طريقة تحضير مربى البرتقال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ٣٠ أبريل ٢٠١٥
طريقة تحضير مربى البرتقال

المربّى

يعدّ المربّى من المواد الغذائيّة التي يتمّ استهلاكها بشكل كبير من قبل جميع العائلات، حيث يعتبر من الأطباق الرئيسية على مائدة الإفطار بجميع نكهاته، لما له من طعم لذيذ ومميّز ومحبّب من قبل الأطفال كذلك، ويتم تناوله مع الخبز المحمّص والزبدة، وبالرغم من الكمية الكبيرة الموجودة في المربى من السعرات الحرارية التي تعمل على زيادة الوزن إلّا أنّه يبقى على قائمة المشتريات الخاصة بالإفطار ولتحضير أطباق متعدّدة من الحلويات، وهنا سوف نقدّم لكِ سيدتي طريقة تحضير مربى البرتقال في المنزل وبجودة عالية ومذاق رائع.


طريقة تحضير مربى البرتقال

المكوّنات

  • كيلو من البرتقال، ويفضل أن يكون من الطعم الحلو.
  • كأس من عصير البرتقال الطبيعي.
  • كيلو ونصف من السكر.
  • كأس من عصير الليمون الطبيعي.
  • كأسان من الماء.
  • ملعقتان من ماء الزهر أو ماء الورد.


طريقة التحضير

  • نحضر البرتقال من ثم نقوم بتقشيره وتقطيعه إلى مربعات متوسطة الحجم، لكن علينا أن نقوم بنزع البذور منه بشكل كامل.
  • نضع البرتقال في وعاء من ثم نقوم بإضافة الماء الدافئ له، ويترك لمدة ثلاث ساعات منقوعاً ومغطى بشكل جيد.
  • نضع البرتقال مع الماء على النار، من ثم نضيف عصير البرتقال وعصير الليمون، نحرك الخليط حتى يتجانس مع بعضه البعض.
  • يترك على النار حتى يغلي بحيث تتكوّن لدينا رغوة بيضاء اللون، ويتم إزالة هذه الرغوة كلّما ظهرت.
  • نضيف السكر بعد ذلك من ثمك نقوم بالتحريك حتى يذوب السكر، نقلب من وقت لأخر ويترك على نار هادئة لمدة نصف ساعة.
  • نضيف ماء الزهر أو الورد لخليط البرتقال، ثم نحرك الخليط بواسطة شوكة مع الضغط على قطع البرتقال والتقليب بشكل مستمر، سوف تلاحظين سيدتي أن قوام البرتقال أصبح كثيفاً.
  • نبعد الوعاء عن النار، وفي هذه المرحلة يكون المربى جاهزاً للحفظ بعد تبريده ولكنه يحتوي على قطع البرتقال الصغيرة، التي من الممكن إزالتها بواسطة شوكة أو يمكننا وضع المربى وهو دافئ في الخلاط ليصبح سائلاً كثيفاً، ولكن يجب إعادة وضعه على النار بعد خفقه لإعادة الكثافة له.
  • يتم الاحتفاظ بالمربى بأوعية محكمة الإغلاق داخل الثلاجة، وبذلك يكون صالحاً للاستعمال مباشرة.
  • يتم الاحتفاظ بمربى البرتقال لمدة ستة أشهر دون أن يفسد أو تتأثر مكوناته وفوائده، ولكن يفضل وضعه بعدة أوعية صغيرة، لتجنب فتحها عدة مرات وتعريضه للهواء الذي يساعد على تعفن المواد الغذائية بشكل سريع؛ لعدم احتوائه على المواد الحافظة.