طرق زيادة الوزن بشكل صحي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٩ ، ١ ديسمبر ٢٠١٥
طرق زيادة الوزن بشكل صحي

النحافة

تعدّ النحافة مشكلة وخطراً على الحياة عندما تبدأ في التأثير في عمل أجهزة الجسم المختلفة، حيث يبدأ المصاب بالنحافة المرضيّة ملاحظة عدم وجود طاقة كافية للقيام بالأنشطة البدنيّة، وميل إلى الكسل وشعور بالتعب حتى في فترات الراحة، مع ضعف النشاط الذهنيّ بشكل واضح، ومع تطوّر الحالة يمكن أن يتعرّض المصاب إلى حالات كسور في العظام لأسباب بسيطة وفقر الدم الحادّ، إلى جانب ضعف المناعة العام وسهولة الإصابة بالأمراض المعدية.


طرق زيادة الوزن

قد يلجأ الكثير من الأشخاص إلى اتّباع طرق غير موثوقة لزيادة الوزن بسرعة، وتنحصر تلك الطرق في تناول كميّات كبيرة من الكربوهيدرات بأنواعها المختلفة، والدّهون المشبعة بغرض حثّ الجسم على تخزين تلك العناصر الغذائيّة، وبالتالي ملاحظة التغيّر في الوزن، ولكن يتم تخزين تلك الأطعمة في صورة دهون فوق العضلات، ولا يستفيد الجسم بالجانب الأكبر منها؛ لعدم الاهتمام بالعناصر الغذائيّة الأخرى كالبروتينات والمعادن، لذا فإنّ الزيادة الصحيّة تعدّ الأهم حتى وإن طالت مدّة الوصول إلى الوزن المطلوب.


الطرق الصحيّة لزيادة الوزن

  • التدرّج في رفع معدل السعرات الحراريّة التي يحصل عليها الجسم؛ لتجنّب إيذاء الأجهزة الحيويّة التي اعتادت على العمل في ظل طاقة منخفضة، ويُفضّل الزيادة أسبوعيّاً في معدّل خمسمئة سعرة حراريّة.
  • وضع برنامج لتناول خمس أو ست وجبات أثناء اليوم من بينها ثلاث وجبات رئيسية، وذلك لعدم ترك الفرصة للجسم لحرق السعرات الحراريّة المخزّنة حديثاً في الأنسجة العضليّة، كما يجب الحرص على تناول وجبة خفيفة في أي وقت يكون فيه الشعور بالجوع.
  • تنتج الكربوهيدرات الطاقة اللازمة لعمل الجسم، لذا يجب التركيز على تناول كميّات كبيرة منها، عن طريق تناول الأرز والخبز والمعكرونة وحبوب الشوفان والصويا، بينما يُعتبر البروتين المصدر الأساسيّ لتكوين الأنسجة العضليّة، ويتوافر في منتجات الألبان بأنواعها خاصّة الجبن والبيض، واللحوم بأنواعها، والبقوليّات المختلفة.
  • على العكس من الدّهون المشبعة، فإنّ الدهون الموجودة في الزيوت الطبيعية كزيت الزيتون والصويا تُعدّ مفيدة جداً للجسم؛ لأنّها تقلّل مستويات الكوليسترول الضار، وتوجد أيضاً في كلٍّ من المكسّرات، والأفوكادو، والحمص.
  • التمارين الخفيفة اليوميّة كالمشي، أو الهرولة، أو ركوب الدّراجات تساعد على فتح الشهيّة، وزيادة الكتلة العضليّة، مما يعني لياقة بدنيّة أكبر ومظهراً متناسقاً.
  • قد يعاني الكثير من المصابين بالنحافة من صعوبات في زيادة كميّات الأطعمة التي يحصلون عليها أثناء اليوم خاصّة في المرحلة الأولى، ويمكن التعامل مع ذلك الوضع بالاهتمام بالأطعمة المفضّلة، وإضافة التوابل الفاتحة للشهيّة، أو تناول منتج من المنتجات الفاتحة للشهيّة التي تُباع في الصيدليّات، كما أنّ هناك مكمّلات غذائيّة مخصّصة لزيادة الوزن، تُباع في صورة مشروب، أو مساحيق يتمّ خلطها بالحليب أو الماء.