فوائد بذور المشمش

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٩ ، ١٩ مارس ٢٠١٨
فوائد بذور المشمش

المشمش

يُعدّ المشمش فاكهة صغيرة الحجم وبرتقالية اللون، وتمتلك طعماً حلواً يميل للحموضة، كما أنّها تحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الجسم، ويمكن أن تؤكل طازجة، أو مجففة، أو على شكل مربى، وهناك جدل حول أصل هذه الفاكهة فالبعض يقول أنّ أصلها يعود للصين، ومن ثم وصلت لآسيا، وأوروبا، ومناطق أخرى حول العالم، بينما يشير آخرون إلى أنّها تعود لأرمينيا.[١]


فوائد بذور المشمش

توجد بذور المشمش داخل حبة فاكهة المشمش، وتشبه في شكلها اللوز الصغير، وتمتازالبذرة الطازجة بلونها الأبيض، إلا أنّها تتحول للبني عند جفافها، وفيما يلي بيان فوائدها:[٢]

  • تحتوي على مركبات غذائية متنوعة؛ مثل البروتين بنسبة تقارب ال 25%، والألياف، ونسبة كبيرة من الدهون، إذ يُشكّل الزيت فيها ما نسبته 50%، ويُستخرج ليستخدم في الطبخ.
  • تتضمن على الأحماض الدهنية الأساسية (بالإنجليزية: Essential fatty acids)؛ والتي تُعدّ مفيدة لصحة الإنسان مثل أوميغا6 وأميغا3، والتي تلعب دوراً مهماً في كل من ما يلي:
    • تطور الدماغ، ونموه، وتحسين وظائفه.
    • تنظيم عمليات الأيض.
    • تعزيز صحة الجهاز التناسلي.
    • تعزيز نمو الشعر، كما يحتوي زيت بذور المشمش على كميات كبيرة من فيتامين هـ.
    • المحافظة على صحة العظام.
  • يُمكن أن تستخدم البذور في صناعة العديد من الأغذية المصنعة، كما تستعمل في مستحضرات التجميل (بالإنجليزية: Cosmetics)، كزيوت الجسم، وكريمات الوجه، ومرطبات الشفاه.


بذور المشمش والسرطان

يعتقد البعض أنّ بذور المشمش تحارب السرطان وتهاجم الخلايا السرطانية، وتقضي عليها، وتقي بذلك من الإصابة بالسرطان؛ بفضل ما تحتويه من مادة تسمى الأميغدالين (بالإنجليزية: Amygdalin)، والتي توجد بشكل طبيعي في بذور التفاح، والكرز، والبرقوق، والخوخ، إلا أنّ الأميغدالين يتحول في الجسم إلى مادة خطيرة وسامّة تدعى السيانيد (بالإنجليزية: Cyanide)؛ ويستطيع الجسم إزالة سميتها (بالإنجليزية: Detoxification) إن كانت بنسبة قليلة أمّا إن تم تناول بذور المشمش بكمية عالية فقد يسبب خطراً على الجسم إذ تمنع هذه المادة خلايا الجسم من استخدام الأكسجين، مما يؤدي إلى موتها، وتعتبر أكثر ضرراً على كل من القلب والعقل لاستخدامهما الكبير له، في حين تنصح المواقع الإلكترونية الأشخاص بتناول بذور المشمش النيئة بمقدار 5-10 بذور للأشخاص العاديين، وما يصل إلى 60 حبة للمصابين بالسرطان، إلا أنّه في الواقع تعطي 50-60 بذرة من المشمش، الجسم بجرعة قاتلة من السيانيد.[٢][٣]


ملاحظة: يختلف محتوى بذور المشمش اعتماداً على صنفها، فمنها ما يعتبر حلو المذاق وقليلاً بمادة السيانيد فتعتبر مناسبة للاستهلاك، ومنها ما يُعّد مرّ المذاق ويحتوي على كمية عالية من السيانيد، إلا أنّ هيئة سلامة الأغذية الأوروبية (بالإنجليزية: European Food Safety Authority) تحذر من أنّ تناول ثلاث بذور صغيرة من بذور المشمش، أو بذرة مشمش واحدة كبيرة، يعرّض الشخص لكميات غير آمنة من السيانيد، كما يمكن أن تكون بذرة واحدة صغيرة سامة للأطفال، ويُنصح بتناول ما لا يزيد عن 20 مكغ من السيانيد لكل كغ من وزن الجسم أي بمعدل حبة واحدة للبالغين فقط.[٢][٣]


القيمة الغذائية ل زيت بذور المشمش

تحتوي بذور المشمش على نسبة عالية من الزيت، حيث تحتوي الملعقة الكبيرة منه على ما يأتي:[٤]

العنصر الغذائي القيمة
السعرات الحرارية 120 سعرة حرارية
الدهون 13.60 غ
الدهون المشبعة 0.857 غ
الدهون الأحادية غير المشبعة 8.160 غ
الدهون المتعددة غير المشبعة 3.985 غ
فيتامين هـ 0.54 غ


فوائد المشمش

لفاكهة المشمش فوائد عدّة، نذكر منها ما يأتي:[١]

  • تعتبر مهمة للعناية بالبشرة: حيث يحتوي المشمش على مضادات أكسدة تقي البشرة من الجذور الحرة (بالإنجليزية: Free radicals)، التي تسبب الشيخوخة المبكرة للبشرة، وتعتبر مصدراً جيداً لفيتامين ج، وفيتامين أ المهمة لصحة البشرة، ويساهم تناول المشمش، ووضع زيت المشمش على البشرة في إضفاء مظهراً نضراً وبرّاقاً لها، وترطيبها، كما يساعد على التخفيف من بعض الأمراض الجلدية كالأكزيما (بالإنجليزية: Eczema)، والجرب (بالإنجليزية: Scabies).
  • تقلل من خطر الإصابة بالسرطان: تقي مضادات الأكسدة الموجودة في المشمش من الضرر الذي تسببه الجذور الحرة للخلايا، والذي يؤدي للإصابة بالسرطان، كما تقلل من حدوث الطفرات (بالإنجليزية : Mutation).
  • تُعّد خياراً مناسباً لمرضى السكري: عادة ما يتجنّب مرضى السكري تناول الفواكه الحلوة، إلأ أنّ المشمش يعتبر من الفواكه المسموح بتناولها، دون احتمالية التعرّض لخطر ارتفاع مستويات السكر في دمهم، وذلك بسبب طعمه المعتدل الحلاوة.
  • تساعد على علاج فقر الدم (بالإنجليزية: Anemia): حيث يعتبر المشمش مصدراً جيداً لكل من الزنك، والحديد، وبذلك يساهم تناوله في علاج فقر الدم.
  • تساهم في علاج الربو (بالإنجليزية: Asthma): وذلك من خلال زيت المشمش، كما يساهم المشمش المجفف في علاج التهاب الشعب الهوائية (بالإنجليزية: Bronchitis)، والأمراض الرئوية أخرى.
  • ًتساعد على المحافظة على صحة العين: يُعتقد أنّ المشمش مفيد لأمراض العين المتعلقة بالتقدم في العمر، لما تحتويه من كاروتينات (بالإنجليزية: Carotenoids).
  • تساهم في المحافظة على صحة القلب ووظائفه: إذ إنّ الألياف الموجودة في المشمش تساعد على التقليل من مستويات الكولسترول (بالإنجليزية: Cholesterol) في الجسم.
  • تعتبر خياراً جيداً للمرأة الحامل: يعتبر الاستهلاك المعتدل للمشمش الطازج، والمجفف مفيداً للمرأة الحامل والمرضع، كما يُعتبر المشمش المجفف مفيداً في علاج ضعف الخصوبة (بالإنجليزية: Infertility).
  • تدعم نمو الأطفال: وذلك بسبب احتواء المشمش على العناصر الغذائية بكمية كبيرة، ويعتبر مهروس المشمش غذاءً ممتازاً ومغذياً لتقديمه لهم، كما يمكن للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن ستة أشهر أن يأكلوا المشمش طازجاً، أو مجففاً، ويمكن تحضيره لهم بسلقه، أو خبزه، أو طهوه على البخار.


طرق تناول المشمش

يمكن أن يُستخدم المشمش لإعداد العديد من الأطباق والعصائر، وفي ما يأتي بعض الأمثلة على ذلك:[١]

  • العصائر:
    • خلط المشمش في الخلاط بعد إزالة البذرة منه، مع كوب من اللبن.
    • إضافة الكاشو بعد نقعه لمدة 10-15 دقيقة، للمشمش واللبن منخفض الدسم ويتم خلطهم جميعاً في الخلاط.
    • نقع الزبيب، والتين المجفف، بالإضافة إلى الكاشو، لتخلط مع المشمش، واللبن.
  • الأطعمة:
    • يُضاف المشمش المقطع لحبوب الإفطار، ولإعداد وجبة خالية من السكر المضاف، حيث يعطي المشمش حلاوة كافية له.
    • يُمكن أن يؤكل المشمش المجفف كما هو، كوجبة خفيفة في المساء.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Rakhee Maloo (11-12-2014), "Health Benefits of Apricot"، www.medindia.net, Retrieved 10-3-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت Hannah Nichols (27-11-2016), "Can apricot seeds help treat cancer?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-3-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Apricot Seeds Nutrition", www.livestrong.com, Retrieved 12-3-2018. Edited.
  4. "Basic Report: 04530, Oil, apricot kernel", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 12-3-2018. Edited.