فوائد بخار الماء للوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:١٥ ، ١٥ أغسطس ٢٠١٧
فوائد بخار الماء للوجه

أهمية بخار الماء للوجه

يعد استخدام بخار الماء للوجه أحد أهم الطرق في العناية بالبشرة وظهورها بمظهرٍ صحيٍّ ونضرٍ، فهو يُخلِّص البشرة من الإفرازات الدُّهنية، وبقايا المكياج، والمواد السّامّة التّي تؤذي البشرة وتدمِّرها، بالإضافة إلى تنقيته للبشرة وحمايتها من ظهور الحبوب والبثور والرُّؤوس السَّوداء، ويمكن تحضير بخار الماء للوجه في المنزل وهذا ما سنوضحه.[١][٢]


فوائد بخار الماء للوجه

هُناكَ العديدُ من الفوائدِ المذهلةِ لبخار الماء للوجه، ومنها:
  • الوقاية من ظهور حبِّ الشّباب؛ فحمّام البُخار يفتّحُ مسامات البشرة ويُنظِّفها ويزيلُ الزُّيوت المتراكمة فيها، وبالتّالي يمنعُ ظهور الحُبوب.[٣]
  • تنظيف البشرةِ بعمقٍ والتَّخلُّص من آثار المكياج. [٣]
  • تنشيط الدَّورة الدَّمويّة في البشرة؛ فالبخارُ يعملُ على ضخِّ الأُكسجين إلى البشرة ويُجدّد خلاياها، وبالتّالي تصبحُ البشرة نضرةً وجميلةً.[٣]
  • التَّخلُّص من الرُّؤوس السَّوداء؛ فالرّؤوس السّوداء تظهرُ نتيجةَ تراكمِ الزُّيوت والجراثيم على البشرةِ وانغلاقِ مساماتها، والبُخارُ يعملُ على فتح هذه المسامات وتنظيفها، وبالتّالي منع ظهور الرُّؤوس السّوداء والبثور.[٣]
  • تقشيرُ البشرة؛ فالبخارُ يزيلُ خلايا الجلد الميّتةِ، ويعزِّزُ إنتاج خلايا جديدة تمنحها الحيويّة والنَّضارة.[٣]
  • علاج تصبّغات البشرة. [٤]


خطوات تنظيف الوجه بالبُخار

ليسَ من الصّعبِ تنظيف البشرة ببخار الماء السّاخن في المنزل، فهو لن يحتاجَ إلى وقتٍ ولا جهدٍ كبيرانّ، وهذه هي طريقة تنظيف البشرة ببخار الماء:[٥]

  • أولاً: يُغسلُ الوجه بالماء البارد ويُجفّفُ بمنشفةٍ ناعمةٍ ونظيفةٍ.
  • ثانياً: يُحضّرُ وعاءٌ يحتوي على ماءٍ مغلي ويوضعُ فيه نوعٌ من أنواع الأعشاب كالنّعناع أو اللّيمون.
  • ثالثاً: تُحضّرُ منشفة كبيرة وثقيلة لتغطيةِ الرّأس بها أثناء استنشاق البُخار المتصاعدِ لمدّةِ 7-10 دقائق.
  • رابعاً: يُنظّفُ الوجه بالمنظِّف المناسبِ ويُجفّفُ بلطف.
  • خامساً: يوضعُ التّونيك ثمّ الكريم المرطِّب المُناسب.
  • وهذه بعض المواد التّي تضافُ إلى الماء السّاخن حسب نوع البشرة:[١]
    • للبشرة الدُّهنيّة: تضافُ 5 قطراتٍ من زيت النّعناع أو أوراقه الطّازجة، أو زيت شجرة الشّاي، أو زيت اللّيمون، أو شرائح اللّيمون أو البرتقال.
    • للبشرة الجافّة: تضافُ 5 قطرات من البابونج، أو زيت الورد أو أعشابها الطّازجة أو الجافّة.
    • للبشرة العادية: تضافُ 5 قطرات من زيت جوز الهند أو زيت اللاّفندر.
  • مُلاحظة: يُفضَّلُ القيامُ بتنظيفِ البشرة بالبُخار ليلاً لعدمِ تعرُّض البشرة لأشعّة الشّمس.


فوائد حمّام بخار الماء لصحّة الجسم

يقدم بخار الماء للجسم العديد من الفوائد، وهذه أهمها:

  • الرّاحة والاسترخاء.[٦]
  • فتح مسامات الجلد.[٦]
  • تنظيف البشرة بعمقٍ وإزالة البكتيريا والجراثيم.[٦]
  • تنظيف الجيوب الأنفيّة.[٦]
  • تهدئة آلآم العضلات.[٦]
  • تقوية جهاز المناعة، فعند تعرُّض الجسم لدرجة حرارةٍ مرتفعةٍ سيحفِّز الجهاز المناعي لإنتاج أجسامٍ مضادّةٍ وخلايا الدّم البيضاء التّي تقاوم الأمراض.[٧]
  • علاج اضطرابات النّوم؛ فحمام البخار يُعزّزُ النّوم لذلكَ يُنصحُ باستخدام السّاونا أو حمّام البخار لمدّة 15-20 دقيقة.[٧]

مُلاحظة: لا يُنصحُ للأشخاصِ الذّين يُعانونَ من مشاكلٍ في الجهاز التّنفسيّ، أو مرضى القلب، أو الأشخاص المُصابين باضطرابات الدّورة الدّموية أو النّساء الحوامل بالقيامِ بحمّام البُخار.[٦]


فوائد بخار الماء للشّعر

لحمّام البخار فوائدُ عديدة للشّعر، وهذه أهمُّها:[٨]

  • تنظيف فروة الرّأس، فالدّهون والأوساخ تتراكمُ على فروةِ الرّأس وتسدُّ مسامات الجلد؛ وحمّام البخار يقومُ بفتحِ هذه المسامات وتنظيف فروة الرّأس.
  • التّخلُّص من الشّعر الدُّهني، وحل مشكلة غسل الشّعر يوميّاً والذّي يؤدّي إلى قتل وتدمير بُصيلاتِ الشّعر.
  • ترطيب ولمعان الشّعر.
  • حماية الشّعر من التَّساقط.
  • تكثيف وتطويل الشّعر، فالبخار يُحفِّز ويُنشّط بصيلاتِ الشّعر وبالتّالي يزيدُ من كثافته ومُعدّلِ نُمُوّه.


نصائح وتعليمات لتحضير حمّام البخار للوجه

هذه بعض النّصائح المهمّة عند تحضير حمام البُخار للبشرة:

  • درجة الحرارة المناسبةِ لحمّام بخار البشرة هي 43 درجةً مئويّة.[٤]
  • قبل تنظيف البشرة بالبخار يجبُ تنظيفها جيّداً وإزالة آثار المكياج عنها.[٤]
  • في حالِ عدمِ توفُّر جهاز البخار في المنزل فيُمكنُ استبداله بوعاءٍ عميقٍ مملوءٍ بالماءِ السّاخن.[٤]
  • يجبُ بعد القيامِ بحمّام البخارِ للوجه القيامُ بتقشيرهِ باستخدام فرشاة أسنانٍ ناعمةٍ أو منشفةٍ جافّةٍ وتمريرِ قطعة من الثّلج لإغلاق المسامات.[٤]
  • عدم الإفراط في استخدام حمّام البخار على البشرة فيكونُ مرّةً أو مرّتينِ شهريّاً، فالإفراطُ في استخدام البُخار على البشرة قد يُعرّضها للجفاف وظهور التّجاعيد.[٤]
  • ينصحُ بدهن البشرة بماءِ الورد أو العسل بعد حمّام بخار البشرة لمنعِ وصول الأوساخ وأغلاق مسامات البشرة المفتوحة.[٩]
  • تجنّب غسلِ الوجه بعد حمّام البخار بالماء والصّابون.[٢]
  • في حال إصابة البشرة بحبّ الشّباب أو التهاباتٍ جلديّةٍ أُخرى يجب تطبيقُ العلاج المناسبِ مباشرةً على البشرة بعد الانتهاء من حمّام البخار، حيثُ تكون مسامات البشرة مفتوحةً ومناسبةً لتقبُّل العلاج.[٢]


أضرار استخدام حمّام البخار للبشرة

هذه بعضُ الأضرارِ التّي يُسبّبها حمّام البخار للبشرة في حال الإفراط في استخدامه:[١٠]

  • تكسير كولاجين البشرة الذّي يمنحُ البشرة المظهر الشّبابي.
  • ترهُّل الجلد.
  • التّحسُّس والاحمرار المُزمن.


المراجع

  1. ^ أ ب يسرا فيصل (20-8-2015)، "طريقة عمل حمام البخار للبشرة"، الجميلة، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت جوسلين الأعور (2-12-2011)، "حمام البخار لصحة وجمال بشرتك"، ياسمينا، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت ث ج "اكتشفي فوائد حمام البخار لبشرتك"، بشرتك.كوم، 21-6-2017، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح يسرا فيصل (20-8-2015)، "حمام البخار وفوائده الجمالية للبشرة "، الجميلة، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  5. "خطوات تنظيف الوجه والبشرة بالبخار"، ليالينا، 25-12-2016، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  6. ^ أ ب ت ث ج ح "فوائد حمام البخار للجسم"، الجميلة، 20-4-2015، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  7. ^ أ ب سهام غرزي (9-4-2016)، "فوائد حمام البخار للوجه"، رجيم ، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  8. يسرا فيصل (19-3-2016)، "فوائد حمام البخار للشعر"، الجميلة، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  9. آلاء عشيبه (13-5-2013)، "عادات تؤذي البشرة احذريها"، الجميلة، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.
  10. بسمة فرماوي (18-9-2016)، "هل البخار يضر البشرة؟"، أنا زهرة، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2017. بتصرّف.