طريقة تلوين عجينة السكر

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٣١ ، ١٢ مايو ٢٠١٥
طريقة تلوين عجينة السكر

عجينة السكر

تعتبر عجينة السكر من المواد المستخدمة في تزيين الكيك، حيث إنّها أصبحت منافساً قوياً على كريمة الشانتيه، التي لاقت رواجاً وشهرة ورغبة عالية من جميع الأشخاص. وتعتبر فرنسا من أوائل الدول التي استخدمت الكريمة في تزيين الكيك بأنواعه، من ثم بدأت في تزيين الكيك و بعجينة السكر وتصنيع المجسمات المختلفة والملونة، ولاقت الكثير من الرغبة والإعجاب من جميع المطابخ العربية والعالمية، لأنّها تتميّز بسهولة ومتعة التشكيل للحصول على أجمل الأشكال الخاصة بذوق كل فرد طفلاً كان أو شخصاً بالغاً، لهذا نقدم لك سيدتي طريقة تحضير وتلوين عجينة السكر في المنزل.


المقادير اللازمة لتحضير عجينة السكر

  • أربع كاسات من المارشميلو ويفضل الأبيض إن وجد.
  • كأسا سكر باودر ناعم، يتم شراؤه مطحون جاهز من محلات المواد التموينية ويكون مخلوطاً بمقدار معين من النشا، لذلك لا ينصح باستخدام السكر العادي بعد طحنه في المنزل.
  • ملعقتا ماء.
  • سكر بودرة لرش السطح المستخدم.
  • ملونات طعم حسب الرغبة.
  • زبدة أو زيت لدهن اليد أثناء التشكيل.


طريقة التحضير

  • نحضر المارشميلو من ثم نقوم بوضعه في وعاء مدهون بالقليل من الزبدة ويصلح للمايكرويف أو يمكن أن نضعه في حمام ماء ساخن حتى يذوب ويصبح سائلاً.
  • في حال كان المارشميلو ملوّن يفضل فصل كل لون عن الآخر وإذابة كل منهما على حده.
  • نخرج المارشميلو من المايكرويف ويتم تحريكه حتى يذوب بشكل كامل بدون أي تكتلات.
  • نقسم المارشميلو الذائب إلى عدّة أقسام كل منها في وعاء، وذلك حسب عدد الألوان التي نرغب في تحضيرها.
  • نضع بضع قطرات في كل وعاء من ثم نحرك المارشميلو بواسطة شوكة أو مضرب يدوي حتى يتجانس اللون بشكل جيد.
  • نحضر السكر الناعم من ثم نقوم بالتحريك حتى نحصل على عجينة متماسكة.
  • نخرج العجينة من الوعاء من ثم نقوم بوضعها على سطح مرشوش بالسكر الناعم، ويتم عجنها جيداً حتى يتكون لدينا عجينة متماسكة ويسهل التشكيل بها دون أن تتمزق أو تفسد من أثر الفرد.
  • بعد الانتهاء من العجن نضع كل لون من العجينة في كيس بلاستيكي داخل الثلاجة لمدة عشر دقائق قبل البدء بالتشكيل.
  • نحضر كيس ونفرده على سطح الطاولة، من ثم نقوم بتشكيل عجينة السكر وقصها حسب الرغبة.
  • يمكن الاحتفاظ في عجينة السكر بالثلاجة عدة أيام ويمكن استخدامها ضمن هذا الوقت دون أن تفسد أو تتأثر من أي ناحية، بل تبقى محافظة على قوامها وجودتها وسلاسة الاستعمال طوال الوقت.
417 مشاهدة