عمل الكنافة العراقية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٢ ، ٢٩ سبتمبر ٢٠١٦
عمل الكنافة العراقية

الكنافة العراقيّة

الكنافة العراقيّة هي عبارة عن نوع من الحلويات العربيّة المُنتشرة في أنحاء بلاد الشام، والتي تقدّم في جميع الأوقات، وهي كالكنافة العاديّة المعروفة لدى الجميع، ويميل الناس إلى تناولها في المُناسبات بشكل خاصّ؛ لأنّها لذيذة وتُناسب ذوق الغالبيّة، كما أنّها سهلة التقديم، ويتمّ شراؤها من محلات الحلويّات العربيّة، لكن بالإمكان تحضيرها في المنزل أيضاً، إذ سنتعرف على طريقة عملها في هذا المقال.


عمل الكنافة العراقيّة

المكوّنات

  • كوب من الطحين.
  • كوبان من القطر المُعَدّ مُسبقاً.
  • كيلوغرام من عجينة الكنافة الجاهزة.
  • كوبان من الجبن العكاويّ المُقطع والمنقوع طوال الليل، وبالإمكان استخدام جبن الموزاريلا في حال عدم وجود الجبن العكاويّ.
  • ملعقة من ماء الورد.
  • ملعقة من ماء الزهر.
  • كوبان من الزّبدة أو السمنة السائلة.
  • كوب من الفستق الحلبيّ للتزيين.


طريقة التحضير

  • تقطيع الجبن العكاويّ ونقعه في الماء طوال الليل، ثُمَّ إخراجه من الماء وتصفيته جيّداً في اليوم التالي، ووضعه في صينيّة الخبز، وإدخاله إلى الفرن على حرارة عالية حتّى يذوب.
  • تحضير الكنافة وفركها خلال فترة تذويب الجبن في الفرن، ويتمّ ذلك عن طريق وضع الكنافة في صينيّة، وسكب كوبين من الزّبدة أو السمنة المذابة عليها، والبدء بفركها ورصها جيّداً.
  • وضع الصينيّة على نار عالية لتتحمّر الكنافة، مع ضرورة تحريكها باستمرار لتجنّب احتراقها، ولتتحمّر بالتساوي من جميع النواحي، ثمّ إخراج الجبن المُذاب من الفرن ووضعه في قِدر على نار متوسطة مع الطحين وكوب من القطر، وتحريكه جيّداً حتّى يذوب المزيج كُليّاً ويُصبح مُتجانساً ومتماسكاً.
  • إضافة ماء الزهر والورد إلى الجبن بعد الانتهاء من إعداده على النار، لأنّ طعم الجبن يصبح مُراً في حال إضافته مُنذ البداية.
  • إضافة الجبن إلى الكنافة التي على النار بعد تلوّن أطرافها جيّداً، وتوزيعه بالتساوي قدر الإمكان مع الضغط عليه حتّى يُصبح مُلاصقاً للكنافة.
  • قلب الكنافة في صينية أخرى أكبر من الأولى، ثُمَّ سكب القطر البارد عليها حسب الرغبة وهي لا تزال ساخنة؛ حتّى تتشربه جيّداً، ثمّ تزيينها بالفستق الحلبيّ المدقوق، وتقديمها ساخنة.


ملاحظة: بالإمكان إعداد الكنافة بأحجام وأشكال مُختلفة حسب رغبة الشخص، فبعض الناس يُعدّونها بقوالب الكب كيك لتكون أسهل للتقديم والتناول، كما يمكن صُنع عدّة قوالب صغيرة وتقديمها بجانب بعضها، أو على شكل طوابق عندما يكون لدى الشخص مُناسبة ما، أو يمكن التخلي عن قطر عند التزيين أو التقديم عن طريق زيادة نسبته الموجودة في الجبن أثناء الإعداد أو عمل العكس.