طريقة عمل أكلات لبنانية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٢ ، ١٨ يونيو ٢٠١٥
طريقة عمل أكلات لبنانية

المطبخ اللبناني

إنّ المطبخ اللبناني بكل ما يتضمنّه من أنواع المأكولات، سواء أطباق رئيسة، أو مقبلات، أو حلويات، أو سلطات من أشهر المطابخ العالميّة التي سرعان ما انتشرت في كلّ أنحاء العالم، وهو جزء من المطبخ الشامي. تعتبر المأكولات اللبنانية من أفضل الأطباق التي يمكن أن نعدّها، وذلك لغناها بالأطعمة الصحيّة والمفيدة، كزيت الزيتون، وعصير الليمون، والثوم، والخضار، والفواكه، وغيرها، وقد تأثر اللبنانيون في إعداد أطباقهم بالمطبخ التركي، والمطبخ العربي بشكل عامّ، ولكن كانت لهم بصمتهم الخاصّة في المطبخ العربيّ بشكل عام. في مقالنا هذا سنتعرّف على مجموعة من الأطباق اللبنانيّة التي يمكننا أن نعدّها للحصول على وصفات وأطباق شهيّة.


الصفيحة البعلبكيّة

من أشهر الوصفات اللبنانية التي تقدّم كنوع من الأطباق الجانبيّة والمعجنات، وهي تعرف بهذا الاسم نسبة إلى مدينة بعلبك اللبنانيّة، إليكم ما تحتاجون من المقادير، وطريقة التحضير.


المكوّنات

مكوّنات العجين:

  • خمسمئة غرام من الدقيق.
  • كوب من الحليب الدافئ.
  • رشة صغيرة من الملح.
  • ملعقة صغيرة من السكر.
  • ملعقة صغيرة من الخميرة الفورية.
  • ربع كوب من زيت الذرة النباتي.


مكوّنات الحشوة:

  • ربع كيلو من اللحم المفروم ناعماً.
  • حبة من الفلفل الرومي الأخضر، والمقطع قطعاً صغيرة.
  • بصلة مفرومة فرماً ناعماً.
  • حبة من البندورة المفرومة فرماً ناعماً.
  • ملح بحسب الرغبة.
  • رشة بهار بحسب الرغبة.
  • ملعقة صغيرة من المعجون الأحمر الحرّ "الشطة".


طريقة التحضير

  • نضع مكوّنات العجينة المذكورة آنفاً في وعاء كبيرة، ونخلط المكوّنات جيّداً، ونعجنها حتى تتشكّل لدين عجينة متماسكة، ثمّ تغطّى جيّداً، وتترك لمدّة ساعة تقريباً حتى تختمر وترتاح، ثمّ يمكن استخدامها.
  • نحضّر حشوة اللحمة في هذه الأثناء، وذلك بوضع اللحمة مع كلّ المكوّنات الأخرى المذكورة في المقادير وخلطها جيّداً، ونضعها جانباً.
  • بعد أن تجهز العجينة، نفردها بالشوبك حتى تصل سماكتها إلى ما يقارب الربع سنتمتر.
  • نحضر كوباً متوسط الحجم، ونقطّع العجينة به إلى دوائر، وفي كل دائرة نضع القليل من حشوة اللحمة التي حضرناها.
  • نلصق كل طرفين من العجينة بالخنصر والسبابة، ونعيد هذه الحركة أربع مرّات في كل الدائرة، حتى تصبح مربعة تقريباً.
  • نضع القليل من زيت الذرة على صينية الخبز وندهنه، وذلك حتى لا تلتصق العجينة بالصينية بعد خبزها.
  • نضع قطع الصفيحة في الصينية، ونخبزها في الفرن على درجة حرارة مئة وثمانين مئويّة، وذلك حتى تتحمّر من الأسفل، ونتركها في الفرن حتى يصبح لون العجين ذهبيّاً، ثمّ نخرجها ونقدمها.
  • يمكن تقديمها ساخنة أو بدرجة حرارة الغرفة، وتقدّم مع اللبن الرائب، وكذلك يمكننا تقديمها مع غيرها من المعجنّات الأخرى، كالريّانة، وأقراص الزعتر، وأقراص السبانخ، والبيتزا، وغيرها من المعجنات اللذيذة.


البابا غنّوج

البابا غنوج أو متبّل البانجان، يعتبر هذا الطبق من المقبّلات اللبنانيّة الشهيّة، والتي كثيراً ما تقّدم مع أطباق المشاوي، وصواني اللحمة والدجاج، أو في موائد الفطور، إليكم طريقة تحضيره.

المكوّنات

  • حبتان كبيرتان من الباذنجان الأسود.
  • ثلاثة أكواب من اللبن الرائب.
  • ثلاثة فصوص من الثوم المهروس ناعماً.
  • أربع ملاعق كبيرة من زيت الزيتون.
  • ملح بحسب الرغبة.
  • عصير ليمون بحسب الرغبة.
  • ملعقة صغيرة من النعنع اليابس المجفّف.
  • نعنع أخضر وبقدونس للتزيين.


طريقة التحضير

  • نغسل الباذنجان، ثمّ نقسمه إلى نصفين ونغطيه بورق القصدير، ونضعه في صينية في الفرن لمدّة أربعين دقيقة حتى يشوى جيّداً.
  • نخرجه من الفرن، ونتركه ليبرد.
  • نخرج لبّ الباذنجان ونتخلّص من قشرته بعد أن يبرد، ثمّ نضعه في وعاء كبير ونضيف إليه الثوم المهروس، والنعنع اليابس، والملح، وعصير الليمون، وزيت الزيتون، ثمّ يخلط الخليط جيّداً، ويترك في الثلاجة لمدّة عشر دقائق.
  • نخرجه من الثلاجة، ونضيف إليه كمية اللبن الرائب ونخلطه جيّداً، ثمّ نسكبه في طبق التقديم.
  • نضيف إلى الطبق عند تقديمه زيت الزيتون، ونزيّنه بأوراق النعنع والبقدونس الطازجة.
  • ملاحظة مهمّة تجدر الإشارة إليها أنّ المتبّل اللبناني "البابا غنّوج" يختلف عن المتبّل الفلسطيني، وذلك باختلاف المكوّن الأساس المضاف إليه ألا وهو الطحينة، فالطحينة تضاف للطبق الفلسطيني، واللبن الرائب يضاف للطبق اللبناني، وكذلك فإنّ المتبل الفلسطيني يضاف إليه البصل المشوي مع الباذنجان.


سلطة الباذنجان بدبس الرمّان

المكوّنات

  • حبتان من الباذنجان الأسود.
  • زيت غزير لقلي الباذنجان.
  • فصان من الثوم المهروس.
  • ملعقة صغيرة من النعنع اليابس.
  • ملعقة كبيرة من دبس الرمّان.
  • رشة صغيرة من الملح.


طريقة التحضير

  • نقشّر الباذنجان بعد أن نغسله جيّداً على شكل شرائح رفيعة، ثمّ نتبل الشرائح بالقليل من الملح، ونتركه في مصفاة ليتصفّى من مائه لمدّة ربع ساعة تقريباً.
  • نقلي الباذنجان في زيت حارّ لمدّة أربع دقائق تقريباً على الجهتين، وبعد أن ننتهي من قليه نضع الشرائح على ورق المطبخ للتخلص من الزيت الزائد، وبعد ذلك نقطع الشرائح المقلية إلى قطع صغيرة.
  • نضع بقية المكّونات (أي الثوم، والنعنع، والدبس) في وعاء صغير، ونخلطها معاً.
  • نضيف شرائح الباذنجان المقطعة إلى الصلصة ونخلطها جيّداً.
  • نضعها في طبق التقديم، وتقدّم باردة.


حلى ليالي لبنان

من أشهر وصفات الحلويات العربيّة والعالميّة أيضاً، وقد ارتبط اسمها بالمطبخ اللبناني، إليكم مقادير وطريقة تحضيرها.


المكوّنات

  • كوب من السميد الناعم.
  • أربعة أكواب من الحليب السائل.
  • كوب ونصف من السكر.
  • كوب ونصف من الماء.
  • فانيلا سائلة.
  • علبتا قشطة.
  • مغلف من الكريمة البيضاء.
  • مكسرات للتزيين (فستق حلبي، وكاشو).


طريقة التحضير

  • نضع السميد والحليب البارد في وعاء على النار، ونحرّك جيّداً حتى يسخن الحليب ويصبح المزيج متماسكاً شبيهاً بالمهلبيّة، وبعد أن نرفعه عن النار نضيف إليه الفانيلا، وملعقتين كبيرتين من السكر، ونحرّك جيّداً.
  • نضيف خليط الحليب والسميد في طبق البايركس، ثمّ نتركه قليلاً ليبرد.
  • نحضّر الكريمة بإضافة 200 مل من الحليب إليها، وبعد أن نخفقها بالخفاقة الكهربائيّة نضيف إليها علبتي القشطة، ونحرّك جيّداً.
  • نضع خليط الكريمة والقشطة فوق الطبقة الأولى (الحليب والسميد)، ونترك الطبق في الثلاجة لحين التقديم.
  • نحضّر القطر أو الشيرة بوضع كمية السكر مع الماء، مع مراعاة أن تكون كمية السكر مساوية لكمية الماء حتى يكون القطر "ثقيلاً"، ويمكن أن نضيف إليه بعض المنكّهات كماء الورد، أو ماء الزهر، وكذلك يمكن أن نضيف إليه بعض الملوّنات لإعطاء الطبق لوناً جميلاً عند التقديم.
  • عند التقديم نضيف المسكرات إلى طبق الحلو، وبعض التقطيع نضيف القطر بحسب رغبة كل شخص.
  • ملاحظة مهمّة عند إعداد الحليب والسميد، يجب أن يكون الحليب بارداً قبل إضافة السميد إليه، وذلك لأنّ إضافة السميد إليه بعد أن يسخن يجعل الخليط متكتلاً ولا يصلح لتحضير الطبق أبداً.


يشتهر المطبخ اللبناني بالكثير من الأطباق الأخرى، لا سيّما المقبلات والتي تقدّم في معظم المطاعم العربيّة قبل تقديم الطبق الرئيس، والتي تسمّى "المازة"، والتي تضمّ الحمّص، والقليل من ورق العنب، والتبولة، والفتّوش، وسلطة الطحينة، والكبّة بأنواعها المختلفة، وغيرها من المقبّلات الشهيّة، كما ويعتبر البرغل من أهمّ المكوّنات الأساسية التي تحضّر منها الأطباق اللبنانيّة. وممّا يجدر ذكره أنّنا نلاحظ وجود تشابه كبير في الوصفات والأطباق الفلسطينيّة، والسوريّة، والأردنيّة، واللبنانيّة، وذلك لأنّها كلّها تندرج ضمن قسم المطبخ الشامي.

344 مشاهدة