فرائض وسنن الصلاة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٢١ ، ٤ سبتمبر ٢٠١٤
فرائض وسنن الصلاة

الصلاة: هي ركن من أركان الإسلام الخمسة، بل هي أهم ركن من هذه الأركان، وهي عمود الدين، وهي الفرق بين الكافر والمؤمن، وهي التي فرضت على المسلمين في رحلة الإسراء والمعراج.

لذلك فإن أداء الصلاة على شروطها وأركانها وواجباتها وسننها لهو من الضروري معرفته لكل مسلم ومسلمة، ومن العيب ألا يكون المسلم عارفاً بأهم متطلبات دينه وعموده، والأهم من ذلك أن يعرف المسلم ما يفعله من حركات في صلاته هل هي أركان أم سنن؟

لذلك هاي هي بين يديك أركان وسنن الصلاة:


أولاً/ أركان الصلاة:

أركان الصلاة أربعة عشر ركناً، وهي لا تسقط عمداً، ولا سهواً، ولا جهلاً وهي كالتالي:

1) القيام مع القدرة:

القيام في صلاة الفرض للمقتدر ركن هام ولا تصح صلاته بغير ذلك، أما إن كان مريضاً فعلى جنبه، أو جالساً، وأما في صلاة النافلة فيجوز القعود في الصلاة ولكن بنصف الأجر، فالقيام أفضل إن كان منقتدراً.

2) تكبيرة الإحرام في أولها:

وذلك بقوله "الله أكبر" ولا يجوز قول أي كلمة غيرها، لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:"تحريمها التكبير وتحليلها التسليم".

3)قراءة سورة الفاتحة مرتبة في كل ركعة:

وذلك لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب". إلا إن كان المأموم قد أتى متأخراص في صلاته ولم يستطع اللحاق بالإمام إلا راكعاً فلا حرج عليه، ويستثنى من ذلك أيضاً المأموم في الصلوات الجهرية (الفجر، المغرب، والعشاء) .

4) الركوع في كل ركعة.

5 )، 6) الرفع من الركوع والإعتدال منه قائماً:

لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "ثم ارفع حتى تعتدل قائماً" .

7) السجود:

ويكون السجود في كل ركعة مرتين لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "ثم اسجد حتى تطمئن ساجداً"، وننوه هنا إلى ان السجود يجب أن يكون على سبعة أعظم ألا وهي (الجبهة -وأشار بيده إلى أنفه- وراحة اليدين، والركبتين، وأطراف القدمين من الأصابع).


8 )، 9) الرفع من السجود والجلوس بين السجدتين:

وذلك لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " ثم ارفع حتى تطمئن جالساً"

10) الطمأنينة في جميع الأركان:

وذلك لحديث الرسول صلى الله عليه وسلم مع المسيء عن صلاته حينما أمره بالإطمئنان في كل ركن وإعادة صلاته لعدم تحقق ركن الطمأنينة في صلاته .

11) الجلوس للتشهد الاخير .

12) التشهد الاخير:

والذي يبتدأ من قولنا "التحيات لله" .

13) التسليمة الأولى:

لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "وتحليلها التسليم ، وذلك بقولنا عن اليمين "السلام عليكم ورحمة الله"

14) الترتيب:

أي ترتيب الأركان التي سبق وذكرناها ترتيباً منتظماً ركناً يتلوه ركن، ولا يجوز تخطي ركن والرجع إليه.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن بعض الفقهاء قالوا أن الأركان سبعة عشر ركناً، وذلك بإضافتهم ركن "الطمانينة" أكثر من مرة، وراء كل ركن من الأركان السابقة.

سنن الصلاة:

أما سنن الصلاة فمنها القولية ومنها الفعلية، ولا تبطل الصلاة لمن تركها ولو متعمداً، ويجوز سجود السهو عليها.

أما سنن الأقوال فمنها:

1.دعاء الإستفتاح.

2.البسملة.

3.التعوذ من الشيطان.

4.قول "آمين" بعد الفاتحة.

5.قراءة سورة بعد قراءة الفاتحة.

6.الزيادة على تسبيح الركوع أو السجود.

7.الدعاء بين التشهد الأخير والتسليم.

8.الصلاة على آل الرسول صلى الله عليه وسلم في التشهد الأخير.


أما السنن الفعلية فكثيرة ومنها:

1.رفع اليدين مع تكبيرة الإحرام وباقي التكبيرات.

2.وضع اليد اليمين على الشمال .

3.رفع اليدين عند الرفع من الركوع.

4.حط اليدين عقب رفعهما من الركوع.

5.البدء بالسجود بوضع الركبتين على الأرض ثم اليدين .

6.التورك في الجلوس للتشهد الأخير.

7.الإلتفات يميناً وشمالاً في التسليم بنية الخروج من الصلاة.

اقرأ:
913 مشاهدة