شعر عن الوحدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٣ ، ٤ أغسطس ٢٠١٥
شعر عن الوحدة

الوحدة

الوحدة هي أقسى شعور يمكن أن يجلب الحزن والكآبة للإنسان، لذلك خلق الله سبحانه و تعالى الإنسان ليعيش في مجموعات تساعد وتساند بعضها البعض، ونادرا ما يحافظ الإنسان على إيجابيّته وفاعليته في الوقت الذي يعانى فيه مرارة الوحدة أو الانفصال عن من يحبّ.


عندما خلق الله آدم كان من حكمته أن يخلق له حواء لتكون أنيسة ومحبّة له لكي تجعل لحياته معنى يعيش من أجله، فالوحدة هي الإحساس بالوحشة والغربة عند فقدان الأحبة، حيث تصبح الحياة قاتمة ومظلمة بدونهم فلا يستطيع الإنسان العيش وحيداً دون وجود أشخاص يملؤون حياته فرحاً وسروراً


الوحدة أيضاً أن لاتجد صديقاً يحبّك ويكون عوناً لك، وأن تمضي العمر بلا حبيب يفهمك تشكو له الآمك ومعاناتك وتتقاسمان هذه الآلام معاً، هي أن لاتجد السعادة والهناء في علاقتك مع من تحبّ إذا قابلك بالصد والهجران، واخترنا لكم عدّة أشعار عن الوحدة التي نرجو أن تنال إعجابكم:

أنا اللي مالي خليل ..أنا اللي وحيد بدنيتي

أنا اللي في الهم ابتليت ..أنا من البعد عانيت

يارب وين أروح بهمي ..

يارب من غيرك يساندني بوحدتي

أنا من ها الحياة مليت ..

لا صديق ولا خليل أجل وش أبي بدنيتي

ما آبي غير أنيس يونسني بوحدتي

يكفي إنسان يفهمني وأفهمه ..

يارب مالي غيرك يساندني بوحدتي ..


الوحدة


تقتل الوحدة بعد فرقى الأحباب

ينزف لها دمعي والجرح ماطاب

يشتكي قلبي الوجع بعد ماغاب

غيبته خلت الهمّ دايم


قطعوا قلبي


آه وآه ثمّ آه ولا عتاب

آه وقلبي شكى والسبة الأقراب

فاتح لهم قلبي فتح الكتاب

أهملوا حبي وأهملوا إنّي هايم

قطعوا قلبي المحب تقطيع الأنياب

شرّدوه وضاع في دنيا الأغراب

ليه يادنيتي الكلّ كذاب

ولا في دنيتي للصدق جايب

ماغير قلبه الوفي بحبه ينساب

يروي ويشفي الم ماكان منصاب

هو عديل الروح هو كل الأحباب

قلبي يحبه ومنه ماهو تايب

لاح نور الأمل بطرق الأبواب

أبواب ربي وهو رب الأرباب

يعطي ويمنح ولا والله ماخاب

من قصد ربي مجيب الطلايب


جلست على السكون


جلست على السكون

بانتظار انتهاء بؤسي انتظر الغدّ السعيد يأتي

على المشارف العاليات أطوف نظري على السنبلات المنهكات أحدق بصمتي

أين الأمل؟ ماذا هناك؟ ما الأمر؟

لعلي الآن أقضي الوقت لكن أين أمضي سنون عمري تمر أمامي وهي تجري

أين الأمل ما الذي حدث لصبري يا بحراً أسوداً يكاد يضيع في طياته الأمل

يا شخصاً أخرقاً لم يعرف كيف يتقن اللعبة يا عصفوراً مكسور الجناح أضناه السهر

يا حلما ضاع مني محي من قلبي يا جبلاً أتاه الريح فتركه ثرى يسري

على جنبات الحقول وضفاف النهر تلهث نفسي

يا شوقاً للماضي يدفعني ويمضي عليّ ليتركني بين الحسرة والشوق

أين الأمل ما زلت لا أدري


الوحدة


لوحدةِ الي شناها كل خلق الله

أنا أشهد أني بها متونس وسالي

أسبح معها واسلي القلب وأدله

الصدر لا منها ضاقت بي أحوالي

ارحل عن الواقع الي خاطري مله

واسرح بدنيا الخيال وينشرح بالي

أبعد عن جموع ربعي وأترك الشلة

وأغيب في عالمي وبجوّي لحالي


ما أصعب!


ما أصعب أن تبكي بلا .. " دموع" ..

وما أصعب أن تذهب بلا .. رجوع! ..

وما اصعب أن تشعر .. بالضيق! ..

وكأن المكان من حولك .. يضيق ..

ما أصعب ان تتكلم بلا صوت!

أن تحيا كى تنتظر الموت

ما أصعب أن تشعر بالسأم!

فترى كلّ من حولك عدم

ويسودك إحساس الندم

على إثم لا تعرفه .... وذنب لم تقترفه

ما أصعب أن تشعربالحزن العميق!

وكأنه كامنٌ فى داخلك ألم عريق

تستكمل وحدك الطريق

بلا هدفٍ ... بلا شريكٍ ... بلا رفيقٍ

وتصير أنت و الحزن والندم فريق

وتجد وجهك بين الدموع غريق

و يتحوّل الأمل الباقى إلى.... بريق

ما أصعب ان تعيش داخل نفسك وحيد!

بلا صديقِ ... بلا رفيقِ ... بلا حبيبِ

تشعر أن الفرح بعيد..

تعانى من جرح .. لا يطيب

جرح عميق.. جرح عنيد..

جرح لا يداويه طبيب..

ما أصعب أن ترى النور ظلام!

ما أصعب أن ترى السعادة أوهام!

وأنت وحيد حيران


دعيني أنفرد


دعيني أنفرد بسماء الوحده..

وأتمتع بجراحي وأحزاني..

ولتكن دموعي هي شرابي..

وليكن سواد الليل هو لوني ..


لا لست وحيداً


لا لست وحيداً

أنا هنا وسط أحزاني

كم فقدت من عمري!

وأنا لازلت أجهل أين أمضي

هل ستنتهي الحياة وأنا هنا

إلى أين الطريق

أنا واقع بين ابتدئي وانتهائي

ما تنتظر ولا تبالي

أنت محقٌّ فليمت الحبّ فيا ولتعش أحزاني


أميل للعزله


أميل للعزله وأبعد عن الناس

مابي عيون الناس تنظر لحالي

قلبي من الأحزان تايه ومنحاس

وعيني تهل الدمع ياعزتالي

ماعدت أواطن عقب فرقاه جلاس

من حزني يالي ماعطاني مجالي

جو السعاده لي تبدل بالأتعاس

من يوم عني أبعدتك الليالي

أصيح بسمك كلّ ماهب نسناس

لجت بريحك لي هبوب الشمالي

وأذرف دموع الوجد وأقول لابأس

ومن القهر تصفق يميني شمالي

عزت علي فرقاك ياعدم الأجناس

ماني عقب فرقاك تايه وسالي

حبك بقلبي ماله حدود وأقياس

حبك حياتي وشوفتك رأس مالي

اقرأ:
20083 مشاهدة