طرق تنظيم الوقت

بواسطة: - آخر تحديث: ٠١:٠٨ ، ٦ يوليو ٢٠١٧
طرق تنظيم الوقت

تنظيم الوقت

إنّ تنظيم الوقت هو القدرة على إدارة الوقت بشكل منظّم وصحيح، ويعتبر أحد أسباب زيادة فرص النجاح إذ يعمل على إنجاز الكثير من الأعمال بجهد ووقت أقل، فيزيد فرصة الحصول على العديد من الامتيازات في مختلف المجالات، كما أنّ تنظيم الوقت يشعر بالاستقرار الاجتماعي والنفسي، وفي هذا المقال سنعرفكم على طرق تنظيم الوقت.


طرق تنظيم الوقت

تحديد خطة يومية

وذلك عن طريق كتابة خطة يومية لما سوف تبدأ بالقيام به منذ الصباح حتى نهاية اليوم، وتكمن أهمية هذه الخطة في أنّها سوف تعطيك لمحة عن كيف سيكون يومك، ومن أجل تحقيق توازن في الوقت يجب تحديد أوقات النوم والراحة.


تحديد وقت زمني لكل مهمة

يجب إيضاح الوقت الذي يلزم من أجل إتمام المهام التي تمّ تحديدها، مع الحرص على إتمامها في وقتها.


مكافئة النفس

ينيغي أن يكافئ المرء نفسه على أيّ إنجاز يقوم به على أكمل وجه، وذلك من أجل تحفيز النفس على الالتزام بباقي الخطة اليومية.


استعمال التقويم الشخصي

يستعمل التقويم الشخصيّ من أجل متابعة الأنشطة اليومية التي من الممكن تسجيلها على دفتر الملاحظات، أو على الهاتف المحمول، او على البريد الإلكترونيّ، مما ينظم الوقت.


تسجيل قائمة أهداف طويلة

تكمن أهمية تسجيل قائمة أهداف طويلة في أنّها تساعد على تنظيم المشاريع، والخطط اليومية.


تحديد موعد نهائيّ للقيام بالمهام

من الأمور المهمة تحديد وقت نهائيّ للقيام بالأعمال لتوضّح متى يجب الانتهاء من المهمة التي ينبغي القيام بها، وتكون بطريقة منظمة، ومرتبة.


الجدية في أداء الواجبات

ينبغي تحديد الوقت المناسب الذي يجب فيه قول لا، لتجنب أي خلل في الخطة اليومية التي يتم وضعها في الصباح، لأنّه من الممكن مواجهة إغراءات تمنع القيام بالأنشطة المهمة في الوقت المحدد.


وجود ساعة بالقرب منك طوال الوقت

الحرص على وجود ساعة قبل القيام بأيّ مهمة، لأنّه من الممكن أن يكون الشخص مشغولاً أو ينسى الوقت، فوجود ساعة يساعد على معرفة الوقت المحدّد.


التركيز

ويقصد هنا الابتعاد عن كل ما يشتّت التركيز فمثلاً يتم إغلاق جميع شبكات التواصل الاجتماعيّ من أجل الحرص على التركيز أثناء القيام بالمهام.


تجنب الانتباه إلى التفاصيل الصغير غير المهمة

عند القيام بأيّ مهمة يجب تجاهل أيّ تفصيل غير مهم حتى لا يضعف الحماس، وللاستمرار في القيام بالمهام الأخرى.


تحديد الأولويات

ليس بقدرة أحد القيام بالمهام جميعها فيجب تحديد المهام ذات الأولوية، مع أهمية القيام بها، ووضع جدول خاص بالمهمات والأنشطة التي ينوي المرء القيام بها خلال فترة معينة مثلاً خلال أسبوع وتصنيفها حسب أهميتها أمور عاجلة، أو مهمة، أو ليست مهمة.


التخفيف من الملهيات التي تتسبب ضياع الوقت

إنّ تصفّح مواقع التواصل الاجتماعي من الأمور التي تسبب ضياع الوقت بسرعة، ومن الممكن تحديد الوقت من أجل متابعة الأمور.


نصائح لتنظيم الوقت

  • الحرص على ترك وقت بين كلّ مهمة، وذلك عن طريق ترك فاصل بحوالي عشر دقائق من أجل التجهز للقيام بالمهمة التالية.
  • تحديد الوقت الذي يكون فيه الفرد أكثر إنتاجية إمّا في فترة الصباح أو المساء.
  • تحديد وقت من أجل الدراسة في حال كان طالباً من أجل القيام بالواجبات المدرسية.
  • الحرص على الحصول على قسط كافٍ من الراحة أي ما يقارب ثماني ساعات، وحتى في حالة عدم الانتهاء من القيام بجميع المهام تؤجل لليوم التالي.
  • تحديد مندوب أي شخص بديل للقيام ببعض الأمور التي يصعب القيام بها، من أجل التركيز على المهام الأخرى.
  • القيام بالأنشطة المتشابهة معاً وترتيب المهام من أجل القيام بها في نفس الوقت.
  • وضع المنبه على الهاتف المحمول قبل انتهاء وقت المهمة بربع ساعة.
  • تحديد أوقات القيام بالأنشطة مثل ممارسة التمارين الرياضية، أو قراءة الكتب، أو إنجاز أيّ هواية مفضلة.