عمل دبس التمر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٣١ مارس ٢٠١٥
عمل دبس التمر

دبس التمر

هو مستخلص عصير التمر المركز، وهو سائل ثقيل لزج، ذو مذاق حلو، وله العديد من الفوائد التي لا تحصى ولاتعد، يحبه الأطفال كثيراً، وهو مصدر مهم للطاقة، والكثير منا يقوم بخلطه مع الطحينية للحصول على طعم مميز، وهو من الأطعمة الملينه وسهلة الهضم، كما أنه يقوي الكبد، ويساعد على القضاء على ديدان المعدة، والحماية من السرطان، كما أنه يخفض نسبة الكولسترول في الدم، ويساعد في الوقاية من تصلب الشرايين.


الكثير منا يبتاع دبس التمر من أماكن بيع المواد التموينية، ولكن لا بدّ أنه يحتوي على مواد حافظة، ولا نعرف جودة التمر المستخدم في صناعة الدبس الذي نبتاعه، لذا سأعرض لكم كيفية الحصول على دبس التمر بكل سهولة في المنزل، وبمواد بسيطة وغير مكلفة.


علينا أولاً أن نختار نوعية التمر بشكل الجيد، وذلك لأنها أهم مكون من مكونات الدبس، ويعتمد الطعم والقوام على نوعية التمر بالدرجة الأولى، بعد أن نحصل على التمر المختار بعناية، نحتاج لإتمام العملية إلى قدر، ومصفاة، وكمية من الماء تزيد عن كمية التمر بمرة ونصف، نقوم بغسل التمر، ثم نقوم بوضعه في القدر المستخدم وإضافة كمية الماء كاملةً عليه، ثم نقوم بوضع القدر على نار هادئة، ونتركه حتى يغلي، ويبدأ بالذوبان، عندها سيتغير لون الماء ويأخذ لون الدبس، نقوم بسكب كل ماهو موجود في القدر في المصفاة بعد وضعها فوق قدر أخر نظيف، وبعد أن نصفي الةطع الكبيرة والأنوية، نأخذ المسحوق الناتج في القدر، ونقوم بوضعه في شاش نظيف وقطني، ثم نضعه في مصفاة أخرى في أعلى قدر، ونتركه مدة كافية حتى يتصفى تماماً، ونحصل على مسحوق الدبس السائل، نقوم بوضعه في قدر أخر على نار هادئة، حتى يبدأ بالغليان، ونترك الغطاء مفتوحاً، حتى يتبخر الماء الزائد، وتبدأ الفقعات بالظهور على السطح، ونحصل على قوام متماسك، ولزج، عنده يكون الدبس جاهزاً، نتركه حتى يبرد، ثم نقوم بوضعه في أوعية زجاجية وحفظه في مكان جاف، خارج الثلاجة.


للدبس فوائد كبيرة كونه مستخلص من التمر، الذي يعتبر غذاء كامل، ومصدراً للطاقة والنشاط، وهو يحتوي على مجموعة كبيرة من المعادن، التي تفيد بدورها في التقليل من خطر السرطان، كما أنه مفيد للعين والجلد، فهو مضاد للجفاف، كما أنه يعالج لين العظام، والإمساك، ويفيد في علاج فقر الدم، ويساعد على فتح الشهي، وتقوية الذاكرة، وزيادة التركيز، كما أنه يعتبر مصدراً مهماً لفتامين ب، الأمر الذي يجعله مفيداً في علاج أمراض الجهاز العصبي.