فوائد حبوب العكبر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١١ ، ٨ يناير ٢٠١٧
فوائد حبوب العكبر

حبوب العكبر

حبوب العكبر هي إحدى المكملات الغذائية المفيدة والمستخدمة بكثرة، وتتكون من مادة تسمى غراء النحل، أو صمغ النحل، والعكبر مادة صمغية غروية تنتجها بعض أنواع الاشجار، ويتميز لونه بأنه بني أو بني مائل للأخضر، ورائحته عطرة شبيهة برائحة الفانيلا، وتفوح رائحته العطرية بمجرد حرقه، ويجمع النحل العكبر من أشجارٍ مختلفة من بينها: الصنوبر، والبلوط، والحور، والبراعم الزهرية للنباتات، حيث يجمع النحل العكبر من اللحاء، ويأخذه إلى الخلية.


فوائد العكبر للنحل

يضيف النحل العديد من المواد إلى العكبر؛ مثل: الإفرازات اللعابية، وشرائح الشمع، فينتج عكبر من نوعٍ خاص وتركيبةٍ فريدةٍ، وهو مفيد جداً للنحل، حيث يستخدمه النحل لدعم الخلية وتثبيتها، ولإغلاق جميع الفوهات والشقوق والثقوب الموجودة في الخلية، كما يستخدمها النحل لحماية نفسه من دخول أي نوعٍ من الجراثيم أو الفطريات للخلية، كما يستخدمه لتضييق الممرات والمداخل الخاصة بالخلية في فصل الشتاء، ولإلصاق الإطارات الخشبية المحيطة بالخلية، ولتثبيت الأقراص الشمعية في أماكن سكن النحل الأخرى؛ مثل: الكهوف، والأشجار، والجبال، ولتحنيط الحشرات والقوارض التي تهاجم خلية النحل، حيث يلسع النحل هذه الكائنات التي تدخل للخلية، ثم تحنطها بالعكبر كي لا تُفسد أجواء الخلية.


تركيبة حبوب العكبر

تحتوي حبوب العكبر على زيوت عطرية، وشمع النحل، وبلسم، وغبار الطلع، ومركبات صمغية، وبولي فينول، وأحماض أمينية، ومادة الكومارين، والكينين، والفينول ألدهايد، والعديد من الأحماض؛ مثل: حمض البنزويك، والسناميك، والكافييك، والفينوليك، والفلافينويدات، والأحماض الأليفاتية، والكحولات، والفينولات، والإسترات، والأحماض العطرية.


فوائد حبوب العكبر

  • مرهم لعلاج التقرحات والجروح الجلدية.
  • علاج التهابات الفم، واللثة، والتهابات الحلق والأسنان، لاحتوائه على العديد من المضادات الحيوية القاتلة للجراثيم.
  • علاج الزكام والرشح، والقضاء على الفيروسات بمختلف أنواعها.
  • القضاء على مرض التهاب المفاصل الروماتيزمي.
  • تحفيز الخلايا والأنسجة الجديدة في الجسم على النمو.
  • القضاء على الأورام السرطانية، ومنع نموها وانتشارها في الجسم؛ لاحتوائه على الكثير من مضادات الأكسدة.
  • القضاء على العديد من سلالات الأمراض المعدية؛ مثل: المكورات العقدية، والمكورات العنقودية، والغيشيريشا القولونية.
  • علاج تقلص الأمعاء وتشنجها.
  • الوقاية من التحسس.
  • زيادة نشاط وفاعلية المضادات الحيوية في الجسم.
  • الحفاظ على صحة الجهاز التنفسي.
  • زيادة الخصوبة، والوقاية من العقم، وخصوصاً عند الرجال.
  • .الحفاظ على صحة العينين، وتحديداً شبكية العين، والقرنية، وعلاج الساد.
  • الوقاية من تصلب الشرايين، وارتفاع ضغط الدم.
  • الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية.
  • علاج نقص تورية القلب والدماغ.
  • الحفاظ على صحة الجهاز العصبي والأعصاب.
43 مشاهدة