طريقة عمل شبكة داخلية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٥ ، ١ أكتوبر ٢٠١٥
طريقة عمل شبكة داخلية

التواصل

تكللّت جهود الإنسان بالنجاح في تطوير حياته التي سعى إلى تطويرها منذ فجر التاريخ، والتي بدأها منذ بدء الخليقة، ضمن قدراته الماديّة والعقلية، حتى وصلنا إلى ما نحن عليه الآن من تطوّر تكنولوجي وغيره في حياتنا، حتى أصبحنا في رفاهية لم يرها القدماء أبداً.


مع مرور العصور، بدأ الإنسان بالتفكير بابتكار طرقٍ ووسائل تساعده على التواصل مع الآخرين، فبدأت من (الحمام الزاجل)، ومن ثم ظهرت فكرة البريد العادي، لكن عيوب هذه الوسائل أكثر من إيجابياتها؛ حيث تستغرق وقتاً طويلاً وجهداً كبيراً في إيصال الرسالة أو المعلومة المطلوب إيصالها في وقت مُحدّد للشخص المرسل إليه، حتى التواصل مع أفراد المنطقة الواحدة التي تفصلهم مسافات كان صعباً بعض الشيء، لكن ليس مع حلول عصر السرعة والتكنولوجيا؛ حيث ظهرت الاتصالات في بداية الأمر، ومن ثم ظهرت الحواسيب، ففكّر الإنسان كثيراً، بالاستفادة من جهاز الحاسوب مع الاتصالات معاً، لجعلها وسيلة اتصال، وعمل جاهداً حتى نجح في ذلك، وأطلق الإنسان الشبكات، ليتّسع نطاقها وتشمل العالم كله وتسمى بالإنترنت. آنفاً، شرح مفّصل لما توّصل إليه الإنسان من تطوّرات في عالم الشبكات، وأنواعها، وكل ما يتعلّق بها.


الشبكات

هي مجموعة حواسيب مرتبطة ببعضها البعض بواسطة أداة اتصال لتسهيل عمليّة تبادل المعلومات والبيانات فيما بينها بكلّ سهولة وسرعة وبجهد أقل، تعّد شبكة الإنترنت أكبر مثال وأكبر الشبكات على الإطلاق؛ حيث تضّم في ظلّها بقية أنواع الشبكات الأصغر منها، وتعرف شبكة الإنترنت بأنها مجموعة من الشبكات المترابطة مع بعضها البعض والتي تربط بطريقها مجموعة كبيرة من الحواسيب المنتشرة في جميع أنحاء العالم لتسهيل عملية التواصل فيما بينها وتبادل البيانات والمعلومات.


مكوّنات شبكة الإنترنت

  • شبكات الحاسوب.
  • شبكات الهاتف.
  • Domain Name
  • مزود خدمة.
  • بروتوكول TCP/IP: وهو عبارة عن مُنظّم وناقل لعملية التراسل عبر الإنترنت، ويقوم بروتوكول TCP/IP بتأمين عملية التواصل والارتباط بين الأجهزة الحاسوبية الشبكة العنكبوتية، وهو اختصار لـ Transmission Control Protocol/Internet Protocol.


شبكات الحاسوب

تقسّم شبكات الحاسوب إلى ثلاثة أنواع:

  • حسب المعمارية والمساحة.
  • حسب مدة الاتصال.
  • حسب التغطية.


  • حسب المعمارية، تُقسم شبكات الحاسوب حسب أساليب التوصيل، إلى:
    • نقطة إلى نقطة (Point to Point).
    • شبكة اتصال متعددة النقاط (Multi Point Communication).
  • حسب مدة الاتصال، وهذا النوع من شبكات الحاسوب يعتمد على المدّة التي يغطّي بها اتصال أجهزة الحاسوب بالشبكة، وتقسم إلى:
    • دائمة الاتصال (dedicated).
    • غير دائمة الاتصال (intermittent).
  • حسب المساحة:
    • الشبكة المحلية (LAN) : وترمز الأحرف الإنجليزية الثلاث إلى (Local Area Network)، وهي عبارة عن شبكة تستخدم لتغطية اتصال مساحة محدودة النطاق؛ كالبيوت والشركات والمكاتب والجامعات.
    • شبكة المدن (MAN).
    • الشبكة الواسعة (WAN): وترمز الأحرف الإنجليزية الثلاث إلى (Wide Area Network).


سنتعمّق بشكل مفصّل عن الشبكة المحلية والتي هي محط اهتمامنا في بحثنا هذا.

تتفرّع الشبكات المحلية (LAN) إلى نوعين رئيسييّن:

  • الإنترانت (الشبكة الداخلية) intranet.
  • الإكسترانت Extranet .


الشبكة الداخلية (الإنترانت)

تُعرف بأنّها الشبكة التي تربط في اتصالها بين مجموعة من الحواسيب الكائنة ضمن نطاق محدود المساحة كما هو الحال في الجامعات، والمدارس، والشركات، وتشبه في اتصالها شبكة الإنترنت، لكنّها تختلف عنها بمحدودية البيانات والمعلومات المسموح تناقلها بين أطراف الشبكة؛ حيث إنّ المنظّمات بغض النظر عن نوعها أو هدفها تعمل على حجب المواقع التي لا تخدم مصلحتها، وتفتح المجال لمرور البيانات والمعلومات التي تخدم مصلحتها، وتهم عمل الطرفين من موظفي أو مستخدمي الشبكة المخول لهم بذلك.


ميزات الشبكات الداخلية

  • سهولة التواصل بين المستخدمين المخوّل لهم بالدخول إلى الشبكة.
  • سهولة المعاملات؛ حيث لا تشترط عليك الذهاب شخصياً لإتمام عمل ما إلى الجهة المختصة بهذا العمل، كالحاجة إلى إتمام معاملة ما، فلا يتسلزم ذلك الموظف القائم على إتمام هذه المعاملة الذهاب إلى الجهة المختصّة، كل ما عليه مراسلة الجهة المعنية عبر الشبكة وإتمام عمله.
  • المصداقية: حيث إنّ محدودية مستخدمي الشبكة تقلّل من حجم الشائعات سريعة الانتشار.
  • سهولة نقل الملفات بين أجزاء المنظمة الواحدة.
  • سهولة الاستخدام المتعدّد للبرنامج أو التطبيق الواحد.


طريقة عمل شبكة داخلية

حتى تتمكّن من ربط مجموعة من الحواسيب ضمن نطاق واحد (شركة، ومكتب، ومختبر)، عليك اتباع ما يلي:

  • الربط: تحتاج لإتمام عملية الربط إلى Cable للربط بين أجهزة الحاسوب القريبة من بعضها البعض والملحقات؛ كالآلة الطابعة، وجهاز المسح الضوئي، وغيرها، وتتضمّن عملية الربط طريقتين إمّا Straight أي بشكل مستقيم، أو Cross بشكل عامودي.


هنا نورد شرحاً لعمليّة الربط بناءً على مثال (لربط أكثر من جهازين) باستخدام (ويندوز XP):

  • Cable: تحتاج لإتمام عملية الربط بين جهازين إلى كابل إنترنت، إما بطريقة Straight، بإمكانك اعتماد طريقة Cross في الربط بين الأجهزة إذا كاتن هناك مشكلة في التعارف بين الأجهزة من خلال كارت الشبكة (البطاقة).
  • Switch: إذا كان عدد الأجهزة المراد ربطها ببعضها البعض أكثر من جهازين فإنّك تحتاج إلى Switch، وهو عبارة عن جهاز له مخارج أو نوافذ لربط مجموعة أجهزة حاسوب بواسطة مجموعة كابلات دفعة واحدة بجهاز رئيسي.
  • العنونة: كل جهاز حاسوب له IP (رقم تسلسلي) خاص به، ستحتاجه لاستخدامه كعنوان للجهاز خلال عملية الربط، بالإضافة إلى Submask.


بعد قيامك بعملية الربط، باشر بعملية بناء الشبكة، عن طريق:

  • اذهب إلى ( start قائمة البدء) واختر من لوحة التحكم ( Control Panel).
  • اذهب إلى أيقونة شبكات ( Network)، أو بإمكانك اختيارها من سطح المكتب مباشرةً في حال وجودها.
  • عن طريق زر الفأرة الأيمن (Right click)، اضغط على الأيقونة، تنسدل قائمة اختر منها الخيار خصائص Properties، وتظهر لك نافذة تظهر اتصالك بالإنترنت وكل ما يتعلق بذلك.
  • اختر Local Area connection، لتظهر قائمة جديدة مجدّداً اختر Properties، لتفتح نافذة جديدة.
  • اختر (internet protocol connection 4(TCP/IPv4) ثم موافق.
  • تظهر نافذة جديدة، اختر Use the Following IP adress ثم موافق.
  • اعمل هذه الخطوات حتى تتمّ عملية الربط بين الأجهزة جميعها، لكن احرص في كل مرة على تغيير آخر رقم من الرقم المتسلسل العلوي مراعياً الترتيب في الأرقام(التسلسل).


إكسترانت (Extranet)

هي عبارة عن مجموعة من شبكات الإنترنت التي تربط فيما بينها الشبكة العنكبوتية (الإنترنت) مع الحفاظ على الخصوصية التامة للشبكة الداخلية، ومن الأمثلة عليها (eduwave).


يعتبر الموقع الذي أطلقته وزارة التربية والتعليم الأردنية موقع الإيديويف Eduwave مثالاً على شبكة الإكسترانت؛ حيث ترتبط جميع مديريات التربية والتعليم بمعلّميها ومديريها بهذه الشبكة ويستخدمونها جميعاً لأغراض تخدم الوزارة والطلاب، ويدخلون إليها بواسطة User name & Password، تمنحه الوزارة أو المدرسة لمعلّميها لتخويلهم بالدخول إلى الموقع؛ حيث يقوم معلّمو الوزارة عند انتهاء الفصل الدراسي أو العام الدراسي بإدخال العلامات الخاصة بالطلاب إلى النظام الإلكتروني في قسم خاص يُسمّى العلامات؛ حيث يتيح لمدير المدرسة مراجعة وتدقيق البيانات التي أدخلها المعلم وهو في مكانه دون الحاجة إلى الوصول إلى مكان تواجد المعلم، ومن ثمّ ينتقل ذلك إلى الوزارة لتقوم بدورها بحفظها في قاعدة بيانات خاصّة بها لهذا الشأن.


تعمل جميع الشبكات الداخلية والخارجية بأكمل وجه باعتمادها بشكل أوّلي ومباشر على شبكة الإنترنت؛ حيث تؤثّر سرعة وقوّة شبكة الإنترنت على عمل وسرعة الشبكات المتفرّعة منها (الإنترانت والإكسترانت) وغيرها من أنواع الشبكات الأخرى.