعيوني الحزن يقرونه اليواسون

والفوك الحزن لو تدري شاحجيلك

شمّات الأجو وأسوني ثالث يوم

حيل ويّاك كالو مدري شدّ حيلك


  • أجى واحد عليّا وكالي شبيك؟

أحسّ حملك ثكيل ودمعة بعيونك

وأحسّ داخل كليبك نار تشعل نار

وأحسّ ظهرك حنيتة وهدّلن متونك

كتلة القصة هيج وهيج بيّا الصّار

صـــــاح: الله أكبر، عمّي خيعونك

ما يسوون إظفرك خلهم يولّون

ما عدهم كلب ذولا اللّي يخونونك

تتعذّب عليمن أنتَ هم إنسان؟

بس دوس أعلى كلبك لا يدوسونك

وعليمن تنتظرهم والله ميرجعون

حيــــل بعيد صاروا ما يذكرونك

ولو بيهم أمل أنتظر جان ويّاك

بس قاسي كلبهم ما يفيدونك

وأُخُذ منّي نصيحة وعوف دمع العين

صافن لا تظلّ باجر يعبرونك.


قصائد شعبيّة عراقيّة حزينة

الآتي قصائد جميلة اخترناها لكم آملين أن تنال إعجابكم.


مو عدل

مو ميت عدل وإكبالي أشوفك دوم

وأتامّل رحيم الغيبتك رجعة

ما صدّك غفل يا بويا عنّي تروح

مستعجل تريد فراكنا بسرعة

كدّامي القلم كلّ ساعة أشمّن بيه

بلكي علقلم نيشان من صعبة

وشكد ذكريات مخلي عالورق

وحجايات حلوه أبالي متجمعة

نقرى بدفترك حد ما تطيح عيون

والبوم الصّور نشتاق ونطلعه

عيني عالدّرب من ربعك إيردون

أكولن بلكي أشوفن جاي وي ربعه

ويطول انتظاري او وكفتي علـ باب

عين اتاني تبقى وعين بالدّمعة

شريد أنسى يمّا منيلّي النّسيان

هو الجرف ينسه الماي ويودعه

يا بويا العراقيّة تسولف بيك

لمّن تذكر اسمك كلبي اتكطّعه

تبقى عيوني تربي مكابل الشّاشات

بلكت صورتك لو صوتك تسمعه

ظلمة ليل صارت دنيتي بلياك

يلحاروك حياتك للوطن شمعة

أنت وكل شهيد والطّاح وفّه الكاع

يا سيف العراق أو مهرته ودرعه

اقتع روحي يمكن لو كلت أنساك

بس كلبي الدّفنته ويّاك شيقنعه


منين إجيت

الدّنيا مو دنية عشك يبن الحلال

لا تخلّينه بمحبتك ننجبر

أنت ابن العافية وابن الدّلال

واحنا ولد الموت ربّانا الفقر

بينه وبينك فرق كلش جبير

وما نكول أسباب كلّ هذا الفرق

وما نكمل السّالفة لحد الأخير

أمن الأساس ويّاك مسدودة الطّرق

ويّاك ما نرهم وما ترهم محال

ويّانا ما تكدر تدوم وتستمرّ

وباهو كلّك بالسّهل درب الوّصال

وأنت تدري دروبنا مورثة جمر


منين أجيت وبالعشك عندك يقين

منين اجيت وياهو سوّالك درب

أنطيني مهلة وخلّ أشوفن وضعي زين

وخلّ أشوف أنوب هم أكدر أحبّ

كلبي تيهتا وشرد ما أدري وين

وأنّه صار إسنين ما عندي كلب

وخالي كلبك وأنت بعيونك جمال

كل جمال الكون يمّك يعتذر

نبع شفتك يعني كلماتك زلال

والعطش بالرّوح تاركم جم فطر


منين أجيبنلك خلك يرهم عليك

وأنت آية إمن الحسن وأحلا الدّلع

وأنّه يا فرحة إلّا حطّه إبين إديك

وأنّه بجفوفي عمر شلت الوجع

حتّى ما عندي ابتسامة إمنردّ أجيك

وليش تشلع كلبك بكلب انشلع

وليش تطلع خاسر ومشلول حال

وتترك الضّحكة وعليمن تنقهر

راجع أفكارك بعد عندك مجال

ليش بيه تريد كلبك ينكسر


أدري بيك تحبني ما داعي الكلام

وأدري بدموعك صدّك تبجيلي

من تجيني لا تكلّمني بغرام

عَفْيِة عوف الشّوك لا تحجيلي

أنّه ليلي بلايا وأهسّ ما أنام

إشلون لو صرت أنت واهس ليلي

وإشلون لو حبّيت شكلك والخصال

وإشلون لو باجر تروح وتعتذر

هم ترد لمن أكلّك تعال

وتنتظر لمّن أكلّك انتظر


إحنا عدنه الحبّ يعني الحبّ عذاب

ولازم أمن ننحب نذب بالحبّ فلك

ولازم نحب باب بيتك والتّراب

ونحب كلشي العايد وراجع إلك

ونحب ناسك كلّها شيب أوية الشّباب

ولازم نحبّ كل عمامك وي هلك

ولازم نحبّك نحب الخال خال

وكلّ هذني شويّة لتكول إشكثر

إحنا ما عدنا العشك صفنة وخيال

إحنا من نحبّ نطك وننفجر


نخاف من حبّك لأنّ حبّك جديد

ذهب جنّه وياهو إليشوفة إنعجب

والمشاعر فقرة معضدها حديد

وأنت يمّ الفقرة لا تطلع الذّهب

ويّاك ما نصقل بعد لا ما نعيد

عوفنه ولتكول بينولي السّبب

إحنا ما عدنه جواب لأي سؤال

لأن من شفناك تيّهنا الفكر

هم شفت فد يوم كالو للدّلال

ليش متحمّلة حضن نار الجمر

الدّنيا مو دنيا عشك يبن الحلال

لا تخلّينه بمحبتك ننجبر

أنت ابن العافية وابن الدّلال

وإحنا ولد الموت ربّانا الفقر


ما تحبني

بيني وبين نفسي

إشكد أفكّر بيك

وأكول إشمعنى أنت الشّاغل اضنوني

مو أول عشك خاطر

تشلّ الحال

ولا أول جمال إتشوفك عيوني


شجاها الرّوح

يمّك ذبت الأسرار

وليش أرجف عليك وينخطف لوني

وحتّى النّاس

كامت تعرف بهل الحال

وما أعرف شكلهم من يسألوني

يطبون بصفنتي

وعنك إيدورون

ويلكوني أفكر بيك، يلكوني


وصاحت كلها صاحت

هذا هذا فلان

وما عندي لكوك، وبيك إتّهموني

إتّهموني

بمحبتك والله لو يدرون

على ضيم العليّ إيضلّ يواسوني


ما يدرون عايفني

بمهب الرّيح

وأنّه وياك عفت إلما يعوفوني


يحبوني إشكثر

والجيتي إيتانون

واخجل من كثر ما كام يتنوني

وأنت إلما تحبني

إشلون بالله ويّاك

أمرن بيك، ما أمرّ باليحبوني


عفت إللّي شروني

ومن أردي إشلون

هم أسوة بعد، والنّوب يشروني

حبّيتك شجاني

وما حسبت إحساب

خيعونك عليّ، مو أنا خيعوني


متحبني، وأحبّك

والمصيبة أنوب

أريدك وأنهزم، من اليريدون


ومن دونك صرت

ما أعيش وي النّاس

وأنت بكل سعادة تعيش من دوني

بأحزانك

أودّي دموعي تبجي ويّاك

وبأفراحك

أبد ما تذكّر إسنوني


من سمعو أهلنا

العشك دك الباب

ما خلّوك أهلك، وأهلي خلّوني

ما خلوك أهلك

حكهم يخافون

بس أهلي المحبتك شلع باعوني


كون أتشوّف

كون أتشوّف

عفت كلشي، وجبت كلشي

ومدري شلون إجيت أمشي

إجيتك ردت أكلّك شوف

ردنا نعوف كلشي وماكدرنا نعوف

كون إتشوف حالي إشكد إلك ملهوف؟


جبت كلشي إليسولف بيك

خيالي وصحوتي وطيوف

جبت دكّات كلبي الكطعن كلبي بجفاك إسيوف

جبت صفنات روحي

إلسودنت روحي

مثل جنّ بمسّيه وعل يتيمة يحوف

كون إتشوف

بشفافي الحزن ما خلّه بسمه تعيش

وكلمن كُمت أبوسه بخدّه أطبع أوف

كون إتشوف

دموع الجدم ما يدري وين يروح والخطوات عميا

وتايه بلا شوف

كون إتشوف

خلصت الوجوه وشفت كلّ النّاس

كلّها وجوه غربة ولا وجه معروف

وين ألكاك يالموصوف

إليه أنّه وإلك موصوف؟

يالفركاك غربة وكلشي ما مألوف

إنّه بلياك مدري شبيه ما بيه

زلف وبلايا ترجيه

درب ما بيه كل جيه

نهر فاض وتبع ميّة

رجع بس مالكاله إجروف

كون إتشوف

روحي شخلة بيها الخوف

مطلوبة نذر وتخاف

ما توصل حضرتك

من بعيد طوف


كون إتشوف

روحي شخلة بيها الخوف

مثل دم العروس الجايّة أعلى إجناب

ويصبر عليها

وجابها الزّافوف


وشوف إشخله بي الخوف

مثل حلّت مدارس

روحي أحسّها أطفال

حلّت وتركتني

وباقي بس صفوف


ويا وحشة صفوفي ومن يجيني اللّيل

ويالون الوجه

بعدك الظّل مخطوف

ويا قسوة ضنوني إلما تريد أرتاح

وأنّه الصّاير أسير

وبيدهن مجتوف


كون ألكاك وأشكيلك

على جروحي ألكيت

الغشمة بيها تروف

وكون ألكاك وأبجيلك وأسوّي خدودي سبّورة

ودمعتي حروف

وكون ألكاك وأحجيلك

بكتاب السّنين إنحذف كلشي الجان

بس اسمك لكيته الباقي ما محذوف

وأذكرك من مسحت دموعي

بآخر يوم على خدودي

أحسّ لهسّه طبع إجفوف


وكون إتشوف

إعيوني مضيف تصير وكت النّوم

وهلبت بلحلم لنّك

تجينه ضيوف

كون أتشوف حالي

شكد إلك ملهوف


شلون أصبر

غيابك حبيبي إشلون أصبّر الرّوح

يا حال إليظل على حالي من تروح

جرحك بالكلب داويته بس ما طاب

وبطاري السّفر زيدت قلبي إجروح

ما أنساك لو سافرت عشر إسنين

وشوكت ما تردّ باب القلب مفتوح

يمّي أنت وأحسّ بيك إبعيد

وأبد ما فكّرت يجي يوم منّي إتروح

صحيح أنّي كلتلّك سوّي كلشي إتريد

بس على البعد كلتلّك هذا ما مسموح

النّفس أنت الأشمّه ولو تروح شلون

شلون تريد أعيش إنّي بلياك

وإنّي أشتاقلك من إنت موجود

من تبتع أظلّ للصّبح ما أنام

وإذا ما تصدّك نجوم السّما شهود

أموت أني بغيابك لمّن تروح

لن حبّك بكلبي ماله حدود

يوم التّسافر أحجز لشخصين

لأن ميم بالميّة ويّاك قلبي إيروح

وشما تبتعد خلّيه دوم ويّاك

أحسّ ما يظلّ بروحي بس مذبوح

شي يبقالي بحياتي وأنت ما موجود

بس همّ وأذيّه وألم وجروح

رسمك كمت أشوفه من أغمض العيون

ولو يعمن عيوني ما أظنّه يروح

ما أريد أحظنك لو صار الوداع

لأن من أهدّك تطلع الرّوح

عشكتك وأدري أتعب إبحبّك

رضيت بقسمتي وملهوفه تدريني

أريد أكضي العمر ويّاك

تدري أنت بغيابك حيل تأذيني

عيني إلما تشوفك تنعمي وللدّوم

لأن أنت حبيبي فرحة إسنيني

تعال وخلّ أضمّك حيل يهواي

وأريد إبكلّ حنانك أنت تحويني

تعال وخلّ نطفي الفُركة والنّار

وعلى صدرك أنام اللّيل خليني

طويناها صفحتك وانتهى الموضوع

فعل ماضي صفّيت وخلصت المدّة

إش تتوقّع أبوس أجدامك من تروح

وأسحك كبريائي وأطلب النّجدة

صحّ جدمي عثر من شفت طولك لاح

لكن ما نخيتك من طحت عمده

توجيت على جرحي وما طلبت العون

لأن أدري إليطيح إجفوفه لتسنده

صحّ الكمر أكبر والنّجوم إزغار

بس تحلّه السّمة مو بالكمر وحده

وإذا ساكت ترى مو لأن ماكو لسان

مرّات الصّمت من الحجي أبده

وجفّ الماي صافح جفّك بالحسّاس

لا تعتب عليه وتنتخي بزنده

من أكتب شعر لا تعتقد بطران

البلابل بالقفص من ظيمه مغرّدة

ما صدّك بعد دمعاتك من أطيح

همّ يهمل دمعة العين لورمده

روح بلا وداع وكل أثر ما ريد

إللّي كتب عالرّمل يعرف قدر كتبه

حرامات التّعب للمايجازيك

وحرمات الوفى للطّبعة خوّان

جرحك بالملح تكدّر تداويه

ويزيدك عطش لو جنت عطشان

شما تتعب على العكرب تربية

يلدغك لو جنت لحظه غفلان

تترجى الوفا أي وين تلكيه؟

وتتأمّل تمر من جذع ذبلان


أصبّر الرّوح

أصبّر الرّوح بيش وإنت بيه الرّوح

وإذا تطلع أظلّن بس جسد خالي

لكيتك من جنت ما لاكي كل النّاس

أنت أول محبّ وأنت صرت تالي

يلكلّك محبّة وأنت أحنّ مخلوق

معقولة الحمامة تصير كتالي

صح ماكو بجمالك أني أدري بهاي

وروجه رقّتك ما كظها أي جالي

حرام عليك تزعل وأنت الصّوج

أجيك أنا أعتذر وبلا ذنب خالي

تزعل ليش

غالي وكلشي عندي وما أهدك دوم غالي

وهسّه حبّك جيف صرت غالي

أحسّك تختلف عن كلّ النّاس بعيوني أشوفك عالنّجم عالي

وأشوفن دمعتك ما جنها تنزل ماي

ذهب تنزل دمعتك تجدح أتلالي

إلك بستان عمري بكل ثمن مزروع

راضي بكلشي منك كلشي يحلالي

أجيك ومن أرد فارغ أردّ للغير

وعنب بس على مودك تارس أسلالي

يمّك أنسى روحي ومن أكون ويّاك

وعلى فنجان شفتك تركع إدلالي

الواشي بلا بخت مرني وزعلك

أموت أنا ولا يوم أجرحنّك وزعلك

حلو كلك على بعضك وزعلك

بحلاتك فدوة بس أرضى عليّا.

اقرأ:
10777 مشاهدة