طريقة فاصوليا خضراء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٨ ، ١٨ فبراير ٢٠١٥
طريقة فاصوليا خضراء

مقدمة

الخضار كثيرة ومتنوعة، وكل نوع فيها يحتوي على عناصر مهمة جدًا، تفيد صحتنا بالكامل، والحديث يدور عن كل أنواع الخضار بدون استثناء، وهناك نوعين من الخضار الأول الذي يطهى، ولا يمكن تناوله قبل أن يصل إلى مرحلة النضج، والنوع الآخر هو الخضروات التي لا تطهى، وتؤكل هكذا، والحديث اليوم سيدور عن الفاصولياء الخضراء، وهي من أنواع الخضار التي يمكن أن نقوم بطهوها، وتحضير وجبة الغذاء منها.


كيفية طهي الفاصوليا الخضراء

وهناك نوعين من الفاصولياء، الفاصولياء البيضاء، والفاصولياء الخضراء، وسنقوم اليوم باستثناء الفاصولياء البيضاء من الحديث، ونخص بالذكر الفاصولياء الخضراء، حيث هناك العديد من الطرق التي يمكن استخدامها في تحضير هذا الطبق الشهي، ومن أهم هذه الطرق ما يلي:

الفاصولياء مع صلصة الطماطم

وهي من أكثر الطرق المشهورة، بل يكاد الوطن العربي بالكامل أن يميل إلى تحضير هذا الطبق على هذه الهيكلية، والطريقة تكون بشراء كمية من الفاصولياء الخضراء من السوق.

  1. يجب أن يتم التأكد أن قرون الفاصولياء صالحة للطهي، لأن هناك من يغش بها، وبعدها قومي بغسلها جيدا، قبل أن تبدئي باستعمالها، بعد ذلك أحضري السكين وقومي بتقطيع العيدان الرفيعة منها على هيئة قطع صغيرة، فمن الممكن أن تقطي القرن الواحد إلى خمس قطع صغيرة، وأما القرون كبيرة الحجم والتي تميل إلى اللون الأصفر فيجب أن تقومي بتقشيرها واخراج الحبات لموجودة بداخلها، لأنها هي التي تصلح للطهو في الوقت الحالي، وبعدها قومي بغسل حبات الفاصولياء المقشرة والمقطعة، واتركيها جانبًا حتي تتصفى.
  2. من جهة أخرى أحضري اللحم وقومي بتقطيعه إلى قطع صغيرة، ويجب ألا تكبري القطعة حتى يسهل نضجها مع الطبق، وبعد ذلك قطعي البصل ويفضل أن تقومي بتقطيعها عن طريق المبشرة، وهذا يجعلها غير واضحة في الطعام، وبعد ذلك أحضري الحلة الكبيرة، وصبي فيها القليل من زيت القلي أو الزبدة أو السمن حسبما تستخدمين، وقبل أن يصل إلى مرحلة التسخين الكاملة، صبي فوقه البصل، وقومي بتحريكه، وتأكدي ألا يتم حرقه، لأن حرق البصل يؤثر في طعم الطبق بالكامل، وبعدها ضعي قطع اللحم التي تم تقطيعها في الحلة، وقومي بتحريكها جيدا، وتأكدي أن يتغير لونها بالكامل، فتنتقل من اللون الأحمر الداكن إلى اللون الزهري، وبعدها قومي بوضع الفاصولياء التي تم تقطيعها فوق اللحم والبصل، ولكن قبل ذلك يجب أن يأخذ اللحم وقتا على النار، وبعدها قومي بالتحريك المستمر حتى تحصلي على حبات طرية من الفاصولياء قبل أن تسكبين الماء فوقها، وبعدها تترك على النار حتى تصل إلى مرحلة الغليان.
  3. بعد ذلك قومي عزيزتي المرأة بإحضار معلقة كبيرة من الصلصة أو ربما معلقتين حسب كمية الفاصولياء الموجودة لديك، وقومي بسكبها فوق الماء الموضوع فوق الفاصولياء، وحركيها جيدًا، ويمكنك استخدام مكعب من الماجي إن أردت، أو يمكنك الاستغناء عن هذه الخطوة حسب الرغبة، وبعد ذلك اتركيها على النار بعد أن تضعي الملح والفلفل الأسود، ويجب أن تكون بذلك جاهزة لأن تتناولها مع العائلة بالهناء والشفاء.


طريقة مقلوبة الفاصولياء

وهي من الطرق غير المشهورة التي ابتكرها أحد الطهاة الكبار، حيث عمل على استغلال الخضار في تحضير قوالب الأرز والمقلوبة للأشخاص الذين يسمون أنفسهم بالطهاة المحترفين في مجال الطهي، أي أنهم لهم القدرة على تجريب وابتكار الأطباق كيفما شاءوا، ويمكن التأكد من هذه الطريقة عبر أحد الوصفات التي انتشرت مؤخرا في كتب الطهي، وتقوم فكرتها على تحضير الفاصولياء مع قالب من الأرز الملون، أو الأصفر حسب الرغبة في ذلك ويتم ذلك من خلال:

  1. تقوم المرأة في المقام الأول بتحضير جميع المقادير التي تستخدم في هذا الطبق، ويجب أن يتم استبدال اللحم الذي اعتدنا على استخدامه في طهي الخضار بالدجاج، فتقوم أولاً بتقطيع الدجاج لقطع صغيرة، أو أربع قطع كبيرة حسب الرغبة، وتقوم بتقطيع البصل، ويوضع الدجاج فوق البصل على نار هادئة على النار، حتى ينضج بالكامل، ويأخذ ما بين ربع إلى نصف ساعة على أعلى تقدير، ومن جهة أخرى يتم تحضير الخضار ويتم استخدام الفاصولياء الخضراء مع الجزر والبطاطا فقط في هذا الطبق.
  2. قومي بتقشير كل قرون الفاصولياء الموجودة لديك، وتأكدي أنك لا تريدين أي قطع خارجية من القرن في تحضير هذا الطبق، لأنك ستتعاملين مع الفاصولياء معاملة البازيلاء في التحضير، وقطعي الجزر لقطع صغيرة وكذلك البطاطا إلى مكعبات.
  3. في طبق كبير قومي بنقع الأرز، وبعدها قومي بتصفيته ويجب أن ينقع قرابة النصف ساعة، وبعدها يتم التخلص من الماء، ويوضع الملح والفلفل الأسود بالإضافة إلى البهارات التي يتم استخدامها في تلوين طبق الأرز، وبعد ذلك أحضري الدجاج، وقومي بالتأكد أنه وصل إلى مرحلة النضج، ثم أحضريه وابدئي برصه في قاع الحلة حيث ستبدئين بترتيبها من أجل الطهي، فقومي برش الفاصولياء في قاع الحلة، مع القليل من البصل والجزر والبطاطا وقطع الدجاج، وبعدها قومي برش الأرز، ويترك على النار حتى ينضج.


الفاصولياء مع اللحم المفروم والأرز

وهي طريقة سهلة جدا في اعداد الفاصولياء اعتاد عليها أهل المغرب العربي، حيث يتم التعامل مع الفاصولياء كالفول الأخضر تماما، فقومي أولاً عزيزتي المرأة بنقع الأرز، وقشري قرون الفاصولياء، وقطعي اللحمة أو افرميها ويفضل أن تكون مفرومة على الناعم حتى لا تأخذ الوقت الكبير، وبعدها قومي بإحضار حلة كبيرة، وصبي بها القليل من الزيت، وبعدها ضعي نصف كمية الأرز لديك، واعملي على تحريكها مع الزيت حتى تحصلي على اللون الذهبي الجميل الذي تريدين، وبعدها قومي برش كمية الأرز الموجودة لديك، وضعي اللحم المفروم مع الفاصولياء، وصبي فوقها ضعف كمية الأرز ماء، ورشي الملح والفلفل الأسود، وربما القليل من ورق الغار وبعض التوابل حسب الرغبة، وعندها تترك على نار هادئة بعد أن تغلي قليلا، وتقومي بالانتظار حتى تنضج بالكامل، وتقدم مع طبق كبير من السلطة الخضراء والفلفل الأخضر وغيره من المقبلات، وبذلك تكون لديك ثلاث وصفات لذيذة في تحضير طبق الفاصولياء الخضراء.


فوائد الفاصولياء

للمرأة الحامل

تعتبر الفاصولياء من الأطعمة الشهيرة التي تمتاز بكمية العناصر الغذائية الموجودة بداخلها، فهي تساعد المرأة في القيام بكافة الأنشطة الحيوية بدون أن تشعر بالإرهاق، كما أنها تمد الجسم بالطاقة اللازمة لذلك، وتساعد في التخلص من الضعف العام وغيرها، ومن الممكن أن تقوي عظام الجنين وعظام الأم على حد سواء.

فوائد الفاصولياء الخضراء للأطفال

وكغيرها من أنواع الخضار المختلفة، فهي تعمل على تقوية الذاكرة عند الطفل، كما أنها تمده بالطاقة والحيوية، وتقوي العضلات لممارسة التمارين المختلفة كما أنها تزيد من قدرته على الحفظ والمطالعة، فهي مليئة بالفيتامينات والألياف المختلفة.


وختاماً لا بد أن نتأكد أن الطعام بكافة أنواعه مفيد جدا لصحة الإنسان، ولكن يجب أن يحضر بالطريقة السليمة التي تضمن لك وللعائلة مستقبل أفضل، والفاصولياء الخضراء من الأطعمة التي يجب ألا تغيب عن منزلك، ويجب أن تعتاد على تحضيرها باستمرار حتى تحصل على التنوع الغذائي المطلوب بشكل عام، وكما وتعمل على تغيير الروتين الغذائي الذي فرض علينا من وقت لآخر.

417 مشاهدة