طريقة الغسل من الدورة الشهرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٦ ، ٦ ديسمبر ٢٠١٧
طريقة الغسل من الدورة الشهرية

طريقة الغسل من الدورة الشهرية

حين ترى المرأة علامات الطهر فيجب عليها الاغتسال بنية الطهارة واستئناف الصلاة وغيرها من الأحكام المفروضة عليها عقب الطهارة من الحيض، لهذا الاغتسال شروط وأحكام وردت في السنة النبوية الشريفة، حيث روت عائشة رضي الله عنها عن الرسول صلى الله عليه وسلم صفة الغسل،[١] فقالت: (كان رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم إذا اغتسلَ مِن الجَنَابَةِ، يبدأُ فيَغسلُ يدَيْه. ثم يُفْرِغُ بيمينه على شِمَالِه، فيَغسلُ فرجَه، ثم يَتوضأُ وضوئَه للصلاةِ، ثم يأخذُ الماءَ، فيُدخِلُ أصابَعَه في أصولِ الشَّعرِ، حتى إذا رأى أَنْ قد استبرأَ، حَفَنَ على رأسِه ثلاثَ حَفَنَاتٍ، ثم أفاضَ على سائرِ جسدِه، ثم غسلَ رجليه).[٢]


عندما تنوي المرأة الغسل من الحيض عليها تطبيق كل ما ذُكر في الحديث الشريف، فإذا وجدت صعوبة في نقض شعرها فلا يلزمها ذلك وإنما يكفي أن يصل الماء إلى جذور الشعر،[١] وذلك لما ورد عن أم سلمة أنها قالت: (يا رسولَ اللهِ! إني امرأةٌ أَشُدُّ ضَفْرَ رأسي. فأنقُضُه لغُسلِ الجنابةِ؟ قال: "لا إنما يكفيكِ أن تَحثي على رأسكِ ثلاثَ حَثَياتٍ. ثم تُفيضينَ عليك الماءَ فتطهُرينَ". وفي روايةٍ: فأنقُضُه للحيضةِ والجنابةِ؟ فقال "لا").[٣]


علامات الطهر من الحيض

تعرف المرأة أنّها قد طهرت من الحيض بالجفاف أو بالقصة البيضاء، وضابط الجفوف هو أن تُدخل المرأة قطعة من القماش في موضع نزول دم الدورة ثمّ تخرجها فتكون نقية بلا أثر من دم أو أثر كدرة أو صفرة،[٤] أما القصة البيضاء فتعرف على أنها ماء أبيض رقيق، وهو غير ماء الودي الذي يخرج عقب البول، فإذا أدخلت المرأة قطنة ووجدت عليها آثار من دم أو كدرة فهذا يعني أنها ما زالت حائضاً، والعكس إذا خرجت القطنة نقية، أما الإفرازات البيضاء فمن المعروف أنّ الفرج لا يخلو منها لذلك فهي لا تنافي الجفوف.[٥]


من أحكام الحيض

يحرم على الحائض خلال فترة الحيض ما يلي:[٦]

  • الصلاة طوال فترة الحيض حتى تطهر بحصول الجفاف، ثمّ الغسل.
  • الصيام إذ يحرم عليها صيام الفرض أو النفل، لكن يجب عليها قضاء الفرض؛ وذلك لما روي عن عائشة أم المؤمنين قولها: (لقد كنا نحيضُ عند رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فنؤمرُ بقضاءِ الصومِ ولا نؤمر بقضاءِ الصلاةِ).[٧]
  • الطواف حول البيت الحرام، سواء أكان طواف فرض أم نافلة.
  • المكوث في المسجد.
  • مجامعة الزوج لزوجته خلال فترة الحيض حتى تطهر.


المراجع

  1. ^ أ ب "كيفية الطهارة من الحيض"، إسلام ويب، 25-2-2001، اطّلع عليه بتاريخ 4-12-2017.
  2. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 316، صحيح.
  3. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أم سلمة هند بنت أبي أمية، الصفحة أو الرقم: 330، صحيح.
  4. "الجفوف طهر صحيح"، إسلام ويب، 22-3-2010، اطّلع عليه بتاريخ 4-12-2017.
  5. "علامة الطهر من الحيض"، إسلام ويب، 24-10-2012، اطّلع عليه بتاريخ 4-12-2017.
  6. "أحكام الحيض"، الإسلام سؤال وجواب، 2006-10-01، اطّلع عليه بتاريخ 5-12-2017. بتصرّف.
  7. رواه أبو داود، في سنن أبي داود، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 263، سكت عنه [وقد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح].