فوائد الزنجبيل المجفف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١١ ، ٣ مايو ٢٠١٦
فوائد الزنجبيل المجفف

الزنجبيل

الزنجبيل من النباتات المميّزة لعلاج العديد من الأمراض المختلفة التي تصيب الإنسان، ويدخل في العديد من وصفات التجميل فيما يخص الشعر والبشرة، وتتعدّد أنواعه، ومن أهمها؛ الزنجبيل الطبي، والزنجبيل الماليزي، والزنجبيل الأرجواني، والزنجبيل البلدي (الراسن)، والزنجبيل الشامي، والزنجبيل الفارسي، والزنجبيل الهندي، وتُستعمل منه الجذامير التي تنمو تحت سطح التربة التي تُجفّف ومن ثم تطحن.


الزنجبيل نوعٌ من النباتات التي تنتمي للفصيلة الزنجبيلية، من أحادية الفلقة، ولونه أبيض مصفر أو سنجابي، له رائحة نفاذة عطرية؛ لاحتوائه على زيوت طيارة، ويستعمل كنوعٍ من التوابل؛ لإكساب الطّعام النكهة المميّزة، وفي صناعة العديد من المربيات، وأنواع الحلوى، والمشروبات الساخنة، كالقرفة والسحلب، ويكثر تواجده في المناطق الحارة، ومنها؛ المناطق الشرقية من الهند، والمكسيك، والفلبين، وجامايكا، وسريلانكا، وغرب إفريقيا، وجزر الكاريبي.


يحتوي الزنجبيل على الكربوهيدرات، والسكريّات، والألياف الغذائية، والبروتينات، والدهون، والفسفور، والبوتاسيوم، والنشا، والثيامين، والرايبوفلافين، والنياسين، وحامض الأرجنين، وحامض الأسبارتيك، وفيتامين (أ، ج).


فوائد الزنجبيل المجفف

  • يعالج من نزلات البرد المختلفة؛ كالسعال، والزكام، والإنفلونزا، والربو، والتهابات الجهاز التنفسي.
  • يُسهّل من عمليّة التنفس.
  • يخلص من لسعات الحشرات.
  • يقوي العضلات.
  • يقضي على مظاهر الإرهاق، والتعب، والإجهاد.
  • يخلّص من الغثيان، والدوخة، ودوار البحر، والاستفراغ.
  • يعزّز من دور الجهاز الهضمي للقيام بوظائفه، ويسهل من عملية الهضم، ويحدّ من الإسهال، ويخلّص من الغازات والانتفاخ.
  • يفيد للعظام، وهشاشتها، والتهابات المفاصل، والروماتيزم.
  • ينقي الصوت ويخلّصه من البحة.
  • يرخي الأعصاب، ويحد من عوارض القلق، والتوتر، والاكتئاب.
  • يكافح من الإصابة بالنقرس.
  • يفيد للقلب ولتوسيع الأوعية الدموية.
  • يدر العرق.
  • يكسب الجسم الدفء.
  • يزيد من الرغبة الجنسيّة عند الرجال.
  • يُخفّف من الصداع والشقيقة.
  • يحدّ من مختلف أنواع السرطانات؛ كسرطان الجلد، والبروستاتا، والبنكرياس.
  • يسكّن من آلام الحيض.
  • يقلل من الوزن الزائد، ويزيد من معدل حرق الدهون، ويكسب الجسم الشعور بالشبع؛ مما يقلل من كمية الطعام المتناول.
  • يفيد للذاكرة، ويزيد من القدرة على التركيز، ويقي من الزهايمر.
  • يُعزّز من دور الجهاز المناعي لمقاومة الأمراض؛ بحيث يُعتبر مضادّاً حيوياً طبيعياً.
  • ينشط من الدورة الدموية في الجسم.
  • يخلص من البلغم.
  • يفيد للبصر، وتقويته، ويقي من العشى الليلي.
  • يكافح من عوارض الشيخوخة المبكرة؛ كظهور التجاعيد، والخطوط الدقيقة بالبشرة، وترهلها.
  • يفيد للكلى والمثانة ويخلص من الحصى والرمل المتواجد فيها.
  • يدر البول.
  • يكافح من درجات الحرارة العالية (الحمى).
  • يفيد لمرضى السكري؛ بحيث يخفض من مستوى السكر بالدم، وذلك بشرب كوب واحد من مغلي الزنجبيل صباحاً.


أضرار الزنجبيل المجفف

إن الإفراط في تناول الزنجبيل يُسبّب عدداً من الأضرار الجانبية، ومنها:

  • يسرّع من دقات القلب.
  • يُحدث اضطراباً في الجهازالعصبي المركزي.
  • تجنّب تناوله مع الأعشاب، مثل؛ الحلبة، والقرنفل، والبابونج؛ لما قد يُسبّبه من نزيف.