فوائد الكمون ومضاره

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٣ ، ١٥ يونيو ٢٠١٦
فوائد الكمون ومضاره

الكمون

الكمون من النباتات الآسيوية العُشبية المُعمرة والتي يصل ارتفاعها إلى 80 سنتيمتراً، والجزء المستخدم منه هو الثمار، وتشبه هذه الثمار حبوب الكراوية، وتأخذ اللون الأصفر أو البني، وقد عُرِف الكمون منذ قديم الزّمان كنوعٍ من التّوابل التي تتم إضافتها للأطعمة، حيث عُثِر على البذور في المواقع المتاخمة للهند، ويُعتقد بأنّها تعود إلى الألفية الثانية قبل الميلاد.


تشتهر المطابخ الآسيوية، واللاتينية، والإفريقية باستخدام الكمون بكافةِ أشكاله، وتُستخدم بذور الكمون أيضاً في التحنيط؛ حيث عثر عليها في المواقع المصرية القديمة، وتُشير الدّراسات إلى أنّ بداية زراعته كانت في البلاد الإيرانية التي كانت تسمى بلاد فارس، ونقله المُستعمرون الإسبانيون والبرتغاليون إلى الأمريكيتين وهناك اشتهر فيها.


لِبذور الكمون الكثير من الفوائد نظراً لما تحتويه من عناصر غذائيةٍ عالية، ولكنَّ الإفراط في تناولها أو استخدامها بشكلٍ خاطئ قد يؤدي إلى الإصابة بالأضرار.


فوائد الكمون

تحتوي بذور الكمون على العديدِ من العناصر الغذائية المهمة للجسم مثل: النّشويات، والدّهون، والبروتينات، والفيتامينات مثل: فيتامين أ، و فيتامين ب، وفيتامين ج، وفيتامين هـ، كما أنّها غنيةٌ بالمعادن مثل: الكالسيوم، والحديد، والمغنيسيوم، والمَنغنيز، والبوتاسيوم، والفوسفور، والصوديوم، والزّنك، وهذه العناصر أعطتها الكثير من الفوائد للجسم، مثل:

  • تنشيط أجزاء الجهاز الهضمي وتحفيزه على القيام بعمله بشكلٍ صحيحٍ وسليمٍ.
  • مساعدةُ الجسم في التخلّص من السموم، وذلك من خلال تحفيز إنزيمات البنكرياس والكبد.
  • زيادة نضارةِ البشرة بسبب المواد المُضادةِ للأكسدة التي تمتلكها، كما أنّها تحتوي على زيوتٍ مطهّرةٍ ومضادةٍ للبكتيريا والفطريات وبالتالي مقاومة أي عدوى فطريةٍ أو بكتيرية، كما تستخدم مع الخل للتخلّص من حب الشباب في البشرة.
  • غذاءٌ صحيٌ للحامل، فهي تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية المهمة وخاصةً الحديد، كما أنّها تُقلل من مشكلة الغثيان الصباحي التي تُعاني منها بعض الحوامل.
  • علاجُ مشكلةِ فقر الدّم بسبب كمياتِ الحديد الكبيرةِ التي تحتوي عليها.
  • تَحسين عمل جهاز المناعة، وحماية الجسم من الإصابة بالأورام مثل أورام المعدة والكبد.
  • مساعدة الجسم على التخلّص من الوزن الزائد من خلال تنشيط عمليات الأيض والتمثيل الغذائي التي تُفيد في حرق السّعرات الحرارية، ويستخدم الكمون في إذابة دهون الكرش بشكلٍ خاصٍ.


أضرار الكمون

لم تظهر أي آثارٍ جانبيةٍ على الذين يتناولون الكمون باعتدال إلّا أنّه ينصح بتناوله تحت إشرافٍ طبيّ في حالاتِ الحمل والرّضاعة، كما يُنصح بمن سيجري العمليات الجراحية بالتوقف عن تناوله قبل العملية بأسبوعين على الأقل وذلك خوفاً من خفض معدلِ السّكر في الدّم الذي قد يؤثر على الشخص أثناء العملية.