فوائد الزنجبيل

فوائد الزنجبيل


قال تعالى: ((يُسْقَوْنَ فِيهَا كَأْساً كَانَ مِزَاجُهَا زَنجَبِيلاً)). [الإنسان : 17] . القران الكريم


عرف الزّنجبيل منذ القدم بفوائده الطبيّة، واستخدم كعلاجٍ لكثير من الأمراض، بالإضافة إلى ذلك، للزّنجبيل نكهة مميّزة وطعم لاذع وحار. وفي حديثي عن هذا الموضوع، سوف يتمّ ذكر فوائد الزّنجبيل العامّة، وذكر فوائده بشكل خاص على الشّعر؛ حيث يعتبر الزّنجبيل علاجاً فعّالاً لحبّ الشباب إذا كانت البشرة دهنيّة، وأيضاً هو مفيدٌ في تنحيف الجسم، ويقوم بالمساعدة على إزالة أضرار صبغة الشّعر على المرأة الحامل.


معلومات عامّة عن الزّنجبيل

الزّنجبيل هو نبات يكثر وجوده في جنوب شرق آسيا، وفي جامايكا وغيرها من المناطق الاستوائيّة. يستخدم جذر الزّنجبيل لأغراض الطهي، ولأغراض الطبّ الصيني، ويعتبر الزّنجبيل أحد التوابل الطبيعيّة، وهو معروف في جميع أنحاء العالم لرائحته النفّاذة، وطعمه اللاذع. وقد استخدم الزّنجبيل بكثرة لأكثر من 2500 سنة كعلاج يدرج مع قائمة الأعشاب الطبيعيّة الصينيّة، بالإضافة إلى أنّه عرف كأحد التّوابل في الأغذية، وكدواء مهمٍّ جدّاً لعلاج الكثير من الأمراض.


فوائد الزّنجبيل العامّة

  • علاج اضطرابات المعدة؛ حيث إنّه يخفّف من تقلّصاتها.
  • حماية مستخدمه من الغثيان خصوصاً أثناء السّفر، وفي أوّل فترة من الحمل.
  • يعتبر مفيدٌ جدّاً في حالات الإسهال.
  • يعتبر الزّنجبيل مهمّاً في المساعدة على إيقاف الخلايا السرطانيّة من النموّ، والانتشار في جسم الإنسان.
  • يساعد الزّنجبيل على تخفيف أعراض الصّداع النصفي.
  • يستخدم في تقوية عضلات الإنسان.
  • يقوم الزّنجبيل بتخفيف آلام فقرات العمود الفقري؛ حيث إنّه ينعش الجسم، ويمنحه النّشاط، ويشفي الجسم المصاب بالسموم.
  • يعدّ الزّنجبيل مفيداً في تخفيض درجة حرارة الجسم.
  • يعمل على توسيع الأوعية الدمويّة عند الإنسان.
  • يعدّ علاجاً للربو
  • يعدّ علاجاً للإمساك
  • يعدّ علاجاً للشّقيقة
  • يعدّ علاجاً للقلق والتوتّر
  • يعدّ علاجاً للسّعال المستمر
  • يقوّي الذاكرة
  • يفيد مرضى المفاصل والقلب والكلى


ممّا سبق يتبيّن لنا بأنّ الزّنجبيل يعمل كنظامٍ صحيّ لأعراض أمراض القلب، والأوعية الدمويّة عن طريق جعل الصفائح الدمويّة أقلّ لزوجة، وهذا بدوره يقلّل من مشاكل الدّورة الدمويّة، وتستعمله النّساء في إضفاء نكهةٍ زكيّةٍ على الطعام.


وأكّد الباحثون عن فوائد الزنجبيل بأنّه يساعد في تخفيف الآلام المصاحبة لالتهاب المفاصل العظمي، وتليّف العضلات، وأظهرت تجربة أخرى أنّ الزّنجبيل قام بتقليل آلام الرّكبة والورك، بشكلٍ أفضل من العلاج التقليدي؛ ولكنّه لم يكن بفعاليّة مسكّن الألم. وكشفت الأبحاث بأنّ الصّيغة العلاجيّة الهنديّة التي تحتوي على نباتات أشواجاندها، وفرانكينسينس، والزّنجبيل، والكركم، قامت بتخفيف انتفاخ المفاصل عند الأشخاص المصابين بالتهاب المفصل الروماتيزمي.

ويعدّ الزّنجبيل علاجاً فعّالاً لانتفاخ المعدة واضراباتها، وسوء الهضم والإسهال النّاتج عن العدوى البكتيريّة، بالإضافة إلى أنّه طاردٌ للبلغم. وإذا استخدم على الرّيق مع عسل، و زيت حبّة البركة يصبح علاجاً فعّالاً ومهدّئاً للحكّة، ومقوّ عام للجسم والبدن، ويقوم بزيادة قدرة التّركيز، ويصبح مضادّاً للإرهاق، كما أنّه مقوٍّ للجهاز المناعي للجسم.


وصفات في استخدام الزّنجبيل لعلاج بعض الحالات المرضيّة

مركب سر الشّباب

المكوّنات

  • 25 جرام زنجبيل
  • 25 جرام لسان الثور (بنات)
  • 25 جرام فلفل أبيض
  • 25 جرام ينسون
  • 100 جرام لوز
  • 100 جرام بندق
  • 50جرام فستق
  • 25 جرام جوز هند مبشور ناعم
  • 25 جرام صنوبر
  • 10 جرامات فلفل


طريقة التّحضير

نقوم بطحن جميع هذه المكوّنات ونعجنها في عسل منزوع من الرّغوة، أي في أثناء الغلي تنزع رغوته ويعبّأ في "برطمان" زجاجيّ، وتؤخذ منه ملعقةٌ صغيرةٌ بعد الإفطار وبعد العشاء مع الحذر من استعمال هذا المركّب للشباب العازبين. (هذه الوصفه منسوبة لأبي الفداء محمّد عزّت محمّد عارف)


للمغص الناتج عن الإسهال

تؤخذ نصف ملعقة صغيرة من الزّنجبيل المطحون وتمزج في كوبٍ مغليّ بحبّة البركة، ثمّ تُصفّى وتُحلّى وتشرب.


لعلاج الوهن وأمراض القلق والتعب

يوضع فنجان زنجبيل مطحون على "طشت" من الماء الفاتر، ويترك لمدّة عشر دقائق، ثم تقوم بوضع قدميك حتّى منتصف الساق فيه، وتسترخي تماماً وأنت جالس على مقعد منخفض، أو سرير لمدّة ربع ساعة، ثمّ تغسل رجليك ثمّ تجففها.


مدرٌّ للبول

تقوم بأخذ أوقيّة زنجبيل مطحون مع أوقيّة شمر مطحون، ونصف أوقيّة من شواش الذّرة، وتضع ملعقةً صغيرةً من هذه المكوّنات على كوب ماءٍ ساخن وتغطّيه، وتتركه لمدّة خمس دقائق، ثمّ تصفّيه وتحلّيه، وتشرب منه صباحاً ومساءً.


مقوٍّ للقلب ومنعش له

حيث يشرب كالشّاي أو يمزج مع الحليب ويشرب يوميّاً على الرّيق.


لفتح شهيّة الطعام

امزج نصف ملعقة صغيرة من الزّنجبيل المطحون في كوب من الماء قبل الطّعام بربع ساعة، واشرب منه ما تيسّر ولكن دون وضع السكّر عليه.


لعلاج عسر الهضم

قم بصنع مربّى الزّنجبيل بالنّعناع، وذلك بطبخ نصف كيلو عسل ونزع رغوته ثمّ إضافة 50 جرام زنجبيل و 25 جرام نعنع مطحون، وخذ ملعقةً صغيرةً بعد كلّ وجبة تقوم بتناولها.


لليرقان

عليك أن تأخذ من بذرة جوز الهند 25 جرام، ومن الزّنجبيل 25 جرام، ومن نبات المرار وهو مجفّف كالنّعنع قدر 55 جرام، وتطحن هذه المكوّنات جيّدًا، وتقوم بعجنها في كيلو عسل نحل، وتأخذ ملعقةً صغيرةً بعد كلّ وجبة بالإضافة إلى شرب ملعقة صغيرة من الخروع قبل النّوم.


للخمول والوهن

ضع قدميك في حمّام مائي ساخن مذاب فيه زنجبيل مطحون قدر ملعقةٍ كبيرة مع دهن الجسم بالزّيت.


كيف يفيد الزّنجبيل شعر الرّأس؟

يعتبر الزّنجبيل علاجاً فعّالاً لمشكلة تساقط الشعر، ويقوم الزّنجبيل بتنشيط الدّورة الدمويّة؛ إذ يسرِّع من عمليّة وصول الدّم الغني بالأغذية اللازمة لفروة الرأس، ولذلك ينصح بالقيام بتدليك فروة الرأس فقيرة الشعر بشرائح الزّنجبيل، وستلاحظ النّتيجة فور الاستخدام. ومن فوائد الزّنجبيل أنّه يعمل على إضفاء الجمال والقوّة للشعر.


ونقدّم لكم هذه الخلطة الطبيعيّة التي يعتبر الزنجبيل مكوّناً أساسيّاً لها؛ حيث تعمل على إنبات شعر قويّ، وتحميه من التّساقط.


طريقة الاستعمال

ضع ملعقة كبيرة من الزنجبيل المطحون بالإضافة إلى ملعقة كبيرة من زيت السمسم، وامزجهما، ودلّك بهما فروة الرأس، واترك هذه الخلطة ليلةً كاملة، وعند الاستيقاظ اغسل شعرك. يتمّ استعمال هذه الوصفة ثلاث مرّاتٍ أسبوعيّاً، وسوف يعود الشعر لنموّه الطبيعي وسيكون قويّاً وجميلاً .


فوائد الزّنجبيل للبشرة

للزنجبيل فائدة كبيرة في تفتيح وتنقية البشرة، ومن فوائد الزنجبيل أنّه يقوم بتبييض وتنظيف البشرة . وسنذكر لكم إحدى الخلطات الطبيعيّة المفيدة للبشرة :


المكونات

  • زنجبيل مبشور
  • ملعقة عسل
  • ملعقة خميرة بيرة
  • نصف ليمونة
  • بياض بيضة
  • مقدار بسيط من الزنجبيل


طريقة الاستعمال

تنظّف البشرة وتُغسل قبل وضع الخلطة على البشرة ، ثمّ تُمزج المكوّنات السّابقة وتوضع لمدّة ربع ساعة، ثمّ يُغسل الوجه جيّداً.


فوائد الزنجبيل للجنس

يعتبر الزّنجبيل مفيداً جدّاً في إثارة وتقوية الشّهوة الجنسيّة لدى الزوجين، ويعتبر الزنجبيل علاجاً قويّاً للمصابين بالضعف والعجز الجنسي، ومن فوائد الزّنجبيل أنّه يؤخر من عملية القذف لدى الرجال، ويُعدّ الزنجبيل مساعداً قويّاً في عملية الانتصاب عند الرجال، ويعدُّ الزنجبيل مهمّا في التخلص من الروائح النّاتجة عن الإفرازات المهبليّة لدى النّساء.


وينصح بمزج الزّنجبيل المطحون، والفلفل الأسود المطحون، وطحين المستكة أيضاً، والقرنفل؛ حيث عليك أن تقوم بخلط هذه المكوّنات مع العسل على النار حتى ينضج الخليط، وداوم على أخذ ملعقة صغيرة منه يوميّاً .


كيف يفيد الزنجبيل الذين يعانون من السمنة؟

للزّنجبيل مفعولٌ كبير في تنحيف الجسم، ويعمل على تنظيم عمليّة الهضم لدى الإنسان. أمّا الحرقة اللاذعة في الزّنجبيل فهي مهمّة في حرق الدهون .


ونذكر لكم وصفةً مفيدة له:

المكوّنات

  • ثلاث ملاعق من الزنجبيل المبشور
  • ملعقة ماء ورد
  • ملعقتين من خل التفاح
  • ملعقة لوز مر


طريقة الاستعمال

يُغلى الزّنجبيل في مقدار مناسب من الماء حسب كمية الزّنجبيل المرادة، وبعد غليه جيّداً نقوم بتصفيته للحصول على خلاصة الزنجبيل ويترك ليبرد، ثمّ يمزج مع باقي المكوّنات، ونقوم بإضافة كريم مرطّب للمزيج ، ثم ندهن المناطق الّتي تعاني من السمنة غير المرغوب فيها بهذا المزيج ، ويترك فترةً جيّدة، ثمّ يشطف المزيج عن الجسم .


  • (تناول مزيج الزنجبيل مع القرفة بعد غليهما ، وذلك بعد تناول وجبة الطعام مباشرة.)
  • قم بغلي قدر مناسب من الماء، ثم أضف قدر مناسب من الزنجبيل المطحون، وأيضا حبة ليمون، واترك المزيج يغلي وبعد خمس دقائق قم بتصفيته وتحلايته بملعقة عسل صغيرة وتناوله .
  • انقع الزنجبيل الأخضر أو الطازج في الماء، بعد أن يفرم، واشربه منقوعاً ثلاث مرّات يومياً، مع التّقليل من كميّة الطّعام المتناولة.


فوائد الزنجبيل للحامل

للزّنجبيل فائدة كبيرة في علاج الغثيان للحامل والقيء، ومن فوائد الزنجبيل أنّه مهم في التخلّص من شهوة الوحم .

نقدّم للمرأة الحامل عدّة نصائح مفيدة لعلاج المشاكل الّتي تعاني منها.


  • تناولي الزنجبيل الأخضر مع وجبات الطعام .
  • يساعدك تناول ملعقة صغيرة في اليوم ثلاث مرّات من الزنجبيل المطحون على التخلّص من الغثيان والقيء.
  • قومي بنقع الزّنجبيل الأخضر(الطازج) في خلّ التفاح لمدّة ليلتين، ثم جفّفيه، وإن أحببت حمّصيه وتناولي منه كلّ يوم.
  • قبل نهوضك من فراشك في الصباح قومي بشرب الزّنجبيل المحلّى بالعسل، ويمكن تناول بسكويت(الشاي) مع الزّنجبيل، وانتظري إلى أ ن يأخذ مفعوله ثمّ انهضي من فراشك


فوائد الزنجبيل الطازج (الأخضر)

بالإضافة إلى الفوائد الغنيّة في نبات الزّنجبيل السابقة الذِكر في الأعلى ، هناك فوائد أخرى مهمّة منها:
 
  • الزيوت الموجودة في الزنجبيل تعمل على تنشيط الدورة الدموية.
  • يعالج الزّنجبيل آلام المعدة .
  • يعالج الإسهال الناتج عن البرودة في الجو
  • يخلّص المصاب بالكحّة وتراكم البلغم من هذا الضرر.
  • يقوم الزّنجبيل بتطهير الأمعاء والجهاز الهضمي وحمايتهما من التسمّم من الأغذية.


أصبح عند القارئين والباحثين عن فوائد الزّنجبيل دراية واسعة في أهميّة هذه النبتة، وفي هذا الموضوع تمّ بإيجاز التحدّث عن فوائد الزّنجبيل الكثيرة والمتعدّدة، وتمّ ذكر عدّة طرق يمكن أن تستخدم للمساعدة في الحصول على نتائج ملحوظة في تقوية الشعر والعناية بالبشرة، وفي تقوية العلاقة بين الزّوجين، وأيضاً كيف يمكن للحامل أن تستفيد من الزّنجبيل، وكيف تستطيع النّساء التفنّن في استخدام مذاق ونكهة الزّنجبيل المميّزة في أطباقهن. ومن أشهى وأفيد الأطباق، حلو الشوفان مع الكرميل والزنجبيل.


المستحضرات المكوّنة من الزنجبيل في الأسواق

يتواجد في الأسواق الزّنجبيل المجفّف غير المقشور، والزّنجبيل المقشور، وكذلك يتواجد على هيئة مسحوق، وقطع مسطّحة، بالإضافة إلى الزّنجبيل الطازج الطري والموجود في بعض البقالات، كما يتواجد زيت الزّنجبيل وكبسولات وأقراص صيدلانيّة من الزّنجبيل في محلّات الأغذية التكميلية وفي الصيدليّات.


هل هناك محاذير من استعمال الزنجبيل ؟

نعم للزّنجبيل أضرار جانبيّة؛ حيث إنّه يسبّب خفقان القلب، وهبوط الجهاز العصبي المركزي، وذلك في حالة تعاطي جرعاتٍ كبيرةٍ من الزّنجبيل.


هل يتعارض الزّنجبيل مع أعشاب أخرى أو أيّ أغذية تكميلية ؟

يتعارض الزنجبيل مع الأعشاب المضادّة لتخثّر الدّم والمضادّة لتكسّر صفائح الدّم، ومن أهم تلك الأعشاب البابونج، والفلفل الأحمر، والخس، والقرنفل، والحلبة، وحشيشة الحمّة، والثّوم، والجنكة، وأبو فروة، وعرق السوس، والبقدونس، والبصل، وعليه يجب عدم استخدام الزّنجبيل مع أيٍّ من هذه الأعشاب حيث يمكن حدوث النّزيف.


هل يتعارض الزّنجبيل مع أيّة أمراض؟

نعم، فالأشخاص المصابون بمرض المرارة يجب ألّا يستخدموا الزّنجبيل، كما يجب عدم استخدام جرعاتٍ كبيرة منه في حالات مرض السكّر ؛ حيث إنّه يخفّض سكّر الدم، كما يجب عدم استخدامه مع أمراض القلب؛ حيث يسبّب الخفقان في حالات الجرعة الزائدة منه.


يتداخل الزّنجبيل مع أمراض الضغط المرتفع والمنخفض والجرعات الزائدة منه تسبّب عدم انضباط الضغط، وكذالك يجب على المصابين بارتفاع أو انخفاض الضغط عدم استخدام جرعات عالية من الزّنجبيل.


ملخّص عن موضوع فوائد الزّنجبيل

  • نبات الزّنجبيل عبارة عن جذور كبيرة تشبه العقد في مظهرها، لونها يميل إلى الصّفار ، أو كلون حبّات البطاطا، طعمه لاذع وله الكثير من الفوائد.
  • استخدم الزّنجبيل بكثرة في علاج الاضطرابات المعديّة.
  • الزّنجبيل مفيد جدّاً في إيقاف الخلايا السرطانيّة.
  • الزّنجبيل يعالج مشكلة تساقط الشعر.
  • للزّنجبيل فائدة كبيرة في تفتيح وتنقية البشرة.
  • الزّنجبيل يفيد في إثارة وتقوية الشهوة الجنسيّة لدى الزوجين، ويعتبر الزّنجبيل أقوى علاجٍ للمصابين بالضّعف والعجز الجنسي.
  • الزّنجبيل له مفعول كبير في تنحيف الجسم، ويعمل على تنظيم عملية الهضم لدى الإنسان.
  • للزّنجبيل فائدة كبيرة في علاج الغثيان والقيء للحامل.


ملاحظة: موضوع فوائد الزّنجبيل ليس مرجعاً طبيّاً، يرجى مراجعة الطّبيب.