طريقة عمل قطر القطايف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٩ ، ١ مايو ٢٠١٧
طريقة عمل قطر القطايف

القطر

القطر أو الشربات، أو الشيرة هو محلول سكري، يتكوّن بشكل أساسي من الماء والسكر، ويُسكب فوق الحلويات مثل القطايف أو الكنافة أو اللقيمات، وهي العوّامة أو البقلاوة أو غيرها، وهو يُضاف إلى الحلويات إما ليُكسبها الطعم الحلو، إذا لم تكن مُحلاّةً، أو ليزيد حلاوتها إذا كانت خفيفة الحلاوة. توجد أنواع من القطر منها ما هو خفيف، ومنها ما هو كثيف القوام وذلك يعتمد على نسبة الماء إلى السكر المُضاف إليه، ويُمكن إضافة منكّهات للقطر؛ فبعض الوصفات تُضيف عصرة ليمون، أو حبّة مستكة مطحونة، أو ماء الورد، أو حتّى بعض العسل في وصفات أخرى، أو حب الهيل، أو الزعفران، وكلها تُضاف حسب الرغبة والذوق دون أن تؤثّر على قوام القطر.


تحضير القطر

  • قبل البدء بتحضير القطر يجب أن نُقرّر نوع القطر الذي نريد تحضيره، فحسب نوع القطر الذي نرغب فيه سنختار نسبة مقدار الماء إلى السكر المُذاب فيه؛ كالآتي:
    • القطر الخفيف جداً، وهو المُستخدم في تشريب الكيك لجعله هشاً وطريّاً، وإن كان جافاً يزيد من طراوته، حيث تكون النسبة كوبين من الماء، إلى كوب من السكر، وفي الغالب يكون القطر خالياً من النكهات.
    • القطر المتوسط، وهو القطر المُستخدم في أغلب الحلويات العربية؛ حيث تكون نِسبة السكّر إلى الماء متساوية تقريباً، حيث نستخدم كوباً من الماء مع كوبٍ من السكر، وفي الغالب يُنكّه حسب الرغبة.
    • القطر الكثيف، هو من أنواع القطر التي قد تُستخدم بديلاً عن العسل أحياناً، ويُسكب فوق الحلويّات وهو يبقى على السطح ولا يتشرّب تماماً بسبب كثافته العالية، مثل قطر حلاوة الجبن، أو ليالي لبنان، وفي مُختلف أنواع المهلبيات؛ حيث تكون النسبة كوبين من السكر إلى كوب من الماء مع النكهة المفضلة، لكن يجب الحذر اثناء تحضير القطر الكثيف؛ حيث إنّه قد يتحوّل إلى مزيج الكراميل إذا ترك وقتاً طويلاً على النار.


القطر السادة المتوسط للقطايف

المكونات

  • كوبان من السكر.
  • كوبان من الماء.


طريقة التحضير

  • نضيف في قدر كبير مقدار السكر مع مقدار الماء.
  • نضعه على نار متوسطة، ونحرّكه مرة واحدة فقط، ثمّ نتركه حتى يغلي لمدة خمس دقائق أو حتى يذوب السكر تماماً وبشكل كامل في الماء.
  • نترك القطر حتى يغلي على نار عالية مدّة أربع دقائق، ثمّ نار هادئة مدة دقيقتين.


نصائح

  • يمكن إضافة أيّ نكهة مُرادة لكن كلّ نكهة لها طريقتها الخاصّة، حيث:
    • إذا تمّ اختيار الزعفران، والهيل، والقرنفل، واليانسون، أو أعواد القرفة كنكهة للقطر، نضع في البداية مع الماء السكّر حتى يغلي مع المزيج؛ لأنّ الاعشاب تأخذ وقتاً حتى تبرز نكهتها.
    • إذا تمّ اختِيار نكهة عصير الليمون نضع الليمون بعد بدء غليان المزيج بسبعِ دقائق، ثمّ نترك القطر حتى يغلي لمدّة ثلاث دقائق إضافية.
    • إذا تمّ اختيار ماء الورد، أو ماء الزهر، أو منكّهات أخرى مثل، روح البرتقال، أو روح اللوز نضعها، ونقلّب بعد رفع القطر عن النار؛ لأنّ ماء الورد و ماء الزهر سيؤثّران على طعم القطر بإكسابه نكهة مرة.
  • فيما يتعلّق باستخدام العسل مع القطر، فإنه يُمكن خلط العسل مع القطر بعد أن يجهز القطر بالكامل، وذلك بأيّ نسبة تفضّلها، مثلاً كوب من العسل مع كوبين أو ثلاثة من القطر حسب الرغبة، وذلك لإكساب القطر نكهةً إضافيّةً مميّزة.
  • بعد أن يبرد يُمكن حفظه في برطمان داخل الثلاجة لعدّة أسابيع، إلى حين الحاجة إليه.