فوائد الثوم للحامل في الشهر التاسع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٣ ، ١٠ يناير ٢٠١٧
فوائد الثوم للحامل في الشهر التاسع

الثوم

يعتبر الثوم من أكثر النباتات التي تستخدم كنوع من التوابل في الطهي لنكهته اللاذعة، ويحتوي على نكهة حارة تصبح حلوة بعد طهيها، ويحتوي على مجموعة متنوعة من الفوائد لصحة الجسم، واستُخدم للعلاجات الطبية منذ القدم، كما يعالج بعضاً من المشاكل التي تحدث في فترة الحمل؛ إلا أنه يجب على الحامل أو المرضع استشارة طبيبها لمعرفة الجرعة الآمنة؛ لأنّ كل جسم يختلف عن الآخر في صحته ومناعته.


تحذر الحامل من تناول كميات كبيرة من الثوم أثناء فترة المخاض والولادة؛ إذ يؤثر بشكل سلبي مع الأدوية التي تُعطى للحامل بعد ولادتها، كما أنه يمنع تجلط الدم مما قد يسبب نزيفاً أثناء الولادة، وسنذكر فوائد الثوم للحامل، وفوائده بشكل عام في هذا المقال.


فوائد الثوم للحامل في الشهر التاسع

  • يقي الحامل من خطر الإصابة بتسمم الحمل؛ لاحتوائه على مضادات الأكسدة، والمعادن، والفيتامينات.
  • يزيد من نمو الجنين ويزيد وزنه.
  • يخفض خطر الإصابة بالسكري أثناء فترة الحمل، ويضبط مستوى الضغط.
  • يقي من خطر الإصابة بالأمراض القلبية، ويقي من ارتفاع الكولسترول في الدم.
  • تناول بعض فصوص الثوم يقي الحامل من الإصابة ببعض الأمراض التي تصاب بها أثناء فترة الحمل نتيجة ضعف جهاز المناعة لديها؛ كالرشح، والإنفلونزا، والبرد، فالثوم يحتوي على الأليسين الذي يزيد من نشاط جهاز المناعة، ويحارب الفطريات والبكتيريا.
  • يخفف من حدة أعراض الحمل.
  • يخلص من الالتهابات المتراكمة في المهبل.


فوائد الثوم

  • يعالج مشاكل الشعر المختلفة؛ كالقشرة، والالتهابات في فروة الرأس، وتساقط الشعر، فيقوي الثوم بصيلات الشعر، ويثبتها، ويكثف الشعر، ويزيد طوله، ونعومته ولمعانه ورطوبته.
  • يخلص البشرة من الحبوب والبثور والرؤوس السوداء.
  • يمنع تصلب الشرايين، ويزيد من مرونتها وتمددها؛ لاحتوائه على مادة الكبريت التي تحفظ صحة عضلة القلب.
  • يحرق الدهون في الجسم، ويطرد السموم، وينقي الجسم، وبالتالي يخفض الوزن.
  • يخلص الجهاز التنفسي من الأمراض التي قد تصيبه؛ كضيق التنفس، والربو، والاختناق، كما يوسع الشعب الهوائية.
  • يقي من الإصابة بالأمراض الموسمية؛ إذ يعمل كمضاد حيوي.
  • يقي من الإصابة بالأورام الخبيثة والسرطان.
  • يقي من الإصابة بالجلطات الدماغية.
  • يهدئ الأعصاب، ويخفف من الاكتئاب.
  • يعالج الروماتيزم.
  • يسكن الآلام في الأسنان، ويعالج مشاكل الفم.
  • يعالج التهابات الأذن.
  • يخفف من خطر الإصابة بمرض تشمع الكبد، إذ يخلص الكبد من السموم، ويطهره من الزئبق؛ لاحتوائه على السيلينيوم والأليسين التي تنشط إنزيمات الكبد.
  • يعالج الالتهابات الجلدية الناتجة عن لدغ الحشرات.
  • يعالج مرض البواسير.
  • يخلص المعدة من البكتيريا الضارة الموجودة فيها، ويعالج آلام المعدة.
54 مشاهدة