فوائد الكولاجين للمفاصل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٠ ، ٨ يناير ٢٠١٧
فوائد الكولاجين للمفاصل

الكولاجين

الكولاجين هو نوعٌ من البروتينات المكوّنة للأنسجة الضامة الموجودة في العضلات والجلد والعظام، ويُشكل الكولاجين ما نسبته 30% من بروتينات الجسم، ويختلف الكولاجين عن البروتينات الأخرى من حيث الشكل والوظيفة، وعند بلوغ الإنسان سن 25 سنة فما فوق يبدأ الكولاجين بالانخفاض في جسمه، ولهذا فإنّه يلجأ إلى الحصول عليه من مصادر خارجية مثل: الحبوب الدوائية أو الحقن، كما يُستخدم الكولاجين في مجال التجميل، حيثُ يتمّ حقن الوجه بالكولاجين لإخفاء التجاعيد وشدّ البشرة وغيرها من الأمور التجميلية، وفي هذا المقال سنذكر عن فوائد الكولاجين للمفاصل.


فوائد الكولاجين للمفاصل

بالرغم من شُهرة الكولاجين بسبب معالجته لمشاكل البشرة إلا أنّ له دوراً مهماً في علاج المشاكل المتعلقة بالمفاصل، ويصِف بعض الأطباء حبوب الكولاجين للمرضى لعلاج هذه المشاكل ومن أمثلة ذلك:

  • التقليل من خطر الإصابة بتصلب المفاصل وخصوصاً في فترة الشيخوخة، حيث يعيد الكولاجين المرونة للمفاصل.
  • تسهيل حركة المفاصل في حالات التهاب المفاصل، وتخفيف الآلام المصاحبة لالتهابها.
  • تدمير الغضاريف التالفة والمساعدة في عملية إعادة بنائها.


فوائد الكولاجين العامة

  • إعطاء النضارة للبشرة، والمحافظة على صحة الجلد وحمايته من التجاعيد والترهل.
  • تقوية الأظافر، والشعر إذ يزيد كثافته ويعطيه مظهراً صحياً وأنيق.
  • يتخلّص من آثار الندوب والحروق ويساعد في سرعة التئامها.
  • يزيد مناعة الجسم.
  • يقوي القلب والأوعية الدموية.
  • يقوي الأسنان، ويعالج أمراض اللثة.


أشكال الكولاجين المستخدمة في علاج المفاصل

كثر حديثا إنتشار المكملات التي تحتوي على الكولاجين وتعددت أشكاله فتنتج إمّا على شكل حبوبٍ أو أقراص أو على شكل بودرة يتمّ تناولها عن طريق الفم، كما تؤخذ أيضاً عن طريق الحقن، أو مرهم يتمّ استخدامه على المناطق المصابة، وهناك نوعٌ آخر من الكولاجين وهو الجيلاتين وهو أكثر فعالية في علاج مشاكل المفاصل وثبت نجاحه أكثر من الكولاجين ولكن يفضّل شراء النوع المأخوذ من مصادر حيوانية لتحقيق الفائدة المرجوة.


مصادر الكولاجين

يتم إستخراج الكولاجين من مصادر طبيعية إمّا حيوانية يتم استخراجها من عظام الحيوانات، أونباتية، ولهذا فإنّه يتمّ عمل مرق من عظام الحيوانات وتناولها يومياً ولكن قد لا يُفضل الكثير من الأشخاص مذاق هذا المرق أو قد يكون الشخصُ نباتياً ولا يُمكن له تناول أطعمة من مصادر حيوانيةن لذا فإنّ الطبيب يلجأ إلى إعطائه المكملات الغذائية التي تحتوي على الكولاجين، ويُفضل عدم تناول هذه المُكملات خلال فترة الحمل والرضاعة. ويُمكن الحصول على الكولاجين أيضاً من خلال الأطعمة الآتية:

  • الفواكه، كالتوت، والبرتقال والحمضيات بجميع أنواعها
  • الأسماك كالتونة والسلمون
  • الخضروات كالسبانخ، والجزر، والبطاطا الحلوة، والفلفل، والطماطم، والثوم
41 مشاهدة