عدد سكان العالم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٨ ، ٢٢ يونيو ٢٠١٧
عدد سكان العالم

عدد سكان العالم

السكان مجموعة من البشر يعيشون على كوكب الأرض، ويختلف عددهم من دولة إلى أخرى بسبب العوامل الطبيعية والبشرية التي تؤثر في عدد السكان وتوزيعهم، وتعد القارة الآسيوية أكثر القارات المكتظة بالسكان، بينما تعد القارة الأوقيانوسية أقل القارات سكاناً، ويبلغ عدد سكان العالم 7.4 مليار نسمة، وذلك حسب إحصائيات صندوق الأمم المتحدة للسكان فى أواخر عام 2016م.


العوامل المؤثرة في توزيع السكان

العوامل الطبيعية

  • المناخ:يكثر عدد السكان في المناطق ذات المناخ المعتدل الجاذب للسكان؛ إذ تكون أمطاره وافرة، وتربته خصبة، بالإضافة إلى توفر فرص العمل فيه، بعكس المناخ الطارد للسكان الذي يتميز بقلة عدد السكان فيه؛ بسبب صعوبة الإنسان على التكيف فيه؛ كالمناخ الصحراوي القاحل، والمناخ شديد البرودة، والغابات.
  • البعد أو القرب من المسطحات المائية: يرتفع عدد السكان في مناطق السواحل؛ بسبب المناخ المعتدل، ووفرة الأمطار، وسهولة التنقل والمواصلات، والتربة الخصبة، بينما يقل عدد السكان في المناطق الداخلية البعيدة عن السواحل؛ لانعدام كافة الأسباب السابقة.
  • وفرة الموارد الطبيعية: الموارد المعدنية تجذب السكان؛ بسبب توفر فرص العمل.
  • التربة: تؤثر التربة على تجمع السكان أو تناثرهم، وتتلخص أنواع التربة في: التربة البركانية الخصبة الجاذبة للسكان، والتربة الصحراوية الصفراء الطاردة للسكان؛ لأنها غير صالحة للنشاط الزراعي وحياة الإنسان، والتربة الطينية السوداء المتميزة بتجمع كثافة سكانية عالية.
  • التضاريس: تقسم إلى:
    • مناطق سهلية تتميز بكثافة سكانية عالية؛ بسبب وفرة المياه، وسهولة بناء المنشآت العمرانية، ووجود التربة الخصبة، وتوفر طرق المواصلات التي تسهل التنقل والحركة.
    • مرتفعات جبلية تتميز بقلة السكان؛ بسبب شدة انحدارها، وانجراف التربة، وقلة وجود الأكسجين، وانخفاض درجات الحرارة، وانخفاض الضغط الجوي، وصعوبة التنقل والحركة والمواصلات.
    • مناطق وسطية؛ أي ما بين الجبال والسهول، وتتميز بأنها أخفض من الجبال وأعلى من السهول؛ كالمناطق الهضبية.


العوامل البشرية

  • الحرفة؛ توجد علاقة قوية جداً بين الحرفة وعدد السكان.
  • المشكلات السياسية، والحروب المؤدية إلى هجرة أعداد كبيرة من السكان ونزوحهم.
  • طرق المواصلات، والصناعة؛ حيث تعد المراكز والمصانع الاقتصادية من المناطق الجاذبة للسكان.
  • العامل الديموغرافي المتمثل في الهجرة بنوعيها؛ الداخلية والخارجية، وعدد المواليد وعدد الوفيات.


خصائص السكان

  • الخصائص التعليمية: تبين نسبة الأمية ونسبة المتعلمين.
  • الخصائص الاقتصادية: تختلف من خلال دخل السكان والأنشطة التي يقومون بها، وتقسم دول العالم من حيث الدخل إلى: دول صناعية ذات دخل اقتصادي مرتفع، ودول ذات دخل فوق المتوسط، ودول ذات مستوى اقتصادي أقل من المتوسط، ودول ذات اقتصاد زراعي منخفض.
  • التركيب العمري: هو نسبة السكان وعدده في كل دولة بالنسبة إلى فئة عمرية معينة، ومن فئاته: فئة كبار السن، والفئة المتوسطة، وفئة صغار السن.
  • الخصائص الصحية: تنقسم الرعاية الصحية في الدول إلى كلٍّ من: دول ذات رعاية طبية فائقة، ودول ذات رعاية طبية مرتفعة، ودول ذات رعاية طبية منخفضة.
  • معدل المواليد: يختلف معدل المواليد من دولة لأخرى، ومن قارة لأخرى، فمثلاً: يرتفع معدل المواليد في القارة الإفريقية بسبب انتشار العادات والتقاليد الخاطئة، والاعتماد في الاقتصاد على الزراعة البدائية والرعي، وانتشار الأمية والفقر.
  • معدل الوفيات: تختلف نسبة الوفيات بين منطقة وأخرى.